كيف سيكون شكل مسلسل Breaking bad لو كان فيلمًا؟ إليك الجواب

فيلم Breaking bad
0

على الرغم من كثرة الأعمال السينمائية من أفلام ومسلسلات وغيرها، إلاّ أنّ عددًا متوسطًا منها تستحق هدر وقتك الثمين عليها، وبكل تأكيد على رأس تلك القائمة مسلسل ’’Breaking bad‘‘ .

على الرغم من بدايته الدرامية الرتيبة إلاّ أنّك مع الوقت سوف تشعر بأنّ أحداثه وحبكته تستحوذ عليك تدريجيًا، ولن تستطيع الخروج من تلك الهيمنة حتى انتهائك من آخر لحظات المسلسل، وبالإضافة إلى متعة مشاهدته فهو لا يخلو من فائدة علمية ومعاني ثمينة.

في حال كنت قد شاهدته فبكل تأكيد تتمنى أن تمحى ذكرياتك حوله من أجل مشاهدته مجددًا والاستمتاع بلحظاته، إلاّ أنّني على الرغم من ذلك لا أمانع مشاهدته مرارًا وتكرارًا، وإلى الآن لم أفقد ذلك الحماس ولا أعلم متى سوف أفقده، أمّا في حال لم تشاهده حتى هذه اللحظة، فلا تضيع تلك الفرصة وانضم إلى قائمة الأشخاص المحظوظين الذين شاهدوا ذلك المسلسل العظيم.

عن المسلسل

برايان كرانستون مسلسل Breaking bad

ربما ليس غريبًا أن يتلقى المسلسل تلك الكمية الكبيرة من المديح من قِبل النقاد والمشاهدين، ويكون أحد أكثر المسلسلات مشاهدة في التاريخ، فهو من أفضل مسلسلات الدراما والجريمة إن لم يكن أفضلها على الإطلاق.

بالإضافة لأعداد المشاهدة الهائلة التي حصل عليها، حصل أيضًا على عدد كبير من الترشيحات للجوائز تبلغ حوالي 222 ترشيحًا و141 فوزًا، لعل أبرزها فوزه بجائزتي غولدن غلوب، وترشحه لخمس جوائز أخرى، أيضًا جوائز الإيمي التي نال عددًا كبيرًا منها بستة عشر فوزًا و42 ترشح، وفاز بجائزة بافتا واحدة.

يتكون المسلسل من 62 حلقة على خمسة مواسم، تم عرضه لأول مرة في 20 يناير عام (2008) في أمريكا وكندا، أمّا نهايته فكانت في التاسع والعشرين من شهر سبتمبر عام (2013)، حتى بعد انتهاء عرضه مازال يحظى بتلك الشعبية الكبيرة وإلى يومنا الحالي.

على الرغم من أنّني شعرت بالحزن لنهاية المسلسل، إلاّ أنّ قرار المبتدع ’’فينس غيليغان‘‘ بإنهائه عند هذا الحد كان موفقًا تمامًا، العديد من المسلسلات الناجحة ارتكبت خطأ مشترك وهو إطالة الأحداث والحلقات لأكبر قدر ممكن، وهذا ما يقلل من جودة المسلسل، فمن الجيد أنّه لم يحذو حذوهم.

المسلسل من تأليف ’’فينس غيليغان‘‘ وتم إنتاجه وتصويره في ’’ألباكركي‘‘، وهي أحد أكبر مدن ولاية نيومكسيكو الأمريكية، أمّا الممثلين ففام بالشخصية الرئيسية ’’براين كرانستون‘‘ بدور مدرس الكيمياء والتر وايت‘‘، حيث اختاره المنتج بهذا الدور لعملهم السابق في مسلسل ’’The X Files‘‘، واستطاع براين من خلال هذا الدور بالفوز بجائزة غولدن غلوب، و6 جوائز إيمي. أيضاً، قام الممثل ’’آرون بول‘‘ بالشخصية الرئيسية الأخرى ’’جيسي بينكمان‘‘ .

بالإضافة إلى كل من ’’آنا غان‘‘، و ’’بيتسي براندت‘‘، و ’’دين نوريس‘‘، و ’’بوب أودينكيرك‘‘ .

أحداث المسلسل والأفكار التي احتواها

برايان كرانستون بطل مسلسل Breaking bad

# ماذا سوف تكون ردة فعلك إن اكتشفت إصابتك بمرض السرطان؟، ما هو أول شيء سوف تفكر به؟، هل إصابتك بهذا المرض القاتل يعني نهاية كل شيء؟، ما هو سبب إكمالك لحياتك بعد إصابتك به؟.

بالإضافة إلى مجموعة من الأسئلة التي جسد هذا المسلسل العبقري إجابتها، بعد أن اكتشف بطل القصة إصابته بمرض سرطان الرئة بمرحلة متأخرة غير قابلة للعلاج.

بعد معرفته لهذا الخبر الصادم في بداية المسلسل، وبالتحديد الحلقة الأولى منه، لم يفقد ’’والتر وايت‘‘ مدرس الكيمياء في أحدى المدارس الثانوية الدافع للحياة، بل فكر في عائلته (زوجته وأبنائه).

# جسد المسلسل طريقة التحول الحتمية للإنسان عند الضرورة، أو الدافع والسبب من شخص محافظ ومسالم في المجتمع، إلى أحد أكبر تجار المخدرات، وسبب ذلك التحول كما ذكرت هو وجود الدافع، وهو لضمان مستقبل عائلته بعد موته وتوفير كمية المال اللازم لهم ليكملوا حياتهم برفاهية، ويرقد هو بسلام، وسبب ذلك الدافع هو الحب الذي يكنه لعائلته، على الرغم من أنّ الحب من الأمور السامية إلاّ أنّه حول والتر إلى مجرم.

