أوبرا وينفري تفكر في إعادة إطلاق برنامجها الحواري!

0

كان برنامج أوبرا الحواري من أكثر البرنامج جماهيرية ومتابعة في أمريكا والعالم، إذ استضافت أوبرا خلال حلقاته مجموعة كبيرة من مشاهير الفن والسياسة والرياضة. ويصادف هذا العام مرور 8 سنوات على إيقاف أوبرا لحلقات البرنامج، ويبدو أن الرغبة بتجديده وإعادته بحلقات جديدة ما زالت تعتري أوبرا! فقد أجرت مقابلة صحفية مع برنامج ET Canada، أقرت فيها إنها فكرت بإعادة البرنامج مجددًا، وقالت أوبرا خلال المقابلة:

“إنني أرغب حقًا في إعادة تقديم البرنامج مرة أخرى، على ألا يكون برنامجًا يوميًا، فعلى مدار 25 سنة كان هذا الأمر مثاليًا. ويمكنني القول إن المرة الوحيدة التي افتقدت فيها البرنامج كانت خلال فترة الانتخابات، أو عندما يحصل أمر كبير في أمريكا أو العالم، ففي أوقات كهذه، أتمنى لو كنت ما زلت أقدم برنامجي!”.

أوبرا وينفري

وكانت هذه المحادثة قد أجريت في أثناء ترويج أوبرا لكتابها الجديد، الذي يحمل عنوان The Path Made Clear: Discovering Your Life’s Direction and Purpose. وقد قالت أوبرا بشأن كتابها: “إنني أتذكر أن طريقي المهني كان واضحًا في تصوري حينما سافرت إلى شيكاغو، فقد فقلت لنفسي حينها إنني سأعمل في مجال الإعلان إذا أخفق البرنامج جماهيريًا”.  ومن المقرر أن تكون جميع عائدات بيع الكتاب لصالح نادٍ محلي مخصص للأطفال في مقاطعة آتالا في ولاية ميسيسببي، حيث ترعرت أوبرا وعاشت طفولتها.

ومن الجدير بالذكر أن أوبرا وينفري المولودة بتاريخ 29/1/1954، نشأت في عائلة فقيرة حيث عمل والدها كحلاق بالإضافة إلى بعض الأعمال التجارية الصغيرة ووالدتها في خدمة البيوت. لم تكن حياتها سهلة خصوصاً بعد انفصال والدتها عن والدها واضطرارها للعيش مع جدتها حتى سن السادسة. حصلت وينفري على وظيفتها الأولى كمراسلة لإحدى قنوات الراديو وهي في عمر التاسعة عشر، وتمكنت من إكمال تعليمها الجامعي من خلال حصولها على منحة جامعية. ولم تكن الفترة الجامعية بهذه السهولة، اذا كانت من أوائل الطلبة الأمريكيين من أصل افريقي اللذين يرتادون الجامعة، لكن استمرت بمسيرتها حتى تمكنت من الاستحواذ على مكانة مهمة للغاية في مجال الإعلام ليس الأمريكي فقط وإنما العالمي أيضاً.

0

شاركنا رأيك حول "أوبرا وينفري تفكر في إعادة إطلاق برنامجها الحواري!"