أفلام مناسبة لبداية عام جديد
0

عام آخر يمضي تاركًا مكانه لعام جديدٍ يحكُمُه الأمل والحلم والطموح. عامٌ يرحلُ وآخر يطرق الأبواب ويدقّ الأجراس ويُسْتَقْبَلُ بالهدايا والجلسات العائلية الدافئة والقُبَلِ والأماني في آخر ليالي ديسمبر الباردة. هكذا هي الحياة! صيرورة تاريخية تحكمها الحركة في الزمان والمكان والتجارب وتسودها أجواء مفعمة بالأمل في قادم أفضل وأجمل وألطف مما مضى. يشارك الإنسان باعتباره مخيّرًا لا مسيّرًا في إضفاء الألوان ورسم النجوم في سماء العام الجديد، فيلجأ للفن عامّة وللفن السابع على وجه الخصوص باعتباره إحدى الأدوات المرتبطة منذ قديم الأزل بالجماليّة والراحة النفسية.

The school of rock

تشاء الأقدار ويشاء نص هذا الفيلم أن يُطرد البطل دوُوِي فين عازف القيثارة المُتيّم بحبِّ هذا النوع الصاخب من الموسيقى والذي يؤدي دوره جاك بلاك من فرقة روك أند رول ليصير بين ليلة وضحاها أستاذًا معوّضًا في إحدى المدارس. يلبس بدلته ويدخل صفّه فيجد أن المنهج لا يتماشى مع رؤيته لعالم الروك ولا يناسب الأطفال الموهوبين. يواجه تلك القيود الأكاديمية والتعليمية الكلاسيكية بتقديم صورة مختلفة وغير نمطيّة عن الأستاذ وعن القسم وعن حصّة الموسيقى دون أن ينسى إيقاظ المواهب الدفينة ودون أن يفرض عليها ما قد يكبّلها من جديد. ينبش في وجدان كل تلميذ. يصقل ذكاءه المتجلّي في قدرة ما. يخاطبه بما يفهم ويحترم خصوصيته واختلافه عن زملائه.

هذا ما جعلنا نرشّح في محطّة أولى الفيلم الكوميدي والعائلي The school of rock الذي عُرض سنة 2003 والذي كان من إخراج ريتشارد لينكليتر صاحب Before sunrise وBefore sunset وBefore midnight. كتب سيناريو هذا الفيلم مايك وايت وقد حضر فيه أيضًا في دور نيد صديق دووي الأبله ورفيقه في السكن الذي ترك حلمه في أن يصير عازف روك يومًا ما. إذ بينما كان نيد هذا مستسلمًا خانعًا كان دووي فين كصنف موسيقى الروك تمامًا ثائرًا وفوضويًا وحالمًا، لا تضبطه القوانين ولا تُخيفه المسابقات.

في خضم تجربة التدريس، يؤمن هذا الأستاذ الطريف بأطفاله وبقدراتهم فيقرّر المضيّ معهم في تجربة قد تكون إحدى أجمل تجارب حيواتهم. تتجسد هذه المحاولة في المشاركة في مسابقة لفرق الروك وتظهر ملامحها شيئًا فشيئًا في هذا الفيلم الذي قد يُحيِي فيك أحلامًا تركتها لأنك ظننت أنها أفكار جنونية وطيش صغر. نال هذا العمل السينيمائي الذي كان فيه الروك حاضرًا بشدّة عبر أغاني Led Zeppelin وMetallica و AC/DC وKiss إعجاب المشاهد العالمي الذي قيّمه بإسناد 7.1 من أصل 10 على منصة IMdB وقد كان، بعيدًا عن كل التقييمات والتصنيفات، عملًا يعلّم فيه جاك بلاك تلاميذه فكرة التصالح مع الذات والإيمان بها واحترام اختلافها.

The princess diaries

من حكايات المدارس المختلفة والروك الثائر والقوي نمرّ إلى حكايات أميرات والت ديزني في الفيلم الكوميدي The princess diaries الذي تم عرضه لأول مرة سنة 2001 والذي كان نصه مستوحى من نوفيلا تحمل نفس العنوان لـ Meg Cabot. يتابع هذا العمل تطور شخصية مِيَا وتغيّر يوميّاتها وملامحها بتحوّل حياتها من حياة بسيطة إلى حياة ملكية بعد أن اكتشفت أنها وريثة العرش الملكي في مملكة جينوفيا التي تقع، حسب سيناريو الفيلم، بين إسبانيا وفرنسا أي في إمارة أندورا تقريبًا في الحقيقة. تلعب دور مِيا الجميلة Anne Hathaway ليكون بذلك هذا الفيلم اللطيف الذي عاشت نصّه وحكايته جنبًا إلى جنب مع Julie Andrews ومع مخرج فيلم Pretty woman غاري مارشال أول أعمالها في السينما.

يأخذ فيلم The princess diaries شكل لعبة الفوارق السبع. إذ يصوّر لنا من جهة حياة الطالبة مِيا التي كان الجميع يرفضها باعتبارها فتاة قبيحة، ذات نظارات بشعة وشعر مجعّد لا يندرج ضمن مقوامات الجمال ثم يأخذنا من جهة أخرى إلى حياة مِيا التي صارت أميرة فاتنة ورقيقة وعفوية، مُقرًّا بأن الجمال متى اختبأ في الداخل فإنه سيظهر عاجلًا أم آجلًا في مظهر صادق وحقيقي.

The blind side

الأفلام حكايات وحيوات نحن أبطالها وأن تبدأ عامك الجديد بحكاية مأخوذة من قصّة حقيقية لبطل تحدّى الوجود ونجح، متجاوزًا الفقر والعنف الأسري والتنمر والرفض خير دليل على هذه الفكرة. حكاية هذا الفيلم هي حكاية بطل كرة القدم الأمريكية، المهاجم مايكل أور الذي جسّد دوره كوينتون آرون. ظهر إلى جانب هذا الممثل الشاب كل من ساندرا بولوك وتيم ماكغرو وقد قاما بدور العائلة التي احتضنته فأنقذته من براثن المخدرات والعنف الأسري والبقاء في الشارع وجعلت منه هذا البطل الرياضي الذي تمكّن من تدوين اسمه فوق حجر التاريخ.


أخرج هذا الفيلم جون لي هانكوك ليتمّ عرضه سنة 2009 ويحقّق بذلك عائدات مالية كبيرة قدّرت بـ 309 مليون دولار مقابل ميزانية تمثّلت في 29 مليون دولار. تحصّل هذا العمل على 7.6 من أصل 10 على منصة IMdB بالرغم من أنه لم يعجب لاعب كرة القدم نفسه وكان درسًا عن المثابرة ومواصلة العمل من أجل تحقيق الأحلام التي ظننا يومًا أنها مستحيلة.

The holiday

لعلّ أجمل تجربة إنسانية قد تنير دروبنا وتنتشلنا من مستنقعات الواقع المرير فتداوي جروحنا وتنسينا همومنا تجربة الحبّ بكل ما فيها من مشاكسات ونقاشات ووعود ودموع ولعلّ الأفلام الرومانسية كفيلم The holiday أحد ألطف الأعمال التي تجسّد هذه التجربة الشعورية والوجدانية والجسدية. جمعت هذه الكوميديا الرومانسية كيت وينسلت بكامرون دياز وجاك بلاك وجود لو وعُرِضت لأول مرة في التاسع والعشرين من نوفمبر سنة 2006. تدور أحداثها حول بنتين جميلتين، عاشت كل واحدة منهنّ في بلدها تجربة الخيانة والهجر فقررت كتابة إعلان على الإنترنت واقتراح تبادل المساكن، بقصد الابتعاد عن كل ما يذكرها بهذه العلاقة القديمة والسامّة.

تتمّ عملية تبادل البيوت بنجاحٍ لم يكن منتظرًا في البداية، إذ تحسّ كل واحدة منهنّ أن الجانب الجميل من حياتها يكمن في تقمّص وعيش حياة الأخرى، فتبتهج وتنسى كل ما جاء بها إلى هذا المكان الجديد. وبين المنزل الجديد والسيارة المختلفة والأجواء الشتوية اللطيفة هنا وهناك، تقعان في شباك رجلين وسيمين وتولد من رحم الخيانة الأولى قصص حب تدفئ وترمم القلوب.

Luca 

تحدّثت العديد من الأعمال السينيمائية عن الصداقة، فوجدناها حاضرة في The boy in the striped pajamas وفي كفرناحوم وفي أفلام أخرى كثيرة كما وجدناها مؤخرًا في فيلم لوكا الذي اعتبره العالم أحد أجمل إنتاجات ديزني. يحكي لوكا عن وحش البحر الذي يحمل نفس اسم الفيلم وعن فضوله ومحاولاته لاكتشاف عالم اليابسة رفقة صديق يدعى ألبرتو.

يتحدّى الصديقان الخوف من الكائن البشري المجهول ويمضيان في رحلة البحث عن دراجة نارية يجوبان بها الدنيا وفي طريقهما يتعرّفان على جوليا وعائلتها ويشاركان معها في مغامرة بجمال ألوان مدينة بورتو روسو الخيالية التي رسمها المخرج الإيطالي انريكو كاساروسا بناءً على صورة سواحل إيطاليا الساحرة. نال لوكا الذي زيّنته الصور ذات الألوان الدافئة والأفكار الطفولية البريئة والمناظر الطبيعية الخلّابة 7.5 من 10 على IMdB وفاز بقلوب المشاهدين كبارًا وصغارًا بموسيقاه الهادئة وبملامح شخصياته التي تخاف تأنيب الضمير وتحب المرح والمغامرة والمخاطرة مثلنا. في هذا الفيلم رسالة للصديق الحاضر دومًا وللرفيق المخلص والشجاع الذي لا يتردد في الاعتذار والتأكيد على وحشية الإنسان الذي لا يقبل المختلف عنه.

تحمينا السينما من خيبات الواقع فتأخذنا في أعمال هادئة وتحت وقع موسيقى تصويرية مبهجة في مغامرة قد نبدأ بها رحلة الألف ميل ونطوي بفضلها صفحات ماضٍ قريب، لنعلن انتصارنا على الزمن في هذا العام الجديد. 

اقرأ أيضًا: ترشيحات الأسبوع.. أفلام السير الذاتية للعلماء تُجاهر بالحافة المغمورة لجبل الجليد

0

شاركنا رأيك حول "ترشيحات 2022.. أفلام مناسبة لبداية عام جديد وهادئ"