من هو أدم غونتير - Adam Gontier؟

الاسم الكامل
آدم وايد غونتير
الوظائف
كاتب أغاني ، مغني ، موسيقي
تاريخ الميلاد
1978 - 05-25 (العمر 40 عامًا)
الجنسية
كندية
مكان الولادة
كندا, أونتاريو
درس في
ثانوية مقاطعة نوروود
البرج
الجوزاء
الشبكات الإجتماعية

أدم وايد غونتير مغني وكاتب أغاني كندي الأصل. وهو المغني الرئيسي، عازف الغيتار وكاتب الأغاني لفرقة الروك Saint Asonia، وسابقًا لفرقة الروك الكندية Three Days Grace.

نبذة عن أدم غونتير

آدم غونتير هو المغني الكندي الشهير، وكاتب الأغاني. حاليًا هو العضو المؤسس لفرقة الروك Saint Asonia وفي الماضي، كان المغني الرئيسي ومن المؤسسين لفرقة الروك الكندية Three Days Grace.

اشتهر ببطء وكسر كل التوقعات ليصبح واحدًا من أكثر الوجوه معروفة  في المجال الموسيقي المعاصر. وبغض النظر عن Three Days Grace وSaint Asonia، غنى آدم مع العديد من الفرق الآخرى مثل Art of Dying، Apocalyptica، Before the Curtain، Daughtry  وغيرها الكثير.

على الرغم من نجاحه المهني، حياته الشخصية لم تكن على ما يرام في فترة من الفترات. عانى من الإدمان الشديد على مسكنات الألم المورفينية مثل  OxyContin  والكحول، حيث تم إدخاله إلى مركز إعادة التأهيل في تورونتو. وتم توثيق تجربته في الدراما الوثائقية بعنوان  Behind the Pain. حتى في مركز إعادة التأهيل لم يضيع أي وقت وكتب أغاني مثل  Pain  و Gