جديد في عالم الدراما اليابانيّة؟ إليْك 6 مسلسلات سوف تمنحك أوقاتًا مميّزة!

مسلسلات درامية متنوعة
2

إنّ من أكثر ما يُميّز الدراما اليابانيّة إلى جانب تنوّع تناولاتها ومواضيعها، وعدد حلقاتها القصير (الذي في العادة لا يتجاوز الـ 11 حلقة)، فإنّها كذلك لا تلتزم بشكل صارم بالنوعيّة أو التصنيف الذي تُدرج تحته، دومًا تحمل تلك اللمسات الإنسانيّة التي تجعلك تُفكر وتتأمل وتُغيّر ما في دواخلك للأفضل، وكأنّها دومًا تقرأك جيّدًا وتستطيع أن تُشير لنقاط بعينْها تمسّك دونًا عن غيرك، والأكثر أهميّة برأيي أنّ كثير من أفكارها متجدّدة مواكبة للعصر مع احتفاظها بالكثير من عاداتهم وتقاليدهم وحضارتهم، فيمزجون المُتعة بالفائدة .
وبعد تناول الجزء الدرامي والإنساني في مقال زميلتي العزيزة هنا (5 مسلسلات يابانية … دراما إنسانية اجتماعية)
ومنعًا للتكرار، فسوْف أختار ههنا باقة منوّعة أخرى بتصنيفات مختلفة إرضاءً لشتّى الأذواق، كل ما عليْك هوَ أن تخطو إلى هذا العالم السِحري وأن تُجرّب بنفسك .

Attention Please | يُرجى الانتباه ! 

مسلسل Attention Please

تصنيفه : كوميدي – رومانسي – اجتماعي – قطعة من الحياة
إنتاج: عام 2006
مسلسل من 11 حلقة + 2 حلقة خاصة
بطولة : آيا أويتو | Ueto Aya في دور “يوكو ميساكي”
ريو نيشيكيدو | Nishikido Ryo في دور “ناكاهارا شوتا”

“يوكو ميساكي” التي تربّت بين 3 من إخوتها الذكور بعد وفاة والدتها، والمغنية في فرقة روك في أوقات فراغها، رجوليّة التعامل والتفكير تُقرّر ذات يوم – نتيجة موقف معيّن استفزّها –  أن تلتحق بأكاديمية لتخريج “مُضيفات الطيران” في مفاجأة غير متوقّعة.
وخلال رحلة طويلة العذابات نرى معها عالم الطيران الياباني، ومُحاولاتها المُضنية أن تغدو تلك الأنثى الرقيقة المثقفة الواعية، إنّه مزيج من الكوميديا والإنسانيّة والرومانسيّة الشفافة التي ترسم الابتسامات، مُمتزجةً بالعمل الجاد ومواجهة التحديّات ومُطاردة الأحلام.

أسباب الاختيار:

لم يقتصر الأمر على كونها دراما كوميدية أو فيها مواقف درامية وإنسانيّة فقط، لقد جاءت هذه الدراما لتطرح لنا وجهة نظر واحدة من أهم المِهن، وهي “مضيفو الطيران” وعملهم ومتطلباتهم وما يُواجهونه، وليْسوا هُم فقط بل كل ما يُحيط بهم من أحداث وأشخاص يبذلون جُهدهم لجعل تلك الرحلة التي تبدو بسيطة لا تستغرق ساعات أمرًا ممكنًا.

أعجبني بشدّة أنّهم لم يركّزوا فقط على عمل المضيفات أو الطيّارين كطاقم يظهر أمام المسافرين والعامّة بأنّهم الذين يتولون الأمور، وهم الذين يكونون تحت الأضواء بأزيائهم الرسميّة وإمكانياتهم، بل أوْضحوا كذلك أنّ هناك جنودًا مجهولين (مثل مهندسو الطيران، مساعدو الطيّار، وحتى المتدربين الجُدد) الذين قد يغيبون عن الضوء، ولا يعرف بأمرهم الكثيرون لكنهم في الحقيقة جزء لا يتجزأ من عمليّة الطيران، وبأنّهم يُساهمون في أمنك وسلامتك وراحتك كمُسافر.

