دويتوهات غنائية جمعت بين الأب الفنان والابنة المطربة .. أحدثهم عمرو دياب وجانا

مريم عامر منيب وعمرو دياب وجانا ودنيا سمير غانم وسمير غانم
0

الدويتوهات الغنائية عادة تجذب شريحة كبيرة من الجمهور، بمجرد توافد الأخبار الفنية عن بدء تعاون أو تسجيل المطربين لهن؛ وحتى الإعلان عن طرحهن؛ سواء كان ذلك ضمن سياق عمل درامي ما أو في ألبوم غنائي جديد.

يترقب المستمعون آنذاك لتذوق حال الغنوة المجسمة بين صوتين بنبرتين مختلفتين؛ ومدى تناغمهما مع اللحن والتوزيع، يزيد من لهفة الانتظار، إذا كان هذا العمل الغنائي سيجمع دماء عائلة واحدة، فما بالك إذا كان الأب هو الفنان والابنة هي المطربة؟

فيما يلي تستعرض “أراجيك فن” أبرز الثنائيات الغنائية العائلية بين الأب والابنة؛ التي غُنيت في ظروف مختلفة؛ صُور بعضها بصورة نمطية ومعهودة في المزيكا العربية، وأخرى غير مباشرة، عَبر عدة وسائط إعلامية مختلفة، ولكنهن جذبن الأنظار كلهن فور طرحهن، وحققن نجاحًا جماهيريًا، وانتشارًا ملحوظًا عَبر السوشيال ميديا.

عمرو دياب وجانا

أحدث الثنائيات كان من خلال طرح أغنية “جميلة” للفنان عمرو دياب وابنته جانا؛ ضمن أغانِ أحدث ألبوماته “سهران”، الذي يمثل عودة الهضبة للسوق الغنائي من جديد بعد غياب عامين منذ طرحه ألبوم “كل حياتي” عام 2018؛ واكتفائه بطرح أغاني منفردة “سينجل” ما بين الألبومين.

عمرو دياب وابنته جانا
لم تكتفِ “جانا” بمشاركة والدها الغناء فحسب، بل التلحين والكتابة أيضًا بالتعاون مع الملحن بلال سرور والشاعر شادي نور، وعلى الرغم من كونها التجربة الغنائية الأولى لها معه، إلى جانب تعرض صوتها للنقد قبل ذلك، إلا أن الكثيرين أعجبوا بدعم “دياب” لها، وأخذوا يكتبون ”Beautiful” في تعليقاتهم على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي، تأثرًا بالطريقة الغنائية التي طل صوتها بها في الأغنية ذاتها.

ألبوم سهران … هذا ما حدث لعمرو دياب!

عامر منيب ومريم

أما مريم عامر منيب، ابنة فنان الرومانسية المتميز الراحل عامر منيب، قدمت الدويتو الغنائي بشكل مختلف عن المعتاد في السوق الغنائي سواء فيما يخص المسجل منه أو المصور، في نوفمبر الماضي لعام 2019، بالتزامن مع إحياء ذكرى رحيل والدها في نفس الشهر.

تفاجأ الجمهور بطرحها نسخة جديدة من أغنية “عامل إيه في حياتك” الشهيرة، التي كتبها تامر حسين، ولحنها عمرو مصطفى ووزعها أحمد عادل وغناها والدها ضمن أغان ألبوم “حظي من السما” قبل وفاته، بالاشتراك معه وكأنه ديو غنائي جديد مُصور من إخراج خالد الشوربجي.

حققت “مريم” المعادلة الصعبة، بدمج صوتهما لأول مرة بعد رحيله، وغنائها كلماته جديدة مضافة على الأغنية الأصلية، مستعرضة لقطات تسجيلها للأغنية في الاستوديو، إلى جانب بعض اللقطات المختارة من أعمال والدها الفنية؛ متضمنة بعض اللقطات لملامحه في المشاهد الرومانسية الخاصة بأفلامه السينمائية أو مقاطع الفيديو كليب الغنائي المصورة له قديمًا.

