دبلجة أفلام الرسوم المتحركة باللهجة المصريّة.. أين هي الآن!؟

0

منذ فترة قصيرة أعلنت شركة ديزني بالتعاون مع شركة بيكسار عن نيتها في إصدار جزء ثاني من فيلم الأنيمشن الأقرب إلى قلبي وهو Finding Nemo، خبرٌ انتظره الملايين من عشاق هذا الفيلم حول العالم لمدة تصل إلى ثلاثة عشر عام تقريبا، والجزء الجديد سيُصدر في منتصف العام القادم (يونيو  2016).

سيحمل الفيلم اسم بطلة الجزء الأول السمكة الزرقاء خفيفة الظل “دوري” بعنوان Finding Dory وستواصل الممثلة ألين دي جينيريس تقديم أداءها الصوتي في دور السمكة دوري الشهيرة بينما يضم الفيلم الجديد مزيج من أبطال الجزء الأول و مزيد من النجوم في الجزء الثاني كالممثلة ديان كيتون.

من المعروف أن شركة ديزني قامت بدبلجة الجزء الأول -الذي تم إصداره في 2003- باللهجة المصرية وضمّ مجموعة من الممثلين المصريين المعروفين كعبلة كامل وخالد صالح، تلك الدبلجة التي أؤمن أنها أضافت الكثير على الفيلم ورسمت للفيلم طابع مصري وعربي خفيف الظل جعلت من مشاهدة الفيلم تجربة ممتعة حقا.

جاء أداء عبلة كامل في دور دوري السمكة الزرقاء، التي يصيبها فقدان مؤقت للذاكرة بشكل متواصل، رائعا بكل المقاييس لتظل شخصية دوري عالقة في ذهن المشاهد بعد انتهاء الفيلم.

nemo-1

في رأيي الشخصي.. قد استمتعت كثيرا بالفيلم المدبلج باللهجة المصرية أكثر من الأصلي باللغة الانجليزية، لقد شعرت ان الفيلم سلس وكوميدي أكثر مع أداء عبلة كامل للدور، فمن منا لا يذكر أقوالها المأثورة وأغنيتها الشهيرة (عوم واتمختر) بل ومازلت حتى الآن أردد العنوان الذي قرأته على نظارة الغوص بطريقتها!

في 2012 قامت شركة ديزني بإعلان إيقاف دبلجة أفلام الأنيميشن باللهجة المصرية لأسباب تسويقية، ليتم دبلجة جميع إنتاجات ديزني إلى اللغة العربية الفصحى، وهو الأمر الذي قد يبدو في صالح أطفالنا في العالم العربي لمساعدتهم في التعود على سماع ونطق اللغة العربية.

إلا إن الأمر ذاته يحرم أيضا قطاع كبير من الجمهور الأكبر سنا من الاستمتاع باللهجة المصرية التي اعتاد عليها في العديد من أفلام ديزني القديمة وهو الأمر الذي دفع البعض إلي تدشين حملة على الفيس بوك لمناشدة ديزني للعودة للهجة المصرية مرة أخرى حتى الآن لم يُتخذ أي قرار  بهذا الشأن.

ربط البعض بين هذا القرار  و بين اتفاقية أُبرمت في عام 2013 بين قناة الجزيرة أطفال و شركة ديزني لشراء باقة من أبرز برامجها وأفلامها وبثها على قناة الجزيرة أطفال على أن يتم دبلجتها باللغة العربية الفصحى، وهذا ما يُفسّر الأسباب التسويقية التي أعلنت عنها شركة ديزني من قبل، وفي الحقيقة دبلجة برامج وأفلام الأطفال باللغة العربية الفصحى هو أمر جيد للغاية.

1

لكن هذا لا يمنع أبدا من التنوع  بين اللهجات وخاصة اللهجة المصرية التي تضيف روح من الفكاهة على فيلم الأنيمشن كما أن هناك فئة كبيرة من الجمهور الذي تربى على أفلام ديزني المصرية كعلاء الدين والأسد الملك وحكاية لعبة…الخ والذي قد يجد اللغة العربية الفصحى غير ممتعة بل ومحبطة أحياناً مقارنة بالأفلام التي سبق دبلجة الجزء الأول منها باللهجة المصرية كفيلم البحث عن نيمو.

هذا ما حدث لي عند مشاهدة الجزء الثاني من فيلم شركة المرعبين المحدودة Monsters University، وهو الفيلم الذي انتظره محبوه أكثر من اثني عشر عاما، ويسرد الفيلم تاريخ نشأة علاقة الصداقة التي تربط بين كلا من مستر سوليفان و مارد وشوشني في الجامعة.

2

فالدبلجة للغة العربية الفصحى أفقدته الكثير من روح الدعابة التي تمتاز بها شخصيات الفيلم وخاصة شخصية مارد وشوشني التي قام بأداء دبلجة الجزء الأول منها الممثل الكوميدي محمد هنيدي، وهو ما دفعني لمشاهدة الفيلم باللغة الانجليزية التي عبّرت عن الكوميديا في الفيلم أفضل من النسخة العربية بالرغم من اختلاف الثقافات!

أتمنى أن تقوم شركة ديزني بإعادة النظر في قرارها الخاص بالاكتفاء باللغة العربية الفصحى في دبلجة أفلام الأنيمشن و العودة مرة أخرى الي اللهجة المصرية فيما يخص أفلام الأنيمشين الكوميدية، فهذا الأمر قد يسعد الملايين من محبي ديزني الأكبر سناً.

اترككم الآن مع أحد أغاني فيلم Mulan الشهير المدبلجة باللهجة المصريّة

0

شاركنا رأيك حول "دبلجة أفلام الرسوم المتحركة باللهجة المصريّة.. أين هي الآن!؟"