بعد شفائه من فيروس الكورونا الممثل إدريس ألبا يتبرع بـ 40 مليون دولار للمساعدة في الوباء العالمي
0

على الرغم من أن الأعراض التي عانى منها منها كانت خفيفة، إلا أن إدريس إلبا تحدث عن الأمر بعد الإصابة بالفيروس، واصفًا التجربة بأنها “مخيفة ومقلقة وعصيبة بالتأكيد”.

لكن الممثل البريطاني يشعر أن هناك دروسًا في الحياة يمكن تعلمها، وأن الوباء بمثابة تذكير بأن “العالم لا يسير تبعًا لك”.

وقال “أعتقد أن العالم يجب أن يأخذ أسبوعا من الحجر الصحي كل عام فقط لتذكر هذه الأيام. تذكر بعضنا البعض”.

تحدث الممثل وزوجته العارضة، سابرينا دوري إلبا، إلى وكالة أسوشييتد برس عندما بدأوا حملة مع الأمم المتحدة لتقليل تأثير COVID-19 على المزارعين ومنتجي الأغذية في المناطق الريفية.

وقال إلبا: “ينسى الناس أن 80 في المائة من السكان الفقراء يعيشون في هذه المناطق الريفية”. “هذا ما يقلقنا حقا في الوقت الراهن، ولهذا نطلق هذا الصندوق، خوفًا من أن هؤلاء الناس يتم نسيانهم.”

في أدوارهم الجديدة كسفراء الأمم المتحدة للنوايا الحسنة، تعاون إلبا وزوجته مع صندوق الأمم المتحدة الدولي للتنمية الزراعية لإطلاق الصندوق الجديد بقيمة 40 مليون دولار.

يعتقد الممثل أن الناس في المناطق الريفية والفقيرة من المرجح أن يعانون أكثر في هذا الوباء.

قال: “تخيل أنك في قرية حيث لا أحد يعرف حتى اسم قريتك أو عدد سكانها، وأنك تعيش في حي فقير حيث توجد غرفة واحدة وستة منكم تعيش فيها” 

لكل من إلبا وزوجته جذور في أفريقيا. والدا إلبا من سيراليون وغانا، في حين أن داور إلبا من أصل صومالي. ذهب الزوجان إلى سيراليون في ديسمبر / كانون الأول مع الأمم المتحدة لمعرفة كيف يساعد الصندوق الناس هناك.

0

شاركنا رأيك حول "بعد شفائه من فيروس الكورونا الممثل إدريس ألبا يتبرع بـ 40 مليون دولار للمساعدة في الوباء العالمي "