روبرت داوني جونيور .. من ثمانية سنتات إلى ثمانين مليون دولار!

0

حتّى أغنى أغنياء العالم لم يصلوا إلى ما هم فيه من الثراء إلا بعد العيش لبعض الوقت في القاع، وبشكل عام فهناك حكمة تقول إنه ليس عيباً أن تكون بالأسفل، فالكلُّ يبدأ منه، العار كل العار أن تظل هناك ولا تنتشل نفسك!

قبل أن يصل إلى مرتبة أعلى فنان أجراً في التاريخ، فإن ما لا يعلمه الكثيرون أن روبرت داوني جونيور الذي لعب شخصية Iron Man الشهيرة قد عانى كثيراً من الفقر والفشل والاكتئاب وإدمان المخدرات، إلى الحدّ الذي تم فيه إيداعه في السجن لتعاطيه المخدرات وولعه بالسلاح.

2

مؤخراً تم تصنيف “روبرت داوني” – صاحب الخمسين عاماً –  بأنه أعلى الممثلين أجراً بعد إطلاق الجزء الثاني من فيلم Avengers قبل أشهر، وبعد تحقيق الفيلم لإيرادات وصلت إلى (1.398 بليون دولار) لحدّ الآن!

صنفت مجلة ” فوربس” العالمية المُختصة بأخبار الأثرياء واحصائياتهم الرجل في المركز الأول بأجر بلغ 80 مليون دولار، بفارق 30 مليون دولار كاملة عن المخضرم “جاكي شان” الذي حلّ ثانياً بأجر بلغ 50 مليون دولار، وحلّ “فان ديزل” ثالثاً بعد النجاح الساحق لفيلم 7 Fast and Furious بأجر وصل إلى 47 مليون!

3

تعود قصة معاناة الرجل الحديدي إلى التسعينات وتحديداً 1992 وبعد النجاح الكبير لدوره في تجسيد شخصية “شارلي شابلن”، تم ترشيحه للأوسكار، ووصفه بأعظم ممثلي جيله، كان متوقعاً أن يتابع “داوني” نجاحه حيث أصبح الطريق ممهداً لذلك!

لكن بدلاً من ذلك، تغلّب عليه ولعه بالسلاح وإطلاقه لجماح نفسه أمام المخدرات، أسدل الستار مؤقتاً عن نجوميته، وبدلاً من الصعود إلى القمة، وجد “داوني” نفسه فيما بعد القاع بقليل!

أدين في قضيتي تعاطي المخدرات وحيازة السلاح، وتم إيداعه سجن مدينة لوس أنجلوس، كان صاحب أعلى أجر في العالم اليوم، يقوم بكسب عيشه من العمل داخل مطبخ السجن بعمل البيتزا مقابل 8 سنتات في الساعة!

4

لم تكن تلك المرة الأولى، بعدها بأربعة سنوات تم إبلاغ الشرطة عنه لتسرع وتلقي القبض عليه في سيارته وبحوزته أكثر من 90 نوعاً من المخدرات، وبندقية ناريّة!

وقف ” داوني” أمام القاضي وقتها ولم ينكر التهمة، بل أكّدها بقوله انه كان يتعاطى المُخدّر بواسطة ماسورة البندقية وهي داخل فمه بينما أصبعه على الزناد، وختم بقوله “استمتعت بطعم معدن البندقية في فمي”!

في 2001 تم استبعاده من دوره في مسلسل Ally McBeal الشهير بحادثة أخرى شهيرة حينما شوهد يسير وسط المارة وهو في حالة واضحة من الانتشاء بالمخدرات!

“المصائب لا تأتي فرادى أبداً”، حيث بعدها بأشهر قليلة لم تحتمل زوجته “ديبرا فالكوني” أفعاله، فقامت بالانفصال عنه وأخذت طفلهما معها!

5

بعدها بأشهر حدث ما يمكن أن نصفه بالحدث السينمائي في حياة “روبرت داوني”، وقع في الحب مع منتجة تدعى “سوزان ليفين”، بعد فترة من علاقتهما عرض عليها الزواج، قالت له انها لن تقبل به زوجاً إلا بعد التخلي عن “كل ما قد لا يجعله رجلاً رصيناً”!

بشكل مسرحي وأمام جميع الناس، اندفع فوراً خارج مطعم “بيرجر كينج” الذي كان يجمعهما وقتها، وألقى جميع ما معه من المخدرات في مياه المحيط! ولم يقم بلمسها منذ ذلك الحين.

6

الاستجابة تأتي فوراً من السماء! ففي عام 2008 كان التحوّل الخارق في مسيرته بدور عرض عليه بملحمة سينمائية نعرفها جميعاً هي Iron Man، شهرته فاقت جميع فناني جيله فعلاً وسبقهم بعقود، والفضل قد لا يرجع لموهبته – وهي خارقة – بمفردها، بل صنعها الدور نفسه، الدعاية غير المسبوقة للفيلم قبل إطلاقه وأثناء ذلك وبعده أيضاً!

كان الفيلم سابقة بكل المقاييس، من حيث الفكرة، التصوير، الدور المتقن من بطولة “روبرت داوني” بمساعدة الجميلة “جوينث بالترو” و “جيف بريدجز“، الموسيقي الرائعة لـ “رامين جوادي”، الإخراج الغير مسبوق من الكبير “جون فافرو”، استقبله النقاد بطريقة رائعة، وحقق نجاحاً أسطورياً ترجمته الإيرادات البالغة (585 مليون دولار) من أصل ميزانية (140 مليون دولار)!

7

الدور بالنسبة لبطل قصتنا كان باب الحظ الذي لم يُغلق حتى الآن، فكان “الرجل الحديدي” هو أول فيلم من عالم مارفل السينمائي العتيد، وكان أساس نجاح باقي أفلام هذا العالم الذي اعتمد على نجاح اول فيلم لها!

فبعد انتاج فيلم Hulk ثاني أفلام مارفل وتحقيقه النجاح، جاء اطلاق الجزء الثاني من الرجل الحديدي، ثم The Avengers، ليشارك فيه أيضاً، ثم الجزء الثالث من الرجل الحديدي الذي صُنِّف كأعلى الأجزاء الثلاثة تحقيقاً للإيرادات بواقع (1.215 بليون دولار) من أصل ميزانية قدرها 200 مليون فقط!

0

شاركنا رأيك حول "روبرت داوني جونيور .. من ثمانية سنتات إلى ثمانين مليون دولار!"