أشهر أفلام دراما ستبكيك وتضحكك لكن لا تفوتك مشاهدتها بأي حال من الأحوال

أفلام دراما
1

سحر السينما… كثيراً ما سمعنا هذه الجملة وظننا أنها فقط تكمن فى تلك المشاهد المبهرة الجذابة لأفلام السينما، التي تحكي عن الأساطير والحكايات الخيالية لأبطال الخير الذين إنتصروا على الشر، ولكننا بمرور الوقت أدركنا أن سحر السينما الحقيقي يأتي من واقعيتها، خاصة عند مشاهدتنا أفلام دراما تلمس بداخل نفوسنا الكثير من الأشياء، والتي يعجز البعض عن التعبير عنها.

أفلام تحمل معاني وقصص لأصحابها تبقى خالدة، سواء كانت لأشخاص حقيقين نعرفهم جيداً، أو لأشخاص آخريين وإن كانوا من خيال مؤلفها، إلا أنهم يمثلوننا نحن فى حقيقة الأمر، ولذلك فمهما شاهدت مثل هذه الأفلام تظل تترك بداخل ذلك الأثر ذاته، الذي يخترق مشاعرك ووجدانك مباشرة، فتظل للحظات متأملاً أحداثها التي وإن آلمتك، ولكنها تعلمك الكثير عن هذه الحياة بكل تفصيلاتها.

فتراها تغوص إلى تلك الغرف المظلمة والمغلقة فى أرواحنا، والتي لا يعلم عنها أحد، ولذلك فإنك ستجد أكثر أفلام السينما التي شاهدتها، وتركت بداخل روحك أثراً تذكره جيداً أفلام دراما لأنها الأقرب للواقع فتجعلك ترى العالم بنظرة مختلفة.

وفي هذا المقال سنغوص معاً في هذا العالم شديد الواقعية والخيال في الوقت نفسه، ونستعرض معاً أشهر 10 أفلام دراما ننصحك بمشاهدتها لأنك ستتعلم منها الكثير.

أقرأ أيضًا: أفضل أفلام دراما في عام 2019 حتى الآن، قائمة متجددة بأفضل إصدارات السينما

فورست جامب

فيلم (فورست جامب) درامي أمريكي، إنتاج عام 1994، وهو مأخوذ عن رواية حملت نفس الإسم للكاتب “ونستون جروم” عام 1986، والفيلم إخراج “روبرت زيميكس”، وقام بدور البطولة “توم هانكس“، “روبين رايت”، “غاري سينيز”، و”سالي فيلد”.

تحكي القصة عن عدة سنوات من حياة فورست جامب، وهو شخص بطيء الفهم ولكن لديه قوة بدنية حيث يمكنه الركض بأقصى سرعة، مما يجعله يمر بالكثير من المواقف ويخوض الكثير من المغامرات في حياته، تأثر ببعض الأحداث التي حدثت في النصف الأخير من القرن العشرين في الولايات المتحدة الأمريكية، وتحديداً في فترة نشأته من عام 1944 إلى 1982.

حقق (فورست جامب) نجاحاً كبيراً، وفاز بالعديد من الجوائز أهمها الفوز ب 6 جوائز أوسكار.

الميل الأخضر

فيلم أمريكي درامي إنتاج عام 1999، من إخراج “فرانك دارابونت“، وهو عن رواية (الميل الأخضر) ل”ستيفن كينج“، ومن بطولة “توم هانكس”، “مايكل كلارك”، و”بوني هينت”، ورشح للفوز ب 4 جوائز أوسكار.

(الميل الأخضر) هو أحد أشكال تجسيد الإنسانية في السينما، حيث أنه من أهم وأقوى أفلام الدراما، ويتناول في قضيته عقوبة الإعدام، ويحكي عن (بول) قائد الحرس لأشهر سجون لتنفيذ حكم الإعدام، والذي يبدأ بسرد قصته الغريبة مع أحد المحكوم عليهم بالإعدام (جون) بتهمة اغتصاب وقتل فتاتين صغيرتين.

الميل الأخضر

السعي للسعادة

(السعي للسعادة) أو (The Pursuit of happyness)، هو فيلم سيرة ذاتية درامي أمريكي، استند على قصة حقيقية، وهى قصة رجل الأعمال ومدرب التنمية البشرية الشهير “كريستوفر جاردنر”، الذي يُحاول بشتّى الطرق توفير سُبل الحياة والراحة لأسرته الصغيرة، ولكن بعد أن تَهجره زوجَته بسبب الفقر، يُقرر أن يتعلم مهنة جديدة، ليحصل منها على المال الكافي ليؤمن حياة كريمة لعائلته.