أحببت كيف أنّنا ببساطة تنقّلنا بالتدريج مع البطلة، و التي بدت وكأنّها كانت تحمل عنّا كل الأفكار المتخلّفة السابقة عن كون أنّ مضيفة الطيران ببساطة ماهي إلاّ خادمة في السماء!   – كما سمعنا من صغرنا من عدة أشخاص في مجتمعنا أو حتى عائلاتنا للأسف – ومن أنّه لا  فائدة منها سوى تقديم الشاي والطعام في الطائرة خلال الرحلة.

لندخل في غيابات عمليّة التأهيل لتلك المتدرّبة العنيدة التي أرادت أن تصبح مُضيفةَ طيران فقط على سبيل التحدّي، وإثبات أنّها يُمكنها أن تغدو واحدةً منهم بمجرد ارتدائها الزي الرسمي الخاص بهم، لتكتشف ونحنُ معها أنّ الأمور ليست بالسهولة التي تخيّلناها يومًا، إنّها عمليّة معقّدة جدًا مليئة بالإجراءات والتعليمات والقوانين والأهداف، التي تجعلنا نفغر فاهنا في ذهول؛ لأنّ كل ذلك مطلوب من مضيفة الطيران من الأساس، إنّها تجربة مُمتعة وتُساهم بشكلٍ غير مباشر في زيادة وعيْنا تجاه مَن يقومون بخدمتنا ومساعدتنا خلال رحلات الطيران.

Code Blue | الشفرة الزرقاء ! 

مسلسل Code Blue

معروف كذلك بـ Doctor Heli – Emergency Lifesaving

تصنيفه :  طبّي – درامي – إنساني
إنتاج :   2008 – 2017
مسلسل مكوّن من :  11 حلقة × 3 مواسم ( أحدثهم عُرض في 2017 في الفترة من شهر يوليو – سبتمبر)
+ حلقة خاصة  أحداثها تقع بيْن الموسم 1 و 2
+ فيلم سينمائي أُعلن عنه وقت كتابة هذه السطور على أن يُعرض في 2018
بطولة : إيريكا تودا | Toda Erika (في دور المتدّربة هياما ميهوكو)
يامشتا توموهيسا | Yamashita Tomohisa ( في دور المتدّرب آيزاوا كوساكو)
يوي أراجاكي | Aragaki Yui ( في دور المتدّربة شيرايشي ميجومي)
يوسكي أساري | Asari Yosuke ( في دور المتدّرب فوجيكاوا كازو)
مانامي هيجا | Higa Manami (في دور الممرضة سايجيما هاروكا )

ماذا لو كانت هناك إمكانية لإنقاذ شخص بشكل أسرع؟ لو كان بمقدورنا مُعالجة المصابين في وقت أبكر؟

إنّها عمليّات الإنقاذ الصعبة التي لا يُمكن سوى لمِروَحيّة ( هيليكوبتر) إتمامها، وعبر نظام الإسعاف الطائر الذي أُدخل مؤخرًا إلى الحياة الطبيّة في اليابان، وها هيَذي أول دفعة من دارسي الطب المتدرّبين، أبطالنا الشباب الأربعة “أيزاوا“، “شيرايشي“، “هِياما“، و “فوجيكاوا” يخوضون التجربة الجديدة معًا لأول مرّة، ويُواجهون – ونُواجه معهم – مواقف إنسانيّة ودراميّة وغير اعتياديّة كما تأخذ منهم كانت تُعطيهم كذلك، فنرقُبهم عن كثب بينما يتطوّرون مهنيًا وعلى المستوى الشخصي أيضًا في مزيج مُميّز يُدفء القلب.

أسباب الاختيار:

رغم كوْن المسلسل مخصّصًا في الأساس منذ بداياته للدعاية لنظام الإنقاذ الجديد، وهو “الإسعاف الطائر \ Doctor Helicopter الذي تم تطبيقه منذ 10 سنوات في اليابان، ورغبتهم في تقريب الفكرة للجماهير وتحميسهم للمشاركة فيه، سواءً بالدعم والتفهّم أو في انضمام شباب الأطباء إليهم.

