بوستر فيلم غرام دوت كون وكيف تكون عازبا
0

“ﻟﻦ يكفيك ﺩفء ﺃﺣﻀﺎﻥ ﺍﻟﻌﺎﻟﻢ ﻣُﺠﺘﻤﻌﺔ ﻟﺘﺸﻌﺮ ﺑﺎﻷﻣﺎﻥ ﻣﺎ ﻟﻢ ﺗﺤﺘﻀﻦ نفسك ﻣﻦ ﺍﻟﺪﺍﺧﻞ، ﻛُﻦ ﻣﺴﺎﻟﻤﺎً ﻣﻊ ﺟﻮارحك ﻭﺟﺮﻭحك ﻷجلك أﻧﺖ ﻓﻘﻂنجيب محفوظ.

لا يلاقى السنجل نفس الاهتمام الذي يحصل عليه المرتبطين، فمثلا هناك افلام رومانسيه تحمل قصصهم ولكن نادراً أن نرى أفلام أو أعمال فنية بشكل عام للسناجل. إليك مجموعة من الأفلام التي اِهتمت بك وخاطبتك لتوضح لك رسالة مهمة “أحِب نفسك”.

أقرأ أيضًا: أفلام رومانسية ليست سيئة وغير تقليدية لمحبي الأعمال مختلفة

كيف تكون عازبًا- How to be single

بوستر فيلم how to be single

الفيلم الأشهر الموجه للسناجل صدر في يناير 2016، التصنيف العمري للفيلم هو +16. الفيلم من إخراج كريستين ديتي Christian Ditter، بطولة داكوتا جونسون Dakota Johnson في دور (أليس)، ريبيل ويلسون Rebel Wilson في دور (روبين)، ليزلي مان Leslie Mann في دور (ميج) وأندريس هولم Anders Holm في دور (توم) بالإضافة إلى أليسون بري Alison Brie في دور (لوسي). يدور الفيلم حول خمسة من العزاب كل منهم لديه نمط من العلاقات: سواء تخطي حب قديم عن طريق العلاقات المتعددة (أليس) أو علاقات الليلة الواحدة (روبين/ توم) أو علاقات في المنتصف (ميج) كذلك حتى علاقات برامج الدردشة (لوسي). كل منهم يتعلم الطريقة المُثلى ليكون أعزب حتى يقابل شريكًا ملائمًا له.

يبدأ الفيلم بطلب أليس من حبيبها جوش فترة استراحة من علاقتهم لتتأكد من مشاعرها تجاهه وتتأكد من رغباتها بشكل عام لتنتقل لمدينة لا تنام فترافق روبين في رحلاتها للتعرف على أشخاص جدد. بعدما تتأكد من مشاعرها تجاه جوش تخبره برغبتها في إعادة علاقتهم مرة أخرى تتفاجأ أنه دخل حديثًا في علاقة جديدة. من هنا تبدأ رحلة أليس في الاعتماد على نفسها حتى تصل في النهاية للسلام النفسي مع كونها وحيدة حاليًا وستقابل الشخص المناسب في الوقت المناسب.

أما ميج أخت أليس فهي طبيبة نساء وتوليد ماهرة تكابر في مشاعرها تجاه الزواج والأطفال، وعندما تقرر تحقيق رغباته الفعلية والحصول على طفل كأم عزباء يظهر في حياتها كين -وبعد فترة من صده- يكونوا في النهاية أسرة سعيدة. بعد محاولات لوسي الكثيرة في الحصول على علاقة جدية من خلال برامج المواعدة في النهاية تتعرف على جورج وتخطب له. في نفس الوقت يكتشف توم مشاعره تجاهها بعد فوات الأوان، الأمر الذي يجعله يعيد النظر في طريقة تعامله مع العلاقات العاطفية.

من خلال الفيلم ترى نفسك عزيزي القارئ في أي من هذه الأنماط، تشعر بأنك لست وحيدًا مثلًا في معاناة العثور على شريك مناسب. كذلك يساعدك على تحديد سبب حدوث الأخطاء. تقييم الفيلم على IMDb هو 6.1 /10 كما تخطت إيرادات الفيلم 105 مليون دولار. 

أليس هذا رومانسيًا – Isn’t it romantic

بوستر فيلم isn't it romantic

فيلم كوميدي رومانسي أمريكي صدر عن شبكة نيتفيلكس عام 2019، الفيلم من إخراج تود شتراوس شولسون- Todd Strauss-Schulson وبطولة ريبيل ويلسون Rebel Wilson في دور (نتالي) مهندسة معمارية تم زرع -من قبل والدتها- أفكار معادية للحب والرومانسية والقصص الخيالية وكذلك لنفسها وشكلها. تنشأ نتالي على هذه الأفكار وكما تعامل هي نفسها على أنها لا تستحق الحب والرومانسية والاحترام يعاملها الآخرون حتى في مقر عملها. تتعرض نتالي لحادث وتستيقظ في المشفى لتجد العالم أصبح عبارة عن فيلم كوميدي رومانسي بشكل مبالغ فيه، يصيبها الذعر والقرف من هذا الكم من الرومانسية التي تعبر عنه بـ “ماذا فعلت لأستحق كل هذا” حتى في الخيال هي ترى نفسها لا تستحق هذه الحياة. تقرر نتالي مسايرة هذا النوع من القصص ومحاولة الوقوع في الحب حتى تعود لعالمها الواقعي مرة أخرى ولكنها تفشل مرارًا حتى تكتشف أن سر العودة لحياتها هي حب نفسها وتقبلها كما هي عندها فقط تتمكن نتالي من العودة. عقب عودتها تغير نتالي من طريقة تعاملها مع نفسها وتعامل الآخرين معاها كذلك، كما أنها تعطي فرصة لصديقها المقرب الذي كان يحاول التقرب منها لوقت طويل ولكن بسبب فكرتها عن نفسها أنها “لا تستحق” كانت تنكر مشاعره تجاهها..

