فارقنا طلعت زكريا.. فارقنا طبّاخ الريّس

طلعت زكريا
0

اليوم هو يوم حزين على معشر الفن المصري بالمُجمل، وليس على أصحاب مهنة التمثيل فقط. اليوم، الثلاثاء، توفي الفنان القدير (طلعت زكريا) بعد صراع طويل مع المرض، تاركًا خلفه أعمالًا فنيّة لا تُنسى، وضحكات صدحت بأرجاء العالم العربي، وستصدح لسنين وسنين ستأتي.

اليوم في أراجيك سوف نتحدث عن ملابسات الأمر، ونُعطي الفنان الراحل حقه وأكثر، ليكون هذا المقال بمثابة تحيّة لشخص استحقها تمام الاستحقاق.

ما ملابسات مرض ووفاة طلعت زكريا؟

فارقنا طلعت زكريا .. فارقنا طبّاخ الريّس ..

في عام 2018 تصاعدت أخبار كثيرة عن الحالة الصحية السيئة للفنان طلعت زكريا المحبوب من قبل الجميع، حتى خرج وقال أن “المرض كسره”، وأنها كانت تجربة مؤلمة نفسيًّا بالنسبة له ولأسرته كلها، وجميع محبيه في العالم العربي أيضًا. حيث على إثرها توقف عن التمثيل لفترة طويلة.

لكن صباح اليوم، تم نقل الفنان إلى المشفى إثر وعكة صحية حادة، حتى وفاته المنية في مساء اليوم منذ دقائق. وبالفعل في الصباح نشرت (إيمي)، ابنة الفنان طلعت زكريا، على حسابها الشخصي على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، أن والدها في حالة صحية حرجة ويحتاج الدعاء من الجميع.

وصرّحت بدورها لإحدى منصّات الأخبار الشهيرة، أن الاعتلال الصحي الذي دخل على إثره المشفى لم يكن مُحددًا، لكنه في الآونة الأخيرة تأثر بشدة بسبب السجائر، وجعلته ضعيفًا على مستويات عضوية عديدة، ولم تؤثر على رئته وحدها.

لكن في النهاية للأسف، توفي الفنان في المساء عن عمر يناهز الـ 58 عامًا، تاركًا مسيرة فنيّة حافلة بالفنّ الرصين والكوميديا الرائعة. وأيًّا كان سبب الوفاة، سيظل الفنان القدير طلعت زكريا أيقونة للضحك والكوميديا، وسيتم تذكره على أنه الشخص الذي رسم البسمة على وجوه ملايين العرب، وأنه باقٍ بأعماله أبد الدهر.

طلعت زكريا.. نشأة، وحياة

فارقنا طلعت زكريا .. فارقنا طبّاخ الريّس ..

ولد الفنان طلعت زكريا في محافظة الإسكندرية بمصر، في عام 1960. ثم ذهب لدراسة التمثيل والإخراج بالمعهد العالي للفنون المسرحية، وتخرج منه بنجاح في عام 1984، ومن هنا بدأت حياته الفنية. في 2007 كانت حالته الصحية متهدورة، حيث أصيب بإلتهاب حاد في شرايين المخ، وعلى إثره دخل في غيبوبة. لكن سرعان ما استفاق منها، وطغى اسمه على الساحة الفنية بفيلم (طباخ الريّس) الذي حقق إيدارات مهولة وقتها.

حياته الشخصية لم تكن محل الأضواء بشدة، لأنه حافظ عليها بعيدًا عن أعين الصحفيين، لذلك لا نعلم عن حياته إلشخصية إلا أنه متزوج، ولديه عمر وأميمة.

كانت له مواقف كوميدية كثيرة يحكيها في البرامج التلفزيونية التي يحل ضيف شرف فيها، ويرسم البهجة على وجوهنا، حتى بعد أن أصبح تأثيره في صناعة السينما محدودًا بسبب المرض. وهذا حتى توفي في 8 أكتوبر من عام 2019.

أبرز أعمال الفنان الراحل طلعت زكريا

فارقنا طلعت زكريا .. فارقنا طبّاخ الريّس ..

  • الأفلام

قدم طلعت زكريا العديد والعديد من الأفلام التي حطمت شباك التذاكر المصري تحطيمًا، وكانت تتسم بتصنيفات فنية مختلفة، ولم تكن جميعها تحت تصنيف الكوميديا الساخرة فقط. كانت بدايته مع فيلم الرجل الأبيض المتوسط بعام 2001، ثم قدم القنبلة الفنيّة التي رسّخت اسمه في صناعة السينما، فيلم طبّاخ الريّس في 2008. وقدم لنا أدوارًا جانبية في حريم كريم، غبي منه فيه، عوكل، وأيضًا حرامية في تايلاند. كما أنه قدم أدوارًا تمزج بين الكوميديا والدراما مثل دوره في فيلم أبو علي.

  • المسلسلات

كانت بداية طلعت زكريا في عالم التلفاز المصري في عام 1998، حيث قدم دورًا في مسلسل الضوء الشارد. وبعدها انخرط في السينما فترة طويلة، ثم عاد للتلفاز ليُقدم أدوارًا في مسلسلات شهيرة مصل مبروك جالك قلق، العرّاف، ضبط وإحضار، وأيضًا الزيبق وجوز ماما.

  • التمثيل المسرحي

أيضًا قدم الراحل طلعت زكريا مجموعة من المسرحيات المميزة. حيث كان له دور هام في البعبع، دو ر مي فاصوليا، سكر هانم، وكذلك وراء كل مجنون إمرأة.

وفي الختام

كان الفنان طلعت زكريا، وما زال، أيقونة  للكوميديا رحل عن عالمنا أجل، لكن أعماله الفنية باقية حتى نهاية الكون. نتمنى أن تتحمل عائلته الألم والحزن، وأن يتذكروا أن الإنسان لا يموت طالما له ذكر في الواقع. تلك البصمة هي التي تُخلد البشر، وبصمته باقية في قلوبنا جميعًا دون شك.

0

شاركنا رأيك حول "فارقنا طلعت زكريا.. فارقنا طبّاخ الريّس"