فيلم Chappie .. عندما يصبح للآلة إحساس

0

فيلم Chappie

عندما ينتشر في هذا العالم أول روبوت شرطي لتخفيض معدّل الجريمة والفوضى، وعندما يقوم أحدهم بتطوير هذا الروبوت إلى مرحلة متقدمة ليصبح آلة تستطيع التفكير والشعور .. ماذا يحدث!؟ هنا يأتي Chappie آلة ذات ذكاء اصطناعي عالي المستوى لكن بطريقة خيالية وعلمية صادمة.

ديون ولسون هو مسؤول تنفيذي في شركة قوات الشرطة الروبوتية، لدينا أحد الروبوتات يصاب ويحطم ويجب إتلافه لكن عندما يقوم ديون بكتابة برنامجه الجديد ليجعل من الآلة ليست فقط آلة قتل بل هي آلة يمكنها كتابة الموسيقى والأشعار ذات شعور ووعي، في تلك الأثناء يتم خطف ديون من قبل عصابة ليسرقوا 200 مليون دولار بواسطة الروبوتات ويجبروه على تحميل البرنامج على الروبوت المحطم ليظهر لنا هذا الروبوت كأنه طفل صغير ولد من جديد لكنه فائق الذكاء وسريع التعلم.

فيلم Chappie هو من إخراج نيل بلومكامب الذي يملك مواهب لا يمكن لأحد أنكارها وهذا ما شاهدناه عندما قام بإخراج أفلام سحرت العديد من المشاهدين District 9 و Elysium. الفيلم مستند على فيلم قصير من إخراج نيل بلومكامب عن الروبوت الشرطة وهو Tetra Vaal في عام 2004.

فيلم Furious 7 .. أفضل أجزاء السلسلة أم أنجحها فقط؟

فيلم Chappie - صورة 2

برأيي الشخصي فيلم Chappie أضعف من الفيلمين السابقين لكن هذا لا يعني أن الفيلم لا يستحق المشاهدة، حيث يملك بعض نقاط القوة من بينها وهي الأهم تصميم الروبوت الآلي Chappie وأدائه وهذا الدور قام به شارلتو كوبلي صديق طفولة نيل بلومكامب وهو أمر ليس مستبعد لأنه شارك في جميع أفلام بلومكامب ودعونا ألا ننسى أن تصميم الروبوت مأخوذ من أفلام المانجا وذلك لأن بلومكامب من متابعين الإنمي والمانجا، والروبوت مأخوذ على وجه التحديد من شخصية “Briareos” الذي يملك أذان الأرنب، بالإضافة الى أن جميع الروبوتات تملك أذن متشابهة إلا الروبوت 22 يملك أذن ذات لون برتقالي لتميزه عن باقي الروبوتات وهو فيما بعد يحمل أسم “Chappie“.

لدينا أيضاً ديون ولسون مصمم هذا الذكاء الصنعي وهو الممثل ديف باتيل بطل فيلم Slumdog Millionaire’s ومنافسه هو الجندي السابق فينست مور وهو الممثل هيو جاكمان الشهير لدور Wolverine في سلسلة X Men. من ناحية أخرى أُعجب العديد في أداء نينجا ويولندي، لكنه على ما اعتقد كان أداءً جيداً أو لا بأس به في بعض المشاهد وضعيف في مشاهد أخرى لكن يجب أن نأخذ بعين الاعتبار أن هذا هو الفيلم الطويل الأول لهم وهم بالأصل أعضاء في فرقة راب مشهورة تدعى “Die Antwoord” ولديهم على ما أظن فيلمين قصيرين، وبالتأكيد موسيقى الفيلم أغلبها خاصة بفرقتهم Die Antwoord.

فيلم Chappie - صورة 1

يأخذنا بلومكامب في رحلة مستقبلية ليبهرنا بنظرية من نظريات الذكاء الصنعي والروبوتات المستقبلية، التي تتحدث عن روبوت تُضع فيه شريحة كمبيوتر ويكون قابل لتطوير الوعي والتعلّم. تبدأ شخصية هذا الروبوت كطفل صغير خجول لا يعلم شيء، لكنه سرعان ما يتعلم أسلوب حياة العصابات. هنا هذا الروبوت قويّ صلب يجري يقفز لكنه ليس فقط مجرد جسم معدني بل يوجد في داخله القليل من الإنسانية يحتاج إلى عاطفة، يحزن، يفرح، يخاف، ويسأل أسئلة فلسفية أيضاً.

يُركّز الفيلم مثله مثل العديد من أفلام الخيال العلمي والذكاء الصنعي الحديثة التي تتحدث عن روبوتات واعية على فكرة التعاطف مع الرجال الآليين، وهذا ما يحدث بالمشاهد عندما يشاهد Chappie ويتعاطف معه ويرى منه مخلوق حساس له شعور ووعي كامل يجب الاهتمام به ورعايته، ونذكر من تلك الأفلام الحديثة Ex Machina لكن هنا هذا التعاطف يجعل منك تُفكّر مرتين في كل لحظة.

عالم من الدراما في حياة زومبي .. فيلم Maggie

فيلم Chappie- ملصق

يوجد هنا بعض النقاط أصبحت العديد من الأفلام تركز عليها وهي: رجال آليون قاتلون بلا رحمة، روبوتات ذات وعي وشعور كامل وربما ذكاء خارق، تحميل الدماغ البشري في روبوتات آلية. هنا مشكلتي الوحيدة أن تكرار تلك الأفكار تجعل من أي فيلم جديد ممل وروتيني ويفقد الكثير من مميزاته. لا تشعر بالعاطفة مع بعض الشخصيات الأخرى ولا تكترث كثيراُ بها، ستصل إلى نهاية الفيلم دون أن تكترث بمصيرها مهما حدث لها.

في النهاية القصة بشكل عام ممتعة، مليئة بالإثارة والتشويق، وبالطبع لا يخلو الفيلم من الكوميدية، بالإضافة إلى التآمر لإبعاد المشاهد عن الشعور بالملل عن طريق الصور المبهرة، ومقاطع الأكشن الممتعة ..  فإذا كنت تبحث عن قليل من التسلية هذا الفيلم مناسب جداً. أرى شخصيان أن فيلم Chappie يستحق المشاهدة ويملك عنصر التشويق الذي لا يجعلك تشعر بالملل حتى آخر لقطة منه، لذا أقول أبدع بلومكامب مرة أخرى ولم يُخيّب جمهوره.

ماذا عنكم، هل شاهدتم فيلم Chappie الخيالي؟ كيف وجدتموه؟ شاركونا بآرئاكم عن طريق تعليقاتكم..

0

شاركنا رأيك حول "فيلم Chappie .. عندما يصبح للآلة إحساس"