“سيحبك ويحترمك الناس بنفس المقدار الذي تحب وتحترم به نفسك” ملخص الفكرة التي يريد ترسيخها الفيلم. طالما الفرد نفسه أتاح للآخرين الفرصة لإساءة معاملته فسيظل دائمًا يتلقى أقل احترام ممكن منهم، وعلى صعيد الحب لن يجد الإنسان الحب من الآخرين ما لم يحب نفسه أولًا. تقييم الفيلم على IMDb هو 5.9/ 10 كما تخطت إيرادات الفيلم 48 مليون دولار.

طعام.. صلاة.. حب- Eat pray love

بوستر فيلم eat pray love

فيلم رومانسي مقتبس عن مذكرات بنفس الاسم للكاتبة إليزابيث جيلبرت Elizabeth Gilbert، الفيلم من إخراج رايان مورفي Ryan Murphy بطولة جوليا روبرتس Julia Robert في دور (ليز) التي تقرر بعد فشل زواجها الطلاق والسفر في رحلة طويلة تكتشف بها نفسها وتحاول الوصول للسلام والتوازن في حياتها. تبدأ أولى محطاتها في إيطاليا لتتعرف على مجموعة أصدقاء من خلالهم تكتشف العادات الإيطالية وبالأخص الخاصة بالأكل والخمور. تنتقل بعدها للجزء الثاني من المخطط وهي الهند، تقضي وقتها هناك في معسكر تأهيل نفسي تجد من خلاله الراحة والسلام النفسي تنتهي رحلتها بتحقيق قدر كبير من التواصل الذاتي الجيد مع نفسها. أما عن محطتها الأخيرة فهي بالي بلد الحب، تبدأ في بالي في مرحلة حب الذات وتقبلها كما هي عندها فقط تقابل ليز شريكًا مناسبًا لها.

ما يحاول أن يقوله الفيلم من خلال تجربة ليز التي امتدت لعام تقريبًا هو إشباع رغباتك والتواصل الداخلي الجيد مع ذاتك بالإضافة إلى حب نفسك وتقبلها كما هي هو السبيل للحصول على الحب. تقييم الفيلم على IMDb هو 5.8 /10 كما تخطت إيرادات الفيلم 204 مليون دولار. كما حصد الفيلم العديد من الجوائز مثل COFCA Award: Actor of the Year.

كيفية التغلب على الانفصال/ غرام دوت كوم – How to Get Over a Breakup

فيلم آخر من إنتاج نتيفليكس، يصنف كوميديًا من إخراج  برونو أسينزو Bruno Ascenzo وجوانا لومباردي Joanna Lombardi بطولة جيزيلا بونس في دور (ماريا في) وأندريس سالاس Andrés Salas في دور (ماتياس) الذي هجر (في) فجأة عبر برنامج سكايب لتبدأ رحلتها في محاولة تخطي العلاقة وحزنها بمساعدة صديقتها كارينا جوردان Karina Jordán في دور (ناتاليا) ورفيقة السكن جيلي رياتيغي jely reátegui (كارولينا) اللتان يسعدانها بكل الطرق الممكنة لتخطي العلاقة فتجد في النهاية (في) الحل من خلال مدونتها عن الحياة كعزباء لتحقق المدونة نجاحًا كبيرًا من خلاله تتعلم حب نفسها واحترمها فعندما يعود لها ماتياس وبالرغم من ضعفها أمامه في البداية إلا أنها في النهاية تقرر اختيار نفسها ومستقبلها على حساب حبيبها الأناني.

مرة أخرى تنتهي العقدة بحب البطلة/البطل لنفسه واحترامها ورفض أن تتلقى أقل مما تستحق، فبالرغم من حبها القوي لماتياس حتى النهاية إلا أنها اقتنعت أن وجودها في تلك العلاقة يؤذيها أكثر مما يفيدها، لذلك لا مانع من أن تكون سنجل في مقابل أن تكون آمنة.

وكما ذكرت مقولة الأديب الكبير نجيب محفوظ في المقدمة أذكرك عزيزي القارئ أن الأهم من الوقوع في الحب والدخول في علاقة والزواج وتكوين أسرة -التي بالمناسبة هي أمور عظيمة- أنه يجب أن تحب نفسك من الداخل وتحترمها وتتصالح مع أخطائك، وقتها فقط ستعثر على شريك حياة يحبك كما تحب أنت نفسك بالضبط. 

أقرأ أيضًا: رجاءً.. توقف عن رفع المحاكم ونصب المشانق للآخرين

0

شاركنا رأيك حول "هل انت سنجل وغير مرتبط؟ هذه الأفلام تحدثت عنك"