أبطال وأشرار من أصول فرعونية في عالم كوميكس DC

أبطال وأشرار من أصول فرعونية في DC
0

مرت شخصيات DC الخارقة على مدار العقود الماضية بالعديد من مراحل التطوير، وتم إضافة الكثير من التفاصيل والخلفيات التاريخية إليها، وقد اعتمد مطورو الكتب المصورة Comics Books في صناعة خلفيات عدد كبير من الشخصيات على أساطير الحضارات القديمة، مثال ذلك أساطير الميثولوجيا اليونانية القديمة التي استوحت منها واحدة من أشهر شخصيات DC، وهي المرأة الخارقة Wonder Woman.

لم تكن الأساطير اليونانية وحدها ما اعتمد عليه مطورو شخصيات DC، بل إنّ الحضارة المصرية القديمة -الفرعونية- أيضًا كانت حاضرة بقوة على صفحات الكوميكس، دليل ذلك أنّ العديد من الشخصيات في عالم DC يرجع أصلها إلى العصر الفرعوني، وأغلب تلك الشخصيات حازت على قواها الخارقة إمّا بفضل السحر الذي كان الكهنة يمارسونه، أو بمنحة من الآلهة الفرعونية القديمة، ومن أبرز وأشهر الشخصيات الفرعونية في عالم DC ما يلي:

إيزيس Isis

إيزيس كوميكس دي سي

تعتبر شخصية إيزيس واحدة من أبرز شخصيات DC التي تم استلهامها من الحضارة الفرعونية القديمة، ذلك يتضح من اسمها المستوحى من اسم الآلهة المصرية إيزيس، كما تعد من شخصيات الكوميكس النادرة التي تم تقديمها في البداية من خلال مسلسل تلفزيوني، ثم تم استغلالها في كتب الكوميكس، وقد كان الظهور الأول لها على صفحات الكتب المصورة في عام 1976م من خلال العدد 25 من سلسلة شازام Shazam.

تم تطوير شخصية إيزيس في عالم كوميكس DC أكثر من مرة، ومن ثم فإنّها تمتلك أكثر من خلفية أشهرها القصة القائلة بأنّها فتاة تدعى أدريانا توماز تم استعبادها وتقديمها كهدية لشخصية بلاك آدم Black Adam إلّا أنّ الأخير وقع في حبها، وفي وقت لاحق عثرت أدريانا على قلادة الملكة حتشبسوت وحصلت من خلالها على قوى الآلهة إيزيس الخارقة.

تعتبر إيزيس واحدة من أقوى شخصيات DC بشكل عام؛ حيث أنّ قلادة حتشبسوت منحتها قدرات متعددة وفائقة من أبرزها القدرة على التلاعب بالأرض والطقس والتحرك بسرعة فائقة والسيطرة على الحرائق، أمّا أهم ما يميز إيزيس قدرتها على تقسيم قواها ومنح بعضها لأشخاصٍ آخرين من اختيارها.

الفتاة الصقر Hawkgirl

الفتاة الصقر Hawkgirl دي سي كوميكس

تعد شخصية هوك جيرل Hawkgirl واحدة من أكثر شخصيات DC انتشارًا، واكتسبت شعبيةً كبيرةً وسط محبي عالم دي سي بعد انضمامها إلى فرقة العدالة، والوقوف جنبًا إلى جنب مع الأبطال الخارقين الأشهر باتمان وسوبر مان وفلاش وغيرهم. تم ابتكار وتطوير شخصية هوك جيرل على يد الفنانين جيمس روبنسون وإيفان ريس وجيوف جونز، وتم تقديمها للمرة الأولى في عام 1940م من خلال سلسلة فلاش كوميكس The Flash Comics.

تاريخ شخصية هوك جيرل يشير إلى أنّها أميرة فرعونية تدعى تشي-يارا، وتعيش في الزمن المعاصر تحت اسم مستعار هو كندرا سندروس، وقد اكتسبت قواها الخارقة نتيجة التعرض في العصور القديمة لمحاولة اغتيال من قبل كاهن شرير استخدم بها خنجرًا مصنوعًا من معدن ذو خواص فريدة يسمى Nth Metal، مما أدى إلى إصابتها بلعنة ما تجعل روحها معلقة للأبد بين الحياة والموت، أين أن تشي-يارا كلما ماتت في زمن ما أعيد بعثها مرة أخرى في شخصية جديدة، وفي كل مرة تكون جاهلةً بقواها الخارقة وتستغرق وقتًا حتى تتمكن من اكتشافها وتعلم كيفية التحكم بها.

تشتهر هوك جيرل بقدرتها على إنبات جناحين في ظهرها والتحليق عاليًا، إلّا أنّ تلك ليست القوة الوحيدة التي تمتلكها، بل إنّها تتميز بالقوة العضلية الخارقة وحدة الحواس وخاصةً السمع والبصر، بالإضافة إلى امتلاكها صولجانًا ذو قوة فائقة يتشابه بقدر كبير مع مطرقة ثور في عالم مارفل.

الرجل الصقر Hawkman

الرجل الصقر Hawkman دي سي كوميكس

يعد هوك مان نسخة طبق الأصل من شخصية هوك جيرل، حيث أنّ القوى الخارقة التي يمتلكها تتشابه بقدر كبير مع قواها وأبرزها الجناحين العملاقين، كما أنّه اكتسب تلك القوة عن طريق نفس اللعنة التي أصابتها حين تم اغتيالها في العصور القديمة على يد الكاهن الفرعوني الشرير. تم ابتكار الشخصية في الأصل على يد جاردنر فوكس ودينيس نيفيل، وتم تقديمه لأول مرة في عام 1940م بالتزامن مع إطلاق شخصية هوك جيرل ليشكلا معًا واحد من أبرز الثنائيات التي جمعت بين شخصيات DC.

اسمه الحقيقي كارتر هال وهو عالم آثار ومؤرخ متخصص في دراسة التاريخ المصري القديم، الأمر الذي مكنه من اكتشاف قوة المعدن الغريب المسمى Nth Metal الذي يلغي تأثير الجاذبية ويمنح حامله القدرة على الطيران، كما تناسخ كارتر هال مع روح الأمير الفرعوني خوفو الذي كانت تجمعه علاقة عاطفية بالأميرة تشي-يارا -في العصر الفرعوني- وأصيب بذات اللعنة التي أصابتها وجعلت روحها مشتتة ومتجددة، ومن ثم حصل كاتر على أسلحة تعود إلى العصور الوسطى من المتحف الذي يعمل به بصفته -باحثًا في الآثار- وقرر استخدام قوى الأمير خوفو في محاربة الجريمة وتحقيق العدالة.

بلاك آدم Black Adam

بلاك آدم Black Adam دي سي كوميكس

يعد بلاك آدم Black Adam واحد من أبرز شخصيات DC الشريرة Super Villains؛ إذ أنّه الخصم الرئيسي ضمن سلسلة كوميكس البطل الخارق شازام، ظهرت شخصية بلاك آدم للمرة الأولى في عام 1945م من خلال إصدارات شركة فاوست قبل أن تستحوذ شركة DC على حقوق الملكية الخاصة بها في وقت لاحق، وبناءً عليه تنضم إلى عالم دي سي DCU، ويعتبر بلاك آدم من أقوى شخصيات DC الشريرة حتى أنّه أحد القلائل القادرين على هزيمة سوبرمان باستخدام السحر الأسود.

الخلفية التاريخية لشخصية بلاك آدم تشير إلى أنّه عاش في مصر القديمة وتحديدًا في عام 1200 ق.م، وكان يعرف باسم تيث آدم وهو أحد الأمراء وابن الفرعون المصري رمسيس الثاني، وفي ذات الوقت كان الكاهن شازام أحد المقربين من الفرعون وعائلته وقد أعجب بالأمير الشاب العادل فقرر منحه قواه السحرية.

في وقت لاحق تعرضت أسرة تيث آدم للقتل على يد الكاهن آخ-تون مما دفع تيث آدم لاستدعاء قواه الخارقة واستغلالها في عملية الانتقام، ومن ثم عاد للحكم مرة أخرى لكنه تخلى عن مبادئه وعدله واتسم سلوكه بالقسوة وفرض سيطرته بالقوة على البلاد، وفي أحد الأيام أجرى تيث آدم تعويذة سحرية خاطئة مما تسبب في مقتله وقام الكاهن شازام بدفنه، إلّا أنّ تلك التعويذة والمعروفة باسم القوة السوداء كانت قد تمكنت منه وأعادته للحياة مرة أخرى في صورة وحش خارق يحمل اسم بلاك آدم.

