سكارليت جوهانسون تتعرّض لوابل من الانتقادات بعد ساعات من قبول بطولة Rub & Tug

سكارليت جوهانسون
0

لم يمضِ ساعات على إعلان النجمة سكارليت جوهانسون قبولها بلعب دور البطولة في فيلم Rub & Tug، لكن يبدو أنَّ هذا الخبر أثارَ حفيظة الكثير من روّاد الفن والممثلين أيضًا؛ وذلك بسبب حساسية الدور وخصوصيته، إذ ستلعبُ جوهانسون دور شخصية مأخوذة من قصة حقيقية، وفي الحقيقة كانتْ هذه الشخصية مثيرةً للجدل حتى لحظة وفاتها، إنّها دانتي جيل وهي شخصيةٌ معروفةٌ لدى الأمريكيين. أنثى خُلقت بجسد أنثى لكنّها تطالبُ الجميع بالتعامل معها كرجل، نحن نتحدثُ هنا عن اضطراب بالهوية الجنسية، وإضافةً إلى ذلك كانتْ جيل أو “كان” – كما فضَّل أن يُعامل – رائدًا من روّاد عالم الجريمة أدارَ العديد من صالات التدليك التي كانتْ غطاءً لأعمال غير مشروعة.

اقرأ أيضًا: أفضل أفلام أبرزت الموهبة التمثيلية للجميلة سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون

إضافةً إلى علاقته العاطفية مع صديقة أنثى، وحتى الآن لا نستطيع أن نعتبر جوهانسون قد ردت على أيّ من منتقديها، ويأتي هذا الانتقاد ضمن سلسلة من الانتقادات التي تتهم جوهانسون بتأدية أدوار لا يجب أصلًا أن تقبل بها، وذلك بعد أن ظَهَرَتْ في 2017 ببطولة فيلم Ghost in the Shell إذ قَاْمَتْ بلعب دور كُتب بالأصل لممثلة آسيوية، وانهالت عليها الاتهامات بتبييض وجهها لتتمكّن من لعب هذا الدور.

من بين المعبرين عن غضبهم الممثلة تريس ليسيت Trace Lysette، فقد غَرَّدَتْ على موقع تويتر معبرةً عن غضبها وشعورها بأنَّه لا توجدُ عدالةٌ بتوزيع الأدوار والسماح للمثلين بأخذ فرص متعادلة لخوض مغامرات جديدة وشخصيات مختلفة، والقيام بأدوار بطولة مطلقة إذ أنّ سياسة المنتجين لا تُظهر المساواة أبدًا، وكانت الممثلةُ ديمي كلايتون أيضًا من المعبرين عن غضبها إذ قَاْلَتْ إنّ الممثلين لا يأخذون فرصًا متساويةً في تجريب أدوار مثيرة للجدل وغريبة، ومن نقاط إثارة الجدل أيضًا أنّه لم يُعلن عن الصورة التي سيقدّم المخرجُ روبرت ساندرز الشخصية، هل ستكونُ رجلًا أم أنثى.

اقرأ أيضًا: Rub & Tug بعد مزادٍ عالمي يذهبُ لشركة نيورجنسي… والبطلة هي الرائعة سكارليت جوهانسون.

0

شاركنا رأيك حول "سكارليت جوهانسون تتعرّض لوابل من الانتقادات بعد ساعات من قبول بطولة Rub & Tug"

أضف تعليقًا