من هو آبي هوفمان - Abbie Hoffman؟

الاسم الكامل
آبوت هاورد هوفمان
الوظائف
ناشط اجتماعي
تاريخ الميلاد
1963 - 11-30 (العمر 25 عامًا)
تاريخ الوفاة
1989-04-12
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, ماساتشوستس
درس في
جامعة كاليفورنيا
البرج
القوس

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

آبي هوفمان هو ناشطٌ اجتماعي أمريكي معادي للحروب، وُلد في عام 1936 في مدينة ورسستر بولاية ماساتشوستس. بدأ نشاطاته بعمرٍ صغير، وشارك في تأسيس الحزب السياسي الدولي الشبابي Yippies، بالإضافة إلى تعرضه عدة مرات للملاحقة والاعتقال.

نبذة عن آبي هوفمان

آبي هوفمان، ناشطٌ اجتماعي وسياسي أمريكي شارك في تأسيس الحزب السياسي الدولي الشبابي Yippies. إنسانٌ صريح يملك إيمانًا قويًا ضد الحرب ولم يخشَ أبدًا من التعبير عن استيائه من النظام السياسي الأمريكي المعاصر. مع مخططه الدقيق للاحتجاج والتشويش، أصبح أيقونةً للحركة المعادية للحرب ولعصر الثقافة المضادة.

تمرد بعمرٍ صغير، وكان معروفًا كمراهق بإثارته للمشاكل، حيث دخل في صراعات واستهان بالقوانين ورفض السلطة الحاكمة. مع الوقت نضج وركز جهوده أكثر على أهداف القضايا بدلاً من التمرد من أجلها. وأصبح عضوًا في لجنة التنسيق الطلابي السلمي SNCC وشارك بشكلٍ فعّال في ظهور حركة الحقوق المدنية.

خلال حرب فيتنام ،كان جريئًأ في النشاطات المعادية للحرب، واكتسب الشهرة من خلال مسرحياته وأعماله المثيرة والمضحكة. أدخلته أعماله أيضًا في خلافاتٍ مع الحكومة، فكثيرًا ما قامت الحكومة باعتقاله. لكن المناوشات الروتينية مع القانون لم تمنع نشاطه الحماسي، وواصل نشاطاته حتى أثناء اختبائه.

وصل إلى قمة شعبيته عندما انتحر، حيث صدم معجبيه المتحمسين والشعب الأمريكي بشكلٍ عام الذي لم يصدق أن شخصًا شجاعًا مثل هوفمان يمكنه أن ينتحر فعليًا.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات آبي هوفمان

وُلد آبوت هاورد "آبي" هوفمان في 30 تشرين الثاني/ نوفمبر من عام 1936 في مدينة ورسستر في ولاية ماساتشوستس، الولايات المتحدة. والديه جون هوفمان وفلورنس شامبرغ، وقد أتى من خلفيةٍ من الطبقة المتوسطة.

كان هوفمان منذ طفولته مشاكسًا، وقد فُصل من المدرسة الثانوية الكلاسيكية في السنة الثانية له بسبب الورقة التي عرض فيها آراء شيوعية قوية. بدأ أيضًا بالصراع وقام بتخريب ممتلكات المدرسة.

لاحقًا، دخل المدرسة الأكاديمية في ورسستر Worcester Academy حيث تخرج في عام 1955. خلال هذه السنوات لعب الباحث الماركسي هربرت ماركوزه Herbert Marcuse دورًا مهمًا في حياة هوفمان وترك أثرًا عميقًا في مستقبله السياسي.

بعد ذلك دخل جامعة برانديز حيث حصل على درجة البكالوريوس في علم النفس في عام 1959 ثمَّ انتقل إلى جامعة كاليفورنيا ليحصل على شهادة الماجستير.

إنجازات آبي هوفمان

قبل أن يصبح عضوًا رئيسيًا في حركة حزب Yippie، كان هوفمن مشاركًا في لجنة التنسيق الطلابي السلمي (SNCC) التي قامت ببيع المواد لدعم حركة الحقوق المدنية في جنوبي الولايات المتحدة الأمريكية.

خلال حرب فيتنام، تظاهر هوفمان ضد الحرب والنظام السياسي والاقتصادي الأمريكي. اتبع الأساليب المسرحية المضحكة في التعبير عن آراءه التي حققت له شعبيته الكبيرة، كمثالٍ عن ذلك عندما تحدى مجموعة من الجنود وشكل حاجزًا لمنع إجراءات البنتاغون حيث استخدم الطاقة النفسية لدفع البنتاغون حتى استجابت وتحولت إلى اللون البرتقالي.

في آب/ أغسطس عام 1967 قام هوفمان وبالمشاركة مع اثني عشر حليف بتوقيف عمل بورصة نيويورك عن طريق إيقاف الحد الأدنى من التجارة بالدولار الحقيقي والمزيف معًا.

كعضوٍ في مجموعة Chicago Seven، تعرض هوفمان للاعتقال والمحاكمة بسبب احتجاجاته ضد حرب فيتنام. بالرغم من ذلك استمر بأسلوبه المتمرد أثناء المحاكمات وهاجم القاضي والمحامين. وقد ثبتت عليه تهمة التحريض على العصيان وحُكم عليه بالسجن خمس سنوات، ولكن تمّ إسقاط الحكم فيما بعد في الدورة السابعة من قبل محكمة الاستئناف.

في عام 1969 قام هوفمان بمقاطعة فرقة الروك "ذا هو" أثناء مهرجان وودستوك محاولاً التحدث ضد اعتقال جون سنكلير مؤسس حزب White Panther Party.

في عام 1971 أطلق هوفمان آراءه عن طريق إصدار كتاب بعنوان Steal This Book. من خلال هذا الكتاب، قام بتشجيع القرّاء على التوجه إلى المسرح في الحفلات الموسيقية والعروض المباشرة لإيصال رسائلهم إلى الجمهور الكبير. علمهم أيضًا كيف يعيشون أحرارًا. من وحي عنوان الكتاب، قام العديد من الناس بسرقة الكتاب من المتاجر. بالإضافة إلى ذلك كتب هوفمان عدة كتبٍ أخرى مثل Vote.

بعد أن غاب عن الأضواء لفترةٍ من الزمن، رجع هوفمان وظهر في تشرين الثاني/ نوفمبر من عام 1986 عندما تمّ توقيفه مع أربعة عشر شخصًا آخر بسبب التعدي على ممتلكات جامعة ماساتشوستس. بالرغم من ذلك فقد وجد القضاة أنهم غير مذنبين، حيث حصل الجميع على البراءة.

بعد ذلك قام بدور البطولة في الفيلم المعادي لحرب فيتنام Born on the Fourth of July للمخرج أوليفر ستون. صدر الفيلم بعد ثمانية أشهر من وفاته.

أشهر أقوال آبي هوفمان

حياة آبي هوفمان الشخصية

تزوج آبي هوفمان من شيلا كاركلين في عام 1960، وأنجبا طفلين. لم يستمر زواجهما وقتٌ طويل وانفصل الثنائي في عام 1966.

في عام 1967، تزوج من أنيتا كوشنير، نتج عن هذا الزواج طفلٌ واحد الذي سمي "أمريكا". افترق الزوجان بعد أن أصبح هوفمان مطاردًا عام 1973 وبعد عدة سنوات تمَّ الطلاق في عام 1980.

وفاة آبي هوفمان

في عام 1980 تمَّ تشخيص إصابته باضطراب ثنائي القطب، وأصبح مكتئبًا في أواخر الثمانينات عندما أصيبت والدته بالسرطان. توفي في 12 نيسان/ أبريل من عام 1989 بعد ابتلاعه 150 قرصًا من الفينوباربيتال مع المشروب الكحولي، وقد حُكم على وفاته رسميًا بأنها انتحار.

حقائق سريعة عن آبي هوفمان

حصل هوفمان بعد وفاته على جائزة Courage of Conscience Award في عام 1992.

فيديوهات ووثائقيات عن آبي هوفمان

المصادر

info آخر تحديث: 2018/07/07