تصدر هذا الديو الغنائي، المسجل بطريقة غير مباشرة، تريند موقع الفيديوهات الشهير “يوتيوب”؛ متخطية 12 مليون مشاهدة. لفت الكثيرون إلى السياق التلقائي للحوار الغنائي بينهما؛ وكأنها تطمئن والدها عليها بالفعل في غيابه، مادحين عودة صوت “عامر” من جديد للأذهان، معبرين عن شغفهم تجاه ما ستقدمه “مريم” فيما بعد في الساحة الفنية؛ مكملة مسيرة والدها؛ سواء فيما يخص الغناء أو التمثيل.

هاني مهنا وهنادي

الوضع اختلف نسبيًا بالنسبة للفنانة الصاعدة هنادي هاني مهنا، التي استطاعت أن تلفت الأنظار لقدراتها التمثيلية، من خلال تقديم عدة أعمال سينمائية ودرامية؛ كان اَخرهم مشاركتها البطولة النسائية الجماعية لفيلم “بنات ثانوي” للمخرج محمود كامل، ومشاركتها ضمن ماراثون دراما رمضان الماضي من خلال مسلسلي “زلزال” و”حكايتي”.

ولكنها أظهرت مهاراتها الغنائية أثناء ظهورها الخاص مع والدها الموسيقار الكبير هاني مهنا، خلال استضافتهما في برنامج “معكم” مع الإعلامية منى الشاذلي عَبر فضائية CBC، موضحة أنها تفضل غناء الأغنيات الأجنبية أكثر من العربية؛ خلال إذاعة الحلقة في أغسطس الماضي.

شاركت “هنادي” من قبل في الأغنية الدعائية لفيلم “القرد بيتكلم” للمخرج بيتر ميمي، بالغناء الجماعي مع الفنان أحمد الفيشاوي، وقصي، وتي، ولكنها لم تلفت الأنظار وقتذاك مقارنة بما حدث بعد ظهورها الغنائي مع ديو والدها؛ خاصة إنه جاء خلفًا للنجاح الذي حققته في دراما رمضان.

أشاد الكثيرون بصوتها وقتذاك، بعدما تشاركت مع والدها في تقديم أغنيتين؛ أحدهما عربية “بتونس بيك” للفنانة الجزائرية وردة، وثانيهما الأغنية الشهيرة لفيلم “تيتانيك”، متولية مسؤولية الغناء ووالدها العزف برتم المقسوم الشرقي الموسيقي على الأورج.

 

سمير غانم ودنيا

اعتاد جمهور النجمة دنيا سمير غانم على استقبال طلتها الرقيقة الرومانسية في أعمالها؛ سواء كانت الدرامية أو الغنائية، كما أنها قدمت عدة دويتوهات غنائية ناجحة مع مطربين مختلفين؛ مثل محمد حماقي في “أول مرة”، وعبد الباسط حمودة في “باب الحياة”، وهشام جمال في “تعال تعال”.

ولكنها لفتت الأنظار أيضًا بالديو الغنائي الذي جمعها مع والدها النجم الكبير سمير غانم منذ 6 أعوام تقريبًا، ضمن أحداث الجزء الثالث لمسلسل “الكبير أوي”، والمعنونة بـ “بنت مصرية صعيدية”؛ حيث تغنت “هدية” الشخصية التي كانت تجسدها “دنيا” باللهجة الصعيدية، الموال الصعيدي الذي كتبه الشاعر أمير طعيمة، ولحنه هشام جمال، ووزعه مادي.

شاركت والدها الرقص والغناء بلمسة كوميدية، ضمن أحداث مسابقة غنائية تسمى “مزاريطة عندها تالنت”، مقرر تقديمها داخل إحدى حلقات المسلسل، ولكن طلة “سمير” كضيف شرف، كان مفاجأة آنذاك للجمهور؛ سواء فيما يخص الظهور أو الأداء الغنائي والاستعراضي.

بدل الحدوتة تلاتة .. “دنيا سمير غانم” تقدم ثلاثة مسلسلاتٍ في رمضان!

 

0

شاركنا رأيك حول "دويتوهات غنائية جمعت بين الأب الفنان والابنة المطربة .. أحدثهم عمرو دياب وجانا"