طاف الكاهن الكبير شازام الأرض باحثًا عن وريث آخر يمنحه قوته السحرية، وفي نهاية المطاف عثر على الطفل بيلي باتون باتسون، وبالفعل منحه قوته وجعل منه شازام الجديد المسؤول عن ردع بلاك آدم وحماية الكون من شروره.

هاث ست Hath-set

هاث ست Hath-set دي سي كوميكس

تم ابتكار شخصية هاث ست على يد جاردنر فوكس ودينيس نيفيل، وتزامن ظهورها الأول مع ظهور شخصية هوك جيرل وهوك مان على صفحات كوميكس DC، نظرًا للترابط القوي بين الشخصيات الثلاث وتأثير كل منهم في مسيرة الآخرين.

هاث ست هو الكاهن المصري القديم الذي حاول اغتيال الأميرة تشي-يارا والأمير خوفو بدافع الغيرة، إلّا أنّه ارتكب خطًأ ما تسبب في إصابة الأمير والأميرة باللعنة التي جعلت أرواحهم تتناسخ على مر العصور وأكسبتهم القوى الخارقة التي جعلت منهم صقورًا، لكن دور هث ست لم ينتهِ في عالم دي سي عند هذا الحد كما اعتقد البعض. مع تصاعد الأحداث تم الكشف عن إصابته هو الآخر بذات اللعنة أي أنّ روحه أصبحت قادرةً على الاستمرار والتناسخ على مر الزمن.

تحول هاث ست في وقت لاحق إلى واحد من أقوى الأشرار الخارقين في عالم DC، حيث أنّه يتمتع بحياة أبدية وبالتالي يصعب القضاء عليه، وهو يعتبر العدو اللدود للفتاة والرجل الصقر في العصر الحديث، وقد تحالف هاث ست على مر الأزمنة مع العديد من أباطرة الشر في عالم DC مما ضاعف سطوته وقوته.

الأمير رع مان Prince Ra-Man

الأمير رع مان Prince Ra-Man دي سي كوميكس

تعد شخصية الأمير رع مان من شخصيات DC المعقدة نوعًا ما، حيث تم تطوير الشخصية على مراحل متباعدة وعلى يد فنانين مختلفين، حيث أنّها في الأساس عبارة عن مزج بين شخصية مارك ميرلين التي أبدعها مورت ميكسين ضمن سلسلة بيت الأسرار House of Secret في عام 1959م، وبين شخصية الأمير رع التي تم تطويرها على يد جاك ميلر وبرنارد بيلي عام 1965م ضمن نفس السلسلة.

كما هو واضح من الاسم “رع” فإنّه من شخصيات DC المستوحاة من الأساطير الفرعونية القديمة، حيث أنّ الخلفية التاريخية للشخصية تشير إلى أنّ الأمير را-رام كان أحد أبناء إله الشمس الفرعوني والذي كان يملك قوى سحرية خارقة، إلّا أنّه لقى حتفه بشكل غامض ولم يتمكن أحد من التعرف على سبب الوفاة، وبعد مرور 4000 عامًا على مقتله تمكن المحقق الشاب مارك ميرلين -الذي نشأ وسط مجموعة من السحرة- من الوصول إلى القبر الذي دفن به وبشكل ما استطاع استنساخ روح الأمير القديم في جسده، وحصل على ذكرياته وقواه السحرية الخارقة.

يشار هنا إلى أنّه لم يكن مخططًا لتطوير شخصية المحقق الغامض مارك ميرلين ضمن عالم DC Comics، وأنّ فكرة المزج بينه وبين شخصية الأمير رع ليصبحا معًا شخصية رع مان جاءت بعد أن أطلقت مارفل كوميكس شخصية دكتور سترينج في 1963م التي لاقت نجاحًا كبيرًا، وبناءً على ذلك طور مبدعو دي سي شخصية رع مان التي تستمد قوتها من السحر لتكون منافسةً له.

0

شاركنا رأيك حول "أبطال وأشرار من أصول فرعونية في عالم كوميكس DC"

أضف تعليقًا