العرض التشويقي لـ Ghostbusters: Afterlife يؤجج الحنين للماضي

العرض التشويقي لـ Ghostbusters: Afterlife يؤجج الحنين للماضي
0

كلمة Ghostbusters تحمل الكثير من المشاعر والذكريات التي غذتها تلك السلسلة النوستاليجية الجميلة جدًا. جلسنا كثيرًا أمام شاشات التلفاز ونحن صغار، نشاهد أبطال الفيلم وهو يصطادون الأشباح التي تجتاح البلاد من كل حدب وصوب. عشنا لحظات رائعة مع الفيلم الأول الذي صدر في 1984، وأيضًا في التكميلي له، والذي صدر في 1989.

والآن، بعد مرور 35 عامًا، نعود من جديد لتلك السلسلة. الآن القصة لا تتمحور حول أبطالنا بقصصهم القديمة، أي أن الفيلم لا يُكمل الجزئين السابقين في نفس الفترة الزمنية، بل الآن لدينا قفزة زمنية مهولة. تدور أحداث القصة في الزمن المستقبلي لأحداث Ghostbusters، وبعد أن كانت المدينة خالية من الأشباح لأكثر من 30 سنة، باتت تُضرب بسلسلة هزّات أرضية عنيفة، هزّة تلو الأخرى. وهذا لا يُنذر إلا بشيء واحد فقط.. سيظهر شبح بالمدينة!

على إثر الهزّات التي اجتاحت المدينة، قررت عائلة Egon Spengler أن تسترجع الماضي السحيق، حيث وجدوا معدات Egon القديمة موجودة كما هي، والسيارة كذلك، وكل شيء كما كان عليه. الآن يجب على مجموعة مراهقين، أن يُعيدوا الأمن والسلام للبلدة من جديد، ويُعيدوا أمجاد صائدي الأشباح الذين افتقدناهم بشدة.

في رأيك، هي سينجحون؟ أم الخطر سوف يطال العالم كله؟

ستقوم شركة (سوني) بإصدار الفيلم عالميًّا في 10 يوليو 2020، وسأكون أول الحاضرين بلا شك!

0

شاركنا رأيك حول "العرض التشويقي لـ Ghostbusters: Afterlife يؤجج الحنين للماضي"