هل سنشاهد العام القادم جوائز أوسكار متنوعة عرقياً؟

0

أثارت ترشيحات الأوسكار لعام 2016 الكثير من الجدل في هوليوود، فقد جاءت الترشيحات للجوائز التمثيل في الفائت الأربعة كلها لممثلين ذي بشرى بيضاء بدون تنوع عرقي، ليظهر هاشتاج #OscarsSoWhite وكان هناك اتجاه من الممثلون إلى مقاطعة الحفل اعتراضاً على ذلك، خصيصاً لعدم ترشح الممثلين “إدريس ألبا” و”مايكل ب جوردون”.

لكن في نهاية الحفل قامت رئيسية الأكاديمية شيرلي بون إسحاق بإلقاء خطاب حول التغييرات التي تهدف إليها من أجل المزيد من التنوع العرقي بالترشيحات.

وسنستعرض هنا سوياً بعض الأفلام التي قد تجلب التغيير إلى حفل توزيج جوائز الأوسكار 2017، وقد نشاهد هذا العام هاشتاج جديد مثل #OscarsSoDiverse.

A United Kingdom

1

مرشحين محتملين: إيما اسانتي، ديفيد أويلو.

حقق فيلم Belle آخر أفلام المخرجة البريطانية إيما اسانتي نجاحاً معقولاً عند عرضه، ولكن فيلمها الجديد يبدو أن له فرص أكبر لدى الأكاديمية، فأبطال العمل هم المرشحة من قبل لجائزة الأوسكار روزماندا بايك، وديفيد أويلو الذي تم استبعاده من الترشيحات عام 2015 على الرغم من أدائه المميز في فيلم Selma، تدور أحداث الفيلم المستوحى من قصة حقيقية حول زوجين من عرقين مختلفين تسبب زواجها في حالة غضب كبيرة بالأربعينات.


Loving

2

مرشحين محتملين: روث نيجا.

فيلم آخر مقتبس من قصة حقيقية حول زوجين من إخراج جيف نيكولاس، وهو من بطولة الممثلة الأثيوبية الإيرلندية روث نيجا وجويل إيدجيرتون، تدور الأحداث حول زوجين من عرقين مختلفين يتم سجنهما بسبب زواجهما خلال فترة الخمسينات في فرجينيا، ويشارك الفائز بجائزة الأوسكار كولين فيرث كمنتج، ويحظى الفيلم بتوقعات عالية بسبب قصته التي ستجتذب الجوائز كالمعتاد من مثل هذه القصص.


The Birth of a Nation

3

مرشحين محتملين: نات باركر، وآجا ناعومي كينج.

واحد من أهم أفلام هذا العام والمتوقع له حصد الجوائز، وهو من إخراج نات باركر، الذي حصد العديد من الجوائز لأدائه سواء أمام الكاميرا أو خلفها وشارك في أعمال مثل Non-Stop و Beyond the Lights وتقوم بالبطولة آجا ناعومي كينج الشهيرة بدورها في مسلسل How to Get Away with Murder، تدور الأحداث حول نات تيرنر العبد السابق الذي يتزعم حركة تحريرية عام 1831 ليخلص الأمريكيين من ذوي الأصول الأفريقية من نير العبودية بفرجينيا، ما يؤدي إلى تصاعد الأحداث والعنف.

يُذكر أن الفيلم تم عرضه في مهرجان Sundance السينمائي وتدافعت الكثير من شركات الإنتاج لشراء حقوق عرضه، مما أدّى لصفقة قيساية كانت من نصيف شركة Fox Searchlight Pictures مما يدلّ أيضاً على خطط شركات الإنتاج في استغلال الحالة المثيرة للجدل حالياً بين الوسط السينمائي.


Queen of Katwe

4

مرشحين محتملين: ليوبيتا نيونغو، وميرا ناير، وديفيد أويلو.

منذ فوزها بجائزة الأوسكار كأفضل ممثلة في دور مساعد عام 2014 عن أدائها المميز في فيلم 12Years a Slave غابت لوبيتا نيونغو عن الشاشة الكبيرة، حتى اشتراكها مؤخراً في فيلم Star Wars: The Force Awakens، ولكن هذا العام سنشاهدها في فيلم ديزني المقتبس عن قصة حقيقية حول معجزة الشطرنج الأوغندية التي اكتسبت شهرة عالمية، الفيلم أيضاً من بطولة دايفيد أويلو، وإخراج ميرا ناير، واحدة من المخرجات الهنديات القليلات اللواتي يعملن في هوليوود.


Billy Lynn’s Long Halftime Walk

5

مرشحين محتملين: انغ لي، وفان ديزل.

انغ ليس فقط المخرج الأسيوي الوحيد الذي فاز بجائزة الأوسكار، ولكن يُعتبر أيضاً من صانعي الأفلام القلائل الذين فازوا بأكثر من جائزة اوسكار، عن فيلمي Brokeback Mountain و Life of Pi، وسيعود هذا العام بفيلم آخر مقتبس عن رواية ومن المتوقع أن تزيد على رصيده جائزة إضافية.

الفيلم مقتبس من رواية بين فاونتين التي نشرها عام 2012، وتدور احداثها حول الساعات الأخيرة قبل عودة مجموعة من الجنود إلى العراق، ويقوم بالبطولة فين ديزل، ربما ليذكرنا ويذكر الأكاديمية بقدراته التمثيلة المتميزة.


Collateral Beauty

6

مرشحين محتملين: ويل سميث، ناعومي هاريس.

بعد إخفاقه في الترشح للأوسكار عن فيلم الدراما الرياضية Concussion يعود ويل سميث مرة أخرى للسباق بفيلم عن قصة رجل يعاني من الاكتئاب الشديد بعد مأساة يمرّ بها، وتشاركه البطولة مجموعة من أهم نجمات هوليوود هن كيرا نايتلي وهيلين ميرين وكايت وينسلت وناعومي هاريس التي يظن الكثيرون إنها قد تحصل على فرصة للترشح عن هذا الدور.


Free State of Jones

7

مرشحين محتملين: جوجو مباثا رو، ما هارشالي علي.

يعود ماثيو ماكونهي هذا الصيف بفيلم جديد يصلح لموسم الجوائز، والذي تدور أحداثه حول مُزارع أبيض يقود تمرّد بمساعدة المزارعين الأخرين والعبيد، تقوم جوجو مباثا رو التي لمعت أمام نات باركر في Beyond the Lights بدور زوجة ماثيو العبدة السابقة، ما يعد بدور مميز لهذه الممثلة البريطانية التي لم تنل بعد الشهرة التي تستحقها.


إلى هنا تنتهي هذه القائمة القصيرة من الأفلام ذات التنوع العرقي، ولكن لا يجب أن ننظر لها من هذه الزاوية فقط، بل أيضاً كأفلام ذات قصص متميزة، وممثلين موهوبين، تعدنا بأوقات ممتعة أثناء مشاهدتها.

المصدر
0

شاركنا رأيك حول "هل سنشاهد العام القادم جوائز أوسكار متنوعة عرقياً؟"