فيلم The Zookeeper’s Wife يطرح سؤال ألم تسأم هوليود من أفلام الهولوكست بعد؟

فيلم The Zookeeper's Wife
1

تحاول هوليود فيلمًا بعد فيلم استنزاف فكرة الهولوكست في أفلامها بشتى الطرق، فبعد أفلام الحرب والتعذيب المعتادة شاهدنا تنويعات جديدة على ذات الفكرة مثل: The Woman in Gold منذ عامين الذي تناول قصة اللوحة الفنية التي سرقها النازيون بعد تفريق شمل العائلة النمساوية العريقة، وها نحن اليوم نشاهد فيلم The Zookeeper’s Wife الذي يحكي لنا ذات القصة لكن في بيئة مختلفة.

لا أقول أنّ أفلام الهولوكست سيئة، لكن كمشاهدين ألم نمل بعد من هذه الأفلام بتيماتها المختلفة؟ وهل الحرب العالمية الثانية تركزت فقط على تعذيب اليهود، أم هناك قصص أخرى لم تُحكَ بعد؟

قصة فيلم The Zookeeper’s Wife

فيلم The Zookeeper's Wife

تبدأ الأحداث ما قبل اجتياح وارسو في بولندا مباشرةً، حيث نتعرف على حديقة حيوانات وارسو البديعة وهي واحدة من أجمل حدائق الحيوان في أوربا، التي يديرها زوجان هما جان و أنتونينا زابيسنكي، ويعشيان في منزل ضمن نطاقها.

منذ البداية نتعرف على أنتونينا الزوجة الجميلة عاشقة الحيوانات التي لا تخاف من اتساخ فستان سهرتها عندما تساعد أنثى الفيل على الولادة، وتقوم بعملية إنعاش للصغير وتبكي فرحًا عندما يعود للحياة.

تتعقد حياة الزوجين بعد قصف وارسو، فعلى الرغم من أنّهما غير يهوديين، ولم يتم اعتقالهما وحبسهما في الجيتو اليهودي مثلما حدث لأصدقائهم، فقد تدمرت الحياة التي ألفوها ما بين ليلة و ضحاها بعد قصف وارسو، ودخل حياتهم معتدي جديد هو النازي المتمثل في القائد والعالم لوتز هيك.

وتتعقد حياتهما بصورة أكبر عندما يقرران إخفاء صديقة يهودية في منزلهما حماية لها بعد اعتقال زوجها، بعدها يقرران تكرار هذا الأمر مع عدد أكبر من اليهود، ويضعان خطةً لتحويل الحديقة – التي تم قتل حيواناتها في مشهد قاسي للغاية سابق – لإخفاء غرضهما الأصلي، ومن هنا تبدأ الأحداث الحقيقية للفيلم.

فيلم The Zookeeper’s Wife ما بين الحقيقية والخيال

جيسكيا تشاستين فيلم The Zookeeper's Wife

فيلم The Zookeeper’s Wife مقتبس من كتاب بذات الاسم لديان أكرمان، والمأخوذ من المذكرات الحقيقية لأنتونينا زابينسنكي التي نُشرت عام 1968، فالفيلم عن قصة حقيقية.

وعلى عكس الكثير من الأفلام التي تغير من وقائع القصة الحقيقة حتى تكون متماشيةً مع أسلوب الإثارة السينمائي، فقدالتزم هذا الفيلم بصورة شبه حرفية بمذكرات أنتونينا، النقطة الوحيدة المختلفة هي العلاقة ما بين أنتونينا و الضابط لوتز، ففي الحقيقة هو كان معجبًا بها فقط، لكن لم يحاول مراودتها عن نفسها.

 

التمثيل

بطلة فيلم The Zookeeper's Wife جيسكا تشاستين

الفيلم من بطولة جيكسا تشاستين في دور أنتونينا، والتي قدمتها بشكل بارد للغاية في الحقيقة، فلم توصل لنا روح الشخصية الحقيقية التي من المؤكد أعظم من ذلك وتمتلك مشاعر أقوى من تلك التي أظهرتها الممثلة الأمريكية، فأنتونينا امرأة تعذبت من ويلات الحرب المرة تلو الأخرى، في البداية قُتل والداها في روسيا وهي بعد طفلة خلال الثورة البلشفية، وبعد ذلك عاشت الحرب العالمية الثانية بكل قسوتها، فليس من المتوقع هذا الهدوء وتماسك الأعصاب.

وقد ركزت الممثلة على تعلم التكلم باللهجة البولندية أكثر من امتلاكها مفتاح الشخصية وروحها، فأتت مشاهدها فاترة ما أثر على الفيلم بالأكمل.

جون هولدبرج فيلم The Zookeeper's Wife

وقام جون هولدبرج الممثل البلجيكي بدور جان زابيسنكي صاحب فكرة حماية اليهود في الحديقة و زوج أنتونينا، وقد قدم أداءً متوازنًا جيدًا ولكن ليس ممتازًا في حدود الدور الصغير المقدم له.

دانيال بروهل فيلم The Zookeeper's Wife

بينما الأداء الأفضل في الفيلم كان للممثل الألماني دانيال بروهل في دور الضابط النازي لوتز هيك، الذي يمتلك عبقرية عالم وقلب عاشق ومبادئ نازية صرفة جعلته يقع في حيرة كبيرة أظهرها الممثل بصورة ممتازة للغاية.

السيناريو

سيناريو الفيلم كان معقولًا يعيبه عدم وجود مشاهد ذات نص قوي ماعدا مشهد أو اثنين، على الرغم من أنّ القصة تحتوي على العديد من اللحظات القاسية التي كان من الممكن إظهارها بصورة أفضل من ذلك بكثير.

الإخراج

فيلم The Zookeeper's Wife جيسكيا تشاستين

الفيلم من إخراج نيكي كارو الذي نجح في جعله لوحة فنية في العديد من المشاهد خاصةً في البداية، ربما افتقد الفيلم الكثير من الإثارة، ولكن أعتقد أنّ ذلك يرجع إلى السيناريو الضعيف وتمثيل تشاستين البارد وليس لعيب إخراجي.

في النهاية الفيلم جيد، لن يضيف جديدًا للمشاهد سوى قضاء وقت جيد أمام فيلم ذو قصة مسلية من المفترض أن تقطع نياط القلوب، ولكن تم تقديمها بأسلوب خفيف.

1

شاركنا رأيك حول "فيلم The Zookeeper’s Wife يطرح سؤال ألم تسأم هوليود من أفلام الهولوكست بعد؟"