(السعي للسعادة) من إخراج “غابرييل موكينو”، بطولة النجم “ويل سميث“، وابنه “جيدن”، وأنتج عام 2006، وهو دعوة للتفاؤل والأمل والإصرار على تحقيق السعادة، وإكتشاف معنى السعادة الحقيقية رغم متاعب الحياة وقسوتها.

نال الفيلم إعجاب الجمهور والنقاد، وترشح “ويل سميث” لجائزة الأوسكار عن دوره في هذا الفيلم، كما فاز الفيلم وترشح لعدد من الجوائز الأُخرى.

ستسيل الدماء

(ستسيل الدماء) فيلم دراما أمريكي، كتبه و أخرجه و شارك بإنتاجه “بول توماس أندرسون”، وهو إنتاج عام 2007، من بطولة “دانيال دي لويس”، “بول دانو”، و”ديلون فريزر”.

والفيلم يحكي عن قصة عامل بمنجم للفضه، يبدل عمله ليصبح رجل نفط، سعياً وراء تحقيق الثروة في وقت الإكتشافات النفطية في جنوب كاليفورنيا، وهو أحد أهم أفلام دراما عام 2007، وفاز عنه الممثل “دانيال دي لويس” بجائزة الأوسكار كأفضل ممثل.

نجوم على الأرض

نجوم على الأرض أو (Tare Zameen Bar)، الفيلم الذي حمل الكثير من معاني وقيم الإنسانية في أروع صورها، من خلال قصة الطفل (إيشان) الذي يعاني من مرض “الديسليكسيا” أو تعسر القراءة والكتابة، وتعامل أسرته ومعلميه معه بشكل خاطئ، حتى يظهر معلمه الخاص (رام شانكار) الذي يدخل الألوان إلى حياته المظلمة، ويساعده على مواجهة مخاوفه ومشاكله، وإيجاد نفسه، من خلال إكتشاف الموهبة الحقيقية الموجودة بداخله.

الفيلم لا يتناول فقط قضايا الأطفال المصابين بتعسر القراءة وتعامل الأهل والمجتمع معهم، ولكنه يلقي الضوء على فئة هامة في المجتمع وهى ذوى الإحتياجات الخاصة، وضرورة تقبلهم والتعامل معهم كونهم جزءاً من المجتمع وليسوا كمنبوذين خاصة الأطفال.

(نجوم على الأرض) فيلم درامي هندي، إنتاج عام 2007، وهو أحد أعمال الرائع “عامر خان” الذي قام بإخراج الفيلم وإنتاجه، وجسد دور البطولة فيه أيضاً، إلى جانب “دارشيل سفاري”، أما التأليف لـ “أمول جوبتي”.

أقرأ أيضًا: أقوى أفلام دراما تبعًا لتقييمات موقع Rotten Tomatoes

عقل جميل

فيلم درامي أمريكي، من إنتاج عام 2001، وهو يحكي قصة حياة “جون فوربس ناش”، الحائز على جائزة نوبل في الإقتصاد، والفيلم من إخراج “رون هوارد”، وتأليف ” أكيفا جولدسمان”، وهو مستوحى من الكتاب الأكثر مبيعا والمرشح لجائزة بوليترز عام 1998 ويحمل الإسم نفسه للكاتبة ” سيلفيا نصار”.

قام بدور البطولة كلاً من: “راسل كرو“، “إد هاريس”، و” جينيفر كونلي”، وحقق (عقل جميل) نجاحاً كبيراً على صعيد الجمهور والنقاد، وفاز بـ 4 جوائز أوسكار.

عقل جميل

إسمي خان

الفيلم الأشهر والأهم، وواحد من أروع أدوار النجم “شاروخان” (إسمي خان) أو (My name is Khan)، الفيلم الهندي إنتاج عام 2010، وهو من تأليف “شيباني باتهيجا”، وإخراج “كاران جوهر”، وشارك شاروخان البطولة النجمة “كاجول”، وأيضاً “جينيفر إيكولز”.

