كيف ستؤثر تعليقات ليام نيسون التي اعتبرت عنصرية على مستقبله المهني؟

ليام نيسون
0

بعد الجدل الذي أثارته تعليقات ليام نيسون التي اعتبرت عنصرية، بدأ المتابعون بالتساؤل عن مدى تأثير هذه التعليقات على مستقبله المهني وأفلامه المقبلة في هوليوود. وفي الحقيقة، يتوقع البعض أن تؤثر إلى درجة من الممكن معها أن تنتهي مسيرته الفنية.

إذ عبر نيسون في وقت سابق عن تأثره الشديد في زمن مضى على أثر تعرض صديقة مقربة للاغتصاب من قبل رجل أسود، وعبر عن سعيه للانتقام ورغبته بارتكاب أعمال عنف انتقامية حينها، وفي الواقع حاول تدارك الأمر بقوله أنه الآن وبعد مضي كل هذا الوقت استنتج أن الانتقام لا يؤدي إلا إلى مزيد من سفك الدماء، لكن محاولاته يبدو أنها أخفقت إذ لم يكن تفسيره للحالة كافياً لتدارك ردات الفعل الغاضبة. وفي الحقيقة استمرت هذه الردود السلبية على تصريحاته الموصوفة بالعنصرية حتى بعد أن أوضح أنه سيعاني من نفس ردة الفعل إذا كان الرجل أبيض.

ليام نيسون

وفي أحد ردود الفعل للصحافة كتب تشارلز بلو في عموده في صحيفة نيويورك تايمز موجهاً الحديث لنيسون: “أنت ممثل للإرهاب العنصري”. وعلى الرغم من أن نيسون قام بتوضيح تعليقاته التي ألقاها في برنامج صباح الخير أمريكا بعد نشرها في صحيفة الأندبندت في المملكة المتحدة، قامت شركة Lionsgate بإلغاء العرض الأول للسجاد الأحمر لفيلم Cold Pursuit خوفاً من تأثيرات هذه التصريحات.

وبرأي العديد من النقاد والمتابعين، فإن نيسون مهدد بشكل حقيقي بانتهاء مسيرته الفنية، في حين أن البعض توقع أنه سيختفي لفترة معينة لتهدأ التعليقات ومن ثم سيعود للعمل بصمت. أما بالنسبة للمشاريع المنتظرة والقائمة فالتخمينات متضاربة، وقد ذهب البعض لمطالبة سوني بحذف نيسون من فيلم Men in Black: International الذي سيفتتح في الصيف، على غرار ما حدث مع كيفن سبايسي في فيلم All the Money in the World حيث أعيد أداء الدور من البداية.

0

شاركنا رأيك حول "كيف ستؤثر تعليقات ليام نيسون التي اعتبرت عنصرية على مستقبله المهني؟"

أضف تعليقًا