لكن ذلك لم يكن مُركّزًا أو كدرس تعليمي مُمل على الإطلاق، بالعكس تخلّلت ذلك أحداث دراميّة طبيعيّة جدًا في حياة الأطباء وظروفهم، وكوْنهم بشر مثلنا يعانون بشدّة، ولهم انتصاراتهم وانكساراتهم في الحياة، والجديد هوَ أنّهم لم يكونوا أطباءً متمّرسين أو ذوي خبرة كما هو مُتوقّع في تلك الحالات مثلًا، بل طلاّب طب جدد في مرحلة التدريب، أي شخصيّات حقيقية وموجودة وقد يجد كل فرد نفسه فيهم لو كان في مكانهم، فيخوضون التحدّي الواحد تلوْ الآخر بينما نُعايش معهم آلام وأفراح المرضى وقصصهم، وكذلك نتعرّف أكثر عليهم وعلى مخاوفهم ومتاعبهم وكل ما عليهم تجاوزه ليصلوا إلى هدفهم.

يُعتبر برأيي الأقل في مشاهد الدم أو الجراحات التي قد تؤذي البعض، فقد تناولها المخرج باحترافيّة وبشكل غير مُقزّز أو منُفّر مُركّزًا على الحوارات والمشاهد والمواقف أكثر، لقد كانت أول دراما يابانية طبيّة أشاهدها وسعدت بها للغاية، وكان المسلسل تجربةً إنسانيّة جميلة حركّت الكثير من مشاعري وظلت عالقة بذاكرتي حتى الآن، يُنصح بشدّة بمُشاهدته لمحبّي الدراما الإنسانيّة.

Buzzer Beat | صافرة الفوْز !

مسلسل Buzzer Beat | صافرة الفوْز !

تصنيفه : رومانسي – درامي
إنتاج: عام 2009
مسلسل من  11 حلقة
بطولة :  يامشتا توموهيسا | Yamashita Tomohisa ( في دور ناووكي)
كيتجاوا كيكو  | Kitagawa Keiko ( في دور ريكو)

عن “كاميا ناووكي” اللاعب الرياضي الشابّ المُنضمّ لفريق المُحترفين في “كُرة السلّة”، لكن نتيجة عدم ثقته في نفسه وفي قُدراته وخوفه من الفشل فإنّه يعجز عن الوصول للنتائج التي يتمناها، ودومًا يكبحه التردّد والقلق ألاّ يكون قويًا كفاية ليصل إلى حلمه، بيْنما يُحاول تلمّس الدفء والراحة في علاقته بالفتاة التي يحبّها واستطاع أخيرًا الاعتراف لها وخطبتها.

في المُقابل لدينا “شيريكاوا ريكو” عازفة الكمان المُنطلقة العفويّة المُشعّة بالأمل والحماس، والتي تطمح لأن تُصبح عازفة كمان مُحترفة وتُطارد حلمها بطريقتها الخاصة.

يلتقيان مُصادفةً بعد أن تجد “ريكو” الهاتف المحمول لـ “ناووكي” وتُعيده إليه، ليقتحما عوالم أحدهما الآخر ويُغيّرا ببطء تفاصيلها، وينسابان بهدوء مُعيديْن ترتيب مشاعر بعضهما البعض وليمرّا بالكثير من المشاعر والأحداث بين الانتصارات والانكسارات، في مُحاولة للوصول لمشاعرهما الحقيقيّة.

أسباب الاختيار:
أكثر ما أعجبني في هذه الدراما أنّهم كانوا بشكل ما يُسقطون الأحداث والتفاعلات في الحياة بين أبطال الدراما على ما يجري في مبارايات كرة السلّة، وخاصةً مفهوم “تسديد الهدف أو الوصول له في اللحظات الأخيرة، أو كما يُقال في مُصطلحات كُرة السلّة: Buzzer Beat \ التسديد مع صافرة نهاية المُباراة، بعيدًا أنّ الدراما اليابانيّة كعادتها لا تلتزم فقط بتصنيف واحد لأي عمل، ويكون هناك دومًا مزيج إنساني درامي في كل مسلسل، لكنه ههنا في الأساس يحوي رومانسيّة رقراقة تمسّ القلب، ستضحكون وتذرفون الدموع معهم وتستشعروا الأمل وتستمتعوا بالحوارات اللطيفة.