ويحكي قصة رزوان او (رضوان) خان، مسلم هندي يعاني من مرض التوحد وبالتحديد “متلازمة اسبرجر”، بعد وفاة أمه ينتقل للعيش مع أخيه (زاكر) في الولايات المتحدة الأمريكية، وهناك يلتقي بـ (مانديرا) إمرأة هندية هندوسية وهي مطلقة ولديها ابن من زوج سابق، فيقع في حبها ويتزوجا، ولكن تتعقد الأحداث بعد إنهيار برجي التجارة العالمي بأمريكا لتنقلب حياتهم رأساً على عقب.

أطفال السماء

فيلم درامي إيراني، حقق مشاهدة واسعة بعد ترشحه لجائزة الأوسكار، وجائزة مهرجان كان كأفضل فيلم أجنبي، الفيلم تأليف وإخراج “مجيد مجيدي” وإنتاج عام 1997، والبطولة لكلاً من: “رضا ناجي”، “محمد حاج حسيني”، و”فريشت ساراباندي”.

(أطفال السماء) من أهم أفلام دراما يمكن أن تشاهدها، فرغم بساطة القصة إلا أنها تمتاز بالواقعية الشديدة، فبطلا القصة من أسرة فقيرة جداً، وهم الطفل (علي)، وأخته الصغرى (زهرة) اللذان يواجهان مأزقاً خطيراً يسعيان لحله دون علم والدهما (سريع الغضب)، حينما يفقد (على) حذاء أخته (زهرة) أثناء عودته بعد تصليحه، وذلك أمام دكان بائع الخضار، ويبدأ الصغيران خطط البحث عن الحذاء المفقود دون علم والدهما بالأمر.

أطفال السماء

المليونير المتشرد

فيلم درامي مدة عرضه 120 دقيقة، (المليونير المتشرد) يعد من أهم وأنجح أفلام الدراما، لما يحمله من الكثير والكثير من الأحداث والصراعات والقيم الهامة بالحياة، وقد حاز على إعجاب الجمهور والنقاد أيضاً، وفاز بالعديد من الجوائز الهامة أهمها فوزه بـ 8 جوائز أوسكار.

الفيلم إنتاج عام 2008، ومن إخراج “داني بويل”، وتأليف “سايمون بوفوي”، والنص مقتبس عن رواية للكاتب والدبلوماسي الهندي “فيكاس سوارب”، وتحمل عنوان “سؤال وجواب”، وذلك بعد إجراء بعض التعديلات على تفاصيل الرواية.

تدور أحداث (المليونير المتشرد) حول صبي إسمه “جمال مالك”، فقد والديه وهو صغير وأصبح أخوه “سليم” الأكبر منه قليلاً هو المسؤول عنه، عاش حياة قاسية في الفقر والظروف الصعبة، ولكن يقوده القدر للمشاركة في البرنامج الشهير “من سيربح المليون” بنسخته الهندية لتتغير مجرى حياته.

قبر اليراعات

(قبر اليراعات) فيلم أنمي ياباني درامي أُنتج عام 1988، من إخراج “إيزاو تاكاهاتا”، فيما قام بتنفيذ الرسوم الكرتونية إستديو جيبلي.

يعتبر فيلم (قبر اليراعات) من أشد أفلام الدراما مأساوية، وقصة الفيلم مأخوذة من رواية بنفس الإسم للكاتب “أكايوكي نوساكا”، والتي إستندت إلى أحداث حقيقية عاشها الكاتب زمن الحرب العالمية الثانية، ونشرها عام 1967 كاعتذار لأخته، حيث إنه يَعتبر إهماله لها كان السبب الرئيسي في وفاتها.

قصة الفيلم تدور في منتصف اﻷربعينات باليابان في فترة الحرب العالمية الثانية، عندما تتسبب قنابل الطائرات اﻷمريكية بموت الأم التي تترك ابن وابنة.

ويضطر اﻷخوان -وهم مراهق فى الخامسة عشر من عمره واخته الصغيرة ذات الأربعة أعوام- إلى التعايش مع ظروف الحياة الجديدة التي تتبدل كلياً ومحاولة إيجاد مأوى لهم.

أقرأ أيضًا: في عيد ميلاده الـ 25: كيف تحول فيلم جيم كاري الشهير The Mask من فيلم رعب إلى فيلم كوميدي؟

1

شاركنا رأيك حول "أشهر أفلام دراما ستبكيك وتضحكك لكن لا تفوتك مشاهدتها بأي حال من الأحوال"