# أيضاً، يصور المسلسل النظام الاجتماعي الحالي في الغرب المرتكز على أحد النظم الاقتصادية، وبالتحديد نظام الرأسمالية، الذي خَلفَ مجموعة من الأشخاص المعدومين في المجتمع، والذين وقعوا ضحايا لهذا النظام، حيث أنّ بعض المفكرين اعتبروا شخصية ’’والتر وايت‘‘ تجسيدًا لتلك الفئة.

# بداية دخول والتر لعالم المخدرات وبالتحديد صناعة ’’الكريستال ميث‘‘ كانت عندما التقى بأحد طلابه المتخرجين، والمدمن على الميث ’’جيسي بينكمان‘‘، حيث يعقد اتفاقًا معه على العمل سويًا، يقوم والتر بصناعة الميث، وجيسي بعملية الترويج.

# من الأمور المذهلة في المسلسل هي الدقة العلمية، وبالتحديد الطريقة الكيميائية في صناعة الميث. هذه الدقة كانت نتيجة المشاركة الفعالة لبروفيسورة الكيمياء العضوية ’’دونا نيلسون‘‘، والتي قامت بكتابة المعادلات ورسم البُنى الكيميائية، حيث سوف تنال طريقة تصنيع الكريستال ميث انتباهك وتبهرك كما أبهرت العديد من المشاهدين.

’’أنا معجبة جدًا بهذا المسلسل، وإذا احتجت أي مساعدة تتعلق بالكيمياء سوف أكون سعيدة بمد يد المساعدة.‘‘

رسالة دونا نيلسون للمؤلف فينس غيليغان.

’’كانت تراجع النصوص التي نكتبها للتأكد من أنّ الحوارات المتعلقة بالكيمياء دقيقة ومحدّثة، وأيضًا لدينا كيميائي يعمل مع إدارة مكافحة المخدرات في دالاس، وقد قدم لنا العون بشكل كبير.‘‘

فينس غيليغان عن دونا نيلسون.

# ولعل الأمر الأهم الذي سوف تستوعبه من المسلسل، وكما قال مؤلفه ’’الأعمال لها عواقب‘‘ . حيث يعتبر المسلسل عرض أخلاقي، فبعد أن كانت الشخصية الرئيسية تعيش بسلام، أصبحت فجأة شخصيةً ضالة بعد التورط في هذا العمل، ويخشى والتر من أن يتم القبض عليه حيث يصاب بالذعر، وهذا الأمر يجسد تلك المقولة بصورة مثالية.

بالإضافة إلى المشاكل التي سوف تجتاح عائلته الخاصة، بعد أن قرر والتر ابتكار شخصية خيالية تمثله بعالم المخدرات فقط، إلاّ أنّ هذه الشخصية قد ابتلعت شخصيته الحقيقية، والعديد من المصاعب التي سوف تمر على أبطال المسلسل سوف تكتشفها عند مشاهدتك له.

# أهم ما يميز المسلسل، وفقًا لرأي أحد النقاد والذي يمثل رأيي الشخصي أيضًا، كان ممتعًا وفريدًا من نوعه من ناحية فلسفته الخاصة واللغة، بالإضافة إلى التوازن الذي احتواه بين الكوميديا السوداء والدراما، والسيناريو المذهل ناهيك عن الأداء المصقول للممثلين الذين سطع نجمهم بعد هذا المسلسل.

ماذا لو كان Breaking bad فيلمًا؟

بوستر مسلسل Breaking bad

حسنًا، الآن نحن في الجزء الأهم من المقال، وهو كيف سيكون شكل مسلسل “Breaking bad” لو كان فيلمًا؟

قام أحد الأشخاص بالإشراف على تحرير المسلسل المكون من 62 حلقة، وتحويلها إلى فيلم مستوحى مدته 127 دقيقة، ووفقًا لمحرر الفيلم:

  • ماذا لو كان “Breaking bad” فيلمًا؟.
  • بعد عامين من الليالي الطويلة بلا نوم والتحرير الأبدي، نحن نقدم لكم الجواب على هذا السؤال بالذات، مشروع دراسي تحول إلى شغف.
  •  ليس بفيلم مستوحى يحاول الوصول لدرجات التكريم التي وصل إليها المسلسل، بل عوضًا عن ذاك سيحاول إعادة تخيل المفهوم الروائي القابع أدناه ليعطي لنفسه متعة مميزة طويلة وكاملة.
  • بديل لمسلسل “Breaking bad”، ليتم عرضه ومشاهدته بطريقة جديدة.

ختاماً، هذا العمل مثير للإعجاب حقًا تجربة منفذة بنموذجية بكل تأكيد، إنّه ليس مسلسل “Breaking bad” تقريبًا، العديد من المشاهد تم فقدانها، سرعة العرض مختلفة تمامًا، أمّا الجدول الزمني للفيلم (على عكس المسلسل) فهو طولي بصورة عامة. على الرغم من ذلك؛ فهو فكرة جذابة وتم تحريره بوضوح عن حب المسلسل.

0

شاركنا رأيك حول "كيف سيكون شكل مسلسل Breaking bad لو كان فيلمًا؟ إليك الجواب"

أضف تعليقًا