مختارات من الأنمي الرومانسي التاريخي

أنمي رومانسي تاريخي
1

من بين التصنيفات المُحببة لدي في عالم الأنمي هو التصنيف الرومانسي، ربما يشعر البعض بالملل من تكرار قصص الحب، لكن بالنسبة لي أحب تناولهم لقصص الحب المُختلفة بشخصياتهم المُختلفة وتناولهم للظروف التي وُلدت خلالها تلك القصص، تناولهم لمشاعر الأبطال ورؤيتهم لكل قصة من وجهة نظر كل بطل، تطور تلك المشاعر سواءً كانت مشاعر هادئة رقيقة أو مشاعر مندفعة جياشة.

ويزداد حبي لهذه القصص لو كانت تحوي مع التصنيفات التصنيف التاريخي؛ لأنّه من المُمتع والمُشوق رؤية تناولهم لهذه القصص في أزمنة وبلدان مُختلفة.

هذه مختارات من الأنمي الرومانسي التاريخي بقصص متنوعة وفي أزمنة مختلفة.

Eikoku Koi Monogatari Emma/ Victorian Romance Emma

emma

مسلسل أنمي من موسمين، الموسم الأول “12 حلقة” و الموسم الثاني “12 حلقة”
إنتاج 2005 – 2007
النوع: رومانسي، تاريخي، دراما، قطعة من الحياة

تدور أحداث الأنمي في القرن ال19 في لندن حيث التقسيم بين الطبقات حسب درجة علو مكانة كل عائلة في المجتمع واضحة بشكل كبير، وحيث يتم احترامك حسب مكانتك الإجتماعية، وكونك وُلدت في طبقة اجتماعية مُعينة يفرض عليك نمط حياة مُحدد، ووظيفتك في حياتك مُحددة وكثيرًا لا يُسمح لك بتجاوز طبقتك لطبقة أعلى.

في مثل هذه الظروف نقابل “إيما Emma” الفتاة الفقيرة المُجتهدة والجادة في عملها، هي أصلًا من قرية ساحلية تم خطفها وبيعها في لندن، لكنها تمكنت من الهرب وبدأت بالعمل أعمال متنوعة لأجل لقمة عيشها إلى أن تُقابلها السيدة “كيلي ستونر Mrs. Stowner” وتأخذها تحت جناحها وتمنحها عملًا في منزلها كخادمة وتقوم بتعليمها الكتابة والقراءة.
وفي نفس المدينة نقابل “ويليام جونز” الشاب من العائلة الراقية ومُقرر له أن يكون وريث والده والقائم بأعماله التجارية بما أنّه الابن الأكبر للعائلة، عائلته ليست من النبلاء لكنها تُعتبر عائلة راقية أقل من عوائل النبلاء ذات الألقاب العالية، في أحد زياراته للسيدة “ستونر Mrs. Stowner” مُدرسته السابقة قابل “إيما”، وبسبب دفء ابتسامته وعدم تكبره عليها لأنّها خادمة وبسبب لطفها وإخلاصها واجتهادها اشتعلت شرارة الحُب بين قلبيهما، لكن الأمور ليست بهذه البساطة في هذا الزمن؛ لأنّه يفصلهما حاجز كبير يُدعى الفروق الطبقية فبرغم عدم اهتمامهما بهذه الفروق لكن المُجتمع من حولهما لن يرحمهما وعلى رأسهم عائلة “جونز” الذين يطمحون للصعود لطبقة نبيلة أرقى، ولن يحقق طموحهم أن يتزوج ابنهم الأكبر من خادمة ولا حتى أن يرتبط اسمه بفضيحة كهذه في نظرهم، ونظرًا لعقلانية “إيما” وعدم رغبتها بإيذاء حبيبها “ويليام” تغادر لندن وستعمل لاحقًا لدى عائلة ألمانية راقية مُهاجرة، وتظن أنّها بهذا دفنت قلبها و حُبها الأول إلى الأبد.

لكن هل حقًا ستنتهي قصة حب هذين الشابين بهذه البساطة، وهل سيرضخ “ويليام” لضغوط المجتمع من حوله ويستسلم للفروق الطبقية، وهل حقًا ستنسى “إيما” حُبها وستقبل بالزواج من أي رجل من طبقتها من الخدم أو الطبقة الفقيرة بنظر المجتمع.

أحببت جو الأنمي والزمن الذي تدور فيه الأحداث، الأنمي هاديء ويروي لنا القصة الرومانسية وكيف تقابل الاثنين وتأثير كل طبقة على حياتهما ومشاعرهما تجاه بعض وتجاه المجتمع، انقسام الناس من حولهم لمُعارض بشدة ومؤيد، والأصدقاء من الناحيتين حتى وهم يقفون معهما فهم يبينون لهما المصاعب التي سيواجهونها لاحقًا لو أصرا على إبقاء هذا الحُب حيًا.
تنوع الشخصيات وبناءها والقصص المترابطة بين الشخصيات كان عاملًا مميزًا بالنسبة لي وشدني لمتابعة الأنمي ولم أشعر بالملل معه.

لو كنتم ممن يُحب قراءة القصص في هذا الزمن وسبق وقرأتم Pride and Prejudice، أو شاهدتم  North & South و أعجبتكم تلك القصص فسيروق لكم الأنمي.

Saiunkoku Monogatari

Saiunkoku أنمي

مسلسل أنمي من موسمين، الموسم الأول “39 حلقة” و الثاني “39 حلقة”
إنتاج 2006 – 2008
النوع: رومانسي، تاريخي، دراما، مغامرات، فانتازيا

الأنمي أصله رواية من 18 جزء وتم تحويلها لمسلسل أنمي من موسمين ومانجا من 9 أجزاء، الرواية رائعة جدًا ومليئة بالأحداث والدراما والشخصيات المتداخلة مع بعض، وتأثر حاضر شخصيات بماضي شخصيات أخرى في مزيج رائع.

تدور أحداث القصة في زمن ماضي يغلب عليه الجو الياباني والصيني القديم مع مسحة من ما وراء الطبيعة، في إمبراطورية “Saiunkoku أو بلاد الغيوم الملونة”.
في مقدمة الحلقة الأولى نسمع الأسطورة التي تتحدث عن “Saiunkoku” التي غزتها الشياطين، وأفسدوا بالأرض وعذبوا شعبها المسكين حتى ظهر الشجاع “سوجين” وبمساعدة “الخالدين أصحاب الألوان الثمانية”، وتمكنوا من قهر الشياطين وتخليص Saiunkoku منهم و قام بتوحيدها وأصبح هو الإمبراطور، وبعد موته تفرق الخالدين الثمانية وتدّعي الأسطورة أنّهم ما زالوا أحياءً، وأقيم لهم ضريح في كهف الوزارة الخالد.

الإمبراطور جعل “Saiunkoku” ثمان محافظات وكل محافظة لها اسم أحد ألوان قوس قزح، وكل محافظة محكومة من قبل عائلة نبيلة تحمل اسم أحد الألوان:
1 “شي 紫, Shi” “بنفسجي” العائلة الحاكمة الإمبراطورية، ومن أكثر العوائل نفوذًا وقوة.
2 “ران 藍, Ran” “أزرق” أكثر العوائل قوة في الإمبراطورية، لكنهم لا يلعبون دورًا هامًا في القضايا السياسية.
3 “كو 紅, Kōu” “أحمر” العائلة المتساوية في القوة مع عائلة “ران”، و تُعرف بأنّها “أعلى طبقة من النبلاء” … لهم نفوذ قوي هم أيضًا ومن يجرؤ ويقف في وجههم أو يحاول الإضرار بهم تكون نهايته.
4 “هيكي 碧,Heki” “أخضر” أهلها لهم شهرة بتفوقهم بالفن والأدب.
5 “كو 黄,Kō/Ki” “أصفر” تُنطقُ بنفس نطق عائلة “كو”، و لكن الكانجي خاصتها يعني “أصفر” يتميز أهلها ببراعتهم الشديدة بالتجارة والتعاملات المالية.
6 “هاكو 白,Haku” “أبيض” 7 “كوكو黒, Koku” ” أسود” … هاتين العائلتين منهما قادة الجيش.
8 “سا  茶,Sa” “بني” أكثرُ العائلات غير المشهورة في “ساينكوكو”، و بها الكثير من الاضطرابات و المشاكل.

ربما يعتقد البعض أنّ كونك من عائلة نبيلة فهذا يعني حصولك على ثروة وامتيازات عديدة، لكن هذا غير صحيح في حالة “شيوري Shuurei” الفتاة من عائلة كو Kou النبيلة “عائلة اللون الأحمر” و لكنها برغم ذلك فقيرة، والدها “كو شوكا Kou Shouka” يعمل في المكتبة الإمبراطورية، لكن بسبب ظروف في ماضيه أُبعد عن العائلة لهذا هو فقير، “شيوري” تعمل كمُدرسة في المعبد تدرس الأطفال وهي ذاتها تدرس بجد؛ لأنّ حلمها أن تدخل الامتحانات الإمبراطورية وهو حلم بعيد المنال عنها؛ لأنّ هذه الامتحانات مخصصة للذكور فقط في هذا الزمن.

والفرد الأخير في عائلتها “سي ران Seiran” شاب تبناه والدها قبل 13 عام، ويعيش معهم كفرد من العائلة وهو محبوب جدًا ويساعدهم في حياتهم كثيرًا.

حياة “شيوري” تتغير فجأة حين يزورهم المستشار الأعلى “شو” ويطلب منها أن تصبح زوجة الإمبراطور ل6 أشهر فقط لتصلح من حاله؛ لأنّ الإمبراطور شاب مهمل ويتصرف بغباء ولا مبالاة ولا يهتم أبدًا بالحكم، طبعًا مقابل مبلغ كبير من المال، “شيوري” توافق حين تسمع قيمة المبلغ قبل أن تسمع الطلب نفسه، وهذا يوقعها في ورطة تدخل “شيوري” هي و “سي ران” للقصر وتعمل جاهدة لإصلاح الإمبراطور الشاب، فهل تنجح في هذا؟؟

القصة رائعة ولا تشعرون بالملل معها، وبعكس من سيظن أنّ القصة ستدور في حريم الإمبراطور وأنّها قد تدور حول النساء، بالعكس تمامًا الأحداث غير متوقعة وتدور في دهاليز القصر الإمبراطوري وحول الدسائس التي تحاك ضد الإمبراطور للاستيلاء بالحكم.

سنرى مثابرة “شيوري” لدخول الامتحان رغم ممانعة المستشارين والنبلاء لدخول الفتيات؛ لأنّ نجاحها سيعني توظيفها بالقصر وهو ما يعارضونه؛ لأنّ نظرتهم للمراة في ذلك العصر أنّها فقط زوجة وأم ولا دخل لها بوظائف الدولة، وبالمقابل هناك من وقف معها بداية من والدها الرائع الذي عمل على تعليمها منذ الصغر وتدريسها كل شيء يتعلق بوظائف الدولة والتاريخ وحين وصلت لمرحلة أعلى بالتعليم حرص على دعوة أفضل الأشخاص لمنزله حتى يقوم بتدريسها، وأصدقاءها مثل: “سي ران” و “إينسي” ومن تعرفت عليهم بالقصر ودعموها سواءً بالتدريس أو التشجيع أو توفير الفرص لها لتخوض تجربة العمل بالقصر.

المواقف الرومانسية بين “شيورى” و الإمبراطور “ريوكي” وتعرف كل منهما على مشاعره تجاه الآخر، وهل هي حقًا مشاعر حب أم احترام، “شيورى” وتعرضها لمواقف عديدة ومقابلتها لأشخاص كثيرين يؤثرون في حياتها بشكل إيجابي أو سلبي يدفع مشاعرها للنضوج والتعرف أكثر على نوعية مشاعرها تجاه الآخرين.

أيضًا سنرى المغامرات التي سيخوضونها للسيطرة على الاضطرابات التي تحدث في أنحاء المملكة، وكيف تنجح “شيوري وسي ران” والآخرين في ذلك.

المسلسل به جرعة غموض وجرعة من السحر أيضًا لم تظهر بوضوح سوى بالحلقات الأخيرة من الجزء الأول، وتظهر بقوة مع جرعة من القوى غير الطبيعية في الجزء الثاني.

الشخصيات متنوعة ولها عمق وتأثير بالأحداث حتى لو ظهرت لفترة بسيطة، ورسوم الأنمي وألوانها رائعة جدًا والمقطوعات الموسيقية جميلة.

Chouyaku Hyakuninisshu: Uta Koi

أنمي Chouyaku Hyakuninisshu: Uta Koi

مسلسل أنمي من  13 حلقة
إنتاج 2012
النوع : رومانسي، تاريخي، شعر

أصل الأنمي رواية رومانسية تحمل الاسم نفسه للمؤلفة والمانجاكا Kei Sugit، وتم تحويل الرواية لمانجا ومسلسل أنمي.

القصص منفصلة مُتصلة أحيانًا، تحكي عن أشهر قصص الحب التي خلدتها الأشعار في اليابان عن “عصر الهييان Heian period”، وهي عبارة عن 100 قصيدة شعر من أشعار الغزل والحب ل100 شاعر وشاعرة، تم انتقاء بعض هذه القصص وعرضها بالأنمي.

الأنمي جميل ولطيف وإن كان لا يخلو من الدراما والمشاعر الرقيقة، من أشهر القصص التي عُرضت قصة الحب للشاب الوسيم والشهير في البلاط الإمبراطوري “ناريهارا Ariwara no Narihira’s” الذي أحب محظية / زوجة الإمبراطور “تاكيكو Fujiwara no Takaiko” قبل أن تُرسل لقصر الإمبراطور وحتى بعد أن أصبحت زوجة الإمبراطور استمر على حبه لها رغم أنّه اُشتهر سابقًا بأنّه شاب لعوب ومحطم قلوب الفتيات، بالإضافة لقصة الحب الرقيقة بين أخ “ناريهارا ” وزوجته، وقصص أخرى جميلة ورقيقة.

أيضًا سنتعرف على فتيات أبين إلّا أن يتركن بصمتهن في التاريخ الياباني سواءً عن طريق أشعارهن أو مؤلفاتهن أو ثقافتهن العالية مثل: “Shonagon Sei” التي كانت مرافقة ووصيفة زوجة الإمبراطور.

Alpen rose / Honoo no Alpenrose: Judy & Randy

أنمي Alpen rose / Honoo no Alpenrose: Judy & Randy

مسلسل انمي من 20 حلقة “وتمت دبلجته للعربية باسم “زهرة الجبل”
انتاج سنة 1985
النوع: رومانسي، تاريخي، دراما

القصة عن “لوندي Lundi” الفتى الصغير اليتيم الذي يعيش مع عمه، يتجول في حقول سويسرا ويجد فتاة صغيرة فاقدة الوعي مع ببغائِها الصغير، ويسألها عن اسمها ووالديها ليكتشف أنّها فقدت ذاكرتها بسبب حادثة تحطم طائرة، ويُعتقد أنّها الوحيدة الناجية، هكذا يقرر أن يعتني بها ويمنحها اسم “جودي” ويقضيان طفولتهما معًا.

بعد عدة سنوات وعندما يُصبحان مراهقين، “جودي” تُصبح ممرضة وفي أحد الأيام يعترض طريقها كونت فرنسي يحاول خطفها لكن بمساعدة “لوندي” يهربان منه ويقرران الانتقال عبر سويسرا بحثًا عن ماضي “جودي” وعن ما حصل لوالديها، لكن رحلتهما ليست سهلة فهي تدور في زمن صعود النازية وبوادر الحرب تلوح في الأفق عام 1939، لكن برغم المصاعب يلتقيان بالعديد من الأشخاص المناهضين للنازية، ويتعاون معها الجميع لمعرفة ماضيها ومقاومة النازيين في نفس الوقت.

الأنمي جميل ومليء بالمواقف المؤثرة، والعلاقة الجميلة بين “جودي” و “لوندي” التي بدأت بصداقة جميلة بين طفلين للتتطور لحب بريء، ثم نضجت علاقتهما وقويت أواصر الحب بينهما كلما تقدما بالعمر، وأيضًا الصداقات الجميلة والقوية التي أقاماها مع العديد من الشخصيات أثناء رحلتهما لمعرفة ماضيهما.

شاهدته عدة مرات بالدبلجة العربية وبالنسخة اليابانية الأصلية وأحببتهما، الرسوم و الموسيقى جميلة جدًا، والأغاني اليابانية والعربية أيضًا جميلة وأحببتها.

هناك فروق بين الأصل والدبلجة العربية، حيث تم تغيير الأسماء، “جودي” أصبحت “جُمان” و “لوندي” أصبح “حسان”، و “الكونت جورمنت” أصبح “السيد شاكر”، و “ليونارد آشينباخ” الموسيقي العبقري تحول “لعبدالقادر”، بالإضافة لحذف المشاهد التي تحوي علم النازية.

Haikara-san ga Tōru

أنمي Haikara-san ga Tōru

مسلسل أنمي 42 حلقة “تمت دبلجة 26 حلقة للعربية باسم “بينو”
إنتاج سنة 1978- 1979 ل Nippon Animation
النوع: رومانسي، تاريخي، قطعة حياة، دراما، شوجو

الأنمي مقتبس من مانجا بنفس الاسم، وتم تحويلها لمسلسل أنمي ثم ل 4 أفلام “تمثيل واقعي Live-action”، وأخيرًا تم الإعلان عن فيلمين أنمي جديدين سيتم عرضهما في 2017 و 2018 إعادة سرد أحداث الأنمي والمانجا.

قصة الأنمي تدور في 1920 عن “بينيو Benio” الفتاة ذات ال17 ربيعًا، والتي فقدت والدتها في طفولتها فقام والدها العسكري ذو الرتبة العالية بالجيش الياباني بتربيتها فنشأت فتاة اجتماعية ومرحة ورياضية، وبعكس المُتعارف عليه في تلك الفترة من أنّ الفتاة يجب أن تهتم بالأمور الأنثوية كالتطريز وتنسيق الزهور، “بينيو” كبرت وهي تمارس كل ما هو ذكوري كممارسة رياضة ال”كيندو kendo” وهي أحد أنواع رياضات القتال ويستخدمون فيها سيوف مصنوعة من خشب الخيزران، كما أنّها تهوى تسلق الأشجار والانطلاق بحرية وارتداء ملابس غربية بدلًا من الكيمونو التقليدي وتكره الزواج المُرتب بين العائلات، وترفضه وترى أنّ الزواج يجب أن يكون قائمًا على الحب والتفاهم بين الطرفين.

و في أحد الأيام تقابل “شينوبو Shinobu” وهو ضابط ياباني لكن أمه ألمانية، وبسبب موقف سابق بينهما تكرهه “بينيو” في البداية لكنها تُفاجأ أنّ “شينوبو” هو عريسها المُرتقب والذي تم ترتيب زواجهما بين والدها وجدّي “شينوبو”، وتقوم برفضه فورًا رغم رغبته هو بالتعرف عليها.

هكذا تبدأ سلسلة من الأحداث والمواقف بينهما ومحاولة “شينوبو” الجادة للتقرب منها، وفهمها وفهم تفكيرها المُنطلق، والذي لا يشبه فتيات عصرها، وتبدأ هي أيضًا بالتعرف عليه بشكل أفضل ومحاولة تقبل مشاعرها ناحيته.

1

شاركنا رأيك حول "مختارات من الأنمي الرومانسي التاريخي"