Voice |الصوت

مسلسل ياباني Voice |الصوت

تصنيفه : إنساني – طبّي –  درامي – غموض  ( مع لمسات كوميديّة لا تُنكر)
إنتاج: عام 2009
مسلسل من 11 حلقة
بطولة : إيتا | Eita ( في دور كاجي دايكي)
توما | Ikuta Toma ( في دور ريوسكي)
ساتومي | Ishihara Satomi ( في دور كوبوكي كاناكو )
يوكي | Sato Yuki (في دور هاناي أكيرا)
يويا | Endo Yuya (في دور كيريهاتا تيبّي )

تدور الأحداث حول “دايكي“، و “ريوسكي“، “كاناكو“، “أكيرا“، و “تيبّي” الطُلاّب الجُدد في قسم الطب الشرعي، عن أحلامهم وتطلّعاتهم في ذلك المجال غير التقليدي، وكذلك القصص والأسرار خلف كل جُثة يقومون بالعمل عليها، وكيف أنّهم يُحاولون جاهدين “إيصال صوْت هؤلاء الأشخاص الذين رحلوا عن عالمنا”، توصيل كلماتهم الأخيرة التي لم يستطيعوا البوْح بها، والكشف عن مشاعرهم الخفيّة لأحبائهم، ليكونوا هُم بشكلٍ غير مُباشر الجسر الموصل بين عالم الأحياء والأموات.

أسباب الاختيار:
لقد كان من أوائل المسلسلات اليابانية  – تِبعًا لما شاهدته حتى الآن – التي تتناول جزئيّة ما وراء الموت ومحاولة سبر أغواره من خلال التعامل مع المتوفّين، وقد احتوى على أحداث شيّقة وإنسانيّة دراميّة مع لمحات كوميديّة جميلة، كما جاءت شخصيّات أبطاله مُثيرةً للاهتمام بتنوّع طباعهم وتعاملاتهم، الحوارات مميّزة وبها طابع فلسفي يدفعك للتفكير، وإعادة النظر في كثير من الأمور التي قد تبدو اعتياديّة أو مُسّلمًا بها.

كذلك كونهم لم يُركّزوا بشكل كامل على الجزء الأكاديمي أو الطبّي من الحالات، فلا تتواجد مشاهد مُقزّزة أو مُزعجة لكن مؤكد توجد جُثث بطبيعة الحال، بيْنما جاء التركيز بشكل درامي على توضيح سبب الوفاة وقصة كل جثة أكثر من تقنيّات العمل في الطب الشرعي.

حيْث كانوا الشباب أشبه بالمُحقّقين صغيري السن الذين يدسّون أنوفهم فيما وراء عملهم كطلبة طب، تفاعلاتهم مع بعضهم البعض كانت مُنعشة وعلاقة الصداقة بينهم كانت جميلةً للغاية، يُمكن اعتبار الدراما حلقات متّصلة مُنفصلة، حيث كل حلقة بقصّة وأحداث مختلفة مع الاحتفاظ بالخط العريض، إنّه حالة إنسانيّة لطيفة تمنحك أوقات مميّزة بحق.

Nobuta Wo Produce |إنتاج نوبوتا ! 

مسلسل ياباني Nobuta Wo Produce |إنتاج نوبوتا !

تصنيفه :   رومانسي – كوميدي – مدرسي – درامي
إنتاج: عام 2005
مسلسل من 10 حلقات
بطولة : كاميناشي كازويا | Kamenashi Kazuya ( في دور شوجي)
يامشتا توموهيسا | Yamashita Tomohisa  ( في دور أكيرا)
ماكي | Horikita Maki ( في دور نوبوكو \ نوبوتا)

يدور في إطار كوميدي لطيف حول علاقة ثلاثة طلاّب في المدرسة متناقضين تمامًا في الشخصيات، وحتى في مدى شعبيتهم وتأثيرهم على مَن حولهم، كلٌّ منهم يحمل همومه ومشاكله بداخله، وفي الأحوال العادية ماكانوا ليتقابلوا أبدًا أو يُصبحوا أصدقاءً على الإطلاق.

لكن “شوجي” الفتى الشعبي في المدرسة يُقرّر فجأة أن “يُعيد إنتاج” الصورة الذهنيّة المُنطبعة لدى الآخرين عن الطالبة الانطوائيّة التي تعجز عن التواصل مع الآخرين “نوبوتا”، ليحوّلها إلى فتاة شهيرة ولها شعبيّة، مُثبتًا نظريّة أنّ عالمنا المادي القاسي لا يهتم سوى بالمظاهر، وبأنّه كما تفعل شركات الإعلان يُمكنهم تغيير وجهة نظر الآخرين من خلال الشكل البرّاق والدعاية المدروسة، وذلك بالتعاون مع الطالب غريب الأطوار الذي يضجّ بالطاقة ويصعب مُجاراته “أكيرا“.

أسباب الاختيار:
كونه مُسلسل يحمل لمسات إنسانية جميلة وكوميديا لطيفة كذلك هو بالإضافة لكونه مسلسل مَدرسي فهو درامي وشريحة من الحياة، أي يحمل أوْجه اجتماعية ودرامية كذلك، وكالعادة تجذبك تلك الصداقة الفريدة التي تُدفء القلب، حيثُ تُعتبر واحدة من أوائل علاقات الصداقة التي أثّرت بي بشدة، كان هذا أول مسلسل ياباني أُتابعه – بالتزامن مع لتر من الدموع – وقد أثّر بي كثيرًا واحتلّ مكانةً مميّزةً في قلبي وفي مفضّلاتي حتى الآن، أتمنى أن يمنحكم أوقات لطيفة.

Binbo Danshi| الفُقراء من الرجال!

Binbo Danshi| الفُقراء من الرجال ! مسلسل

تصنيفه : كوميدي – درامي – اجتماعي
إنتاج: عام 2008
مسلسل من  9 حلقات
بطولة :  شون أوجري | Oguri Shun (في دور كازومي كوياما)
يو يامادا | Yamada Yu ( في دور ناكاهارا ميمي ) 
نوريتو ياشيما | Yashima Norito  ( في دور  هيكيتا شوزو \ ميجاني )
يوسكي سانتا ماريا | Yusuke Santamaria ( في دور “أومو أومو)
هاروما ميورا | Miura Haruma  (في دور شيرايشي)

“كوياما” شخص متفائل شديد الطيبة ومُرهف الحِس، سعيدٌ رغم كوْنه فقيرًا يجِد قوت يومه بالكاد، فقط لأنّه يعتقد أنّ هناك أشياء أهم بكثير من المال في هذا العالم، ورغم ظروفه العجيبة لا يتوانى أبدًا عن مساعدة الآخرين مهما كان ذلك مُتعبًا لدرجة تدفعه دومًا للاستدانة مما يُوقعه في مواقف لا يُحسد عليها، كوميديا لطيفة لا تخلو من مشاعر إنسانيّة تمسّ القلب.

أسباب الاختيار:
جاءت هذه الدراما لتستعرض مشكلة الديون المتزايدة في المجتمع الياباني وتأثير ذلك على الأفراد والعائلات، وخاصةً مع تسهيلات الحصول عليها ثم الغرق في فوائدها المتراكمة لاحقًا، لكن جاء ذلك في إطار كوميدي ودرامي جميل، وقد جاء تعاملهم مع فكرة “المال” كمادّة في حياتنا وتناول كل ما يتعلّق بها موفّقًا ومميّزًا برأيي، ومن جديد جاءت الشخصيّات مختلفة ومُثيرة للإهتمام، خاصةً شخصيّة البطل الذي لا تدري أتتعاطف معه وتتهمه بالمثالية وبأنّه من عالم آخر لا يُمكنه العيْش في وسط كل هذا الكذب والنفاق وحرب المصالح، أم تنبهر به وبمبادئه ومواقفه المُلهمة التي تُعيد النور إلى داخلك من جديد وتُذكّرك بتلك المبادئ التي كاد يعلوها الصدأ ويطويها النسيان، كذلك جاءت شخصيّة الـ anti-protagonist المُلقّب بـ  “أومو أومو” رماديّة ومُربكة كما يجب أن يكون، فلا تعرف إن كان شريرًا يؤذي الآخرين أم فقط شخص يُفكّر بشكل مختلف وفي الواقع ربما يكون سببًا في مساعدتهم، لقد استمتعت حقًا بمُشاهدة هذه الدراما وغدت منذ المشاهدة الأولى واحدةً من مُفضّلاتي الدائمة.

شاركونا خياراتكم وترشيحاتكم للجُدد في عالم الدراما الياباني . 

2

شاركنا رأيك حول "جديد في عالم الدراما اليابانيّة؟ إليْك 6 مسلسلات سوف تمنحك أوقاتًا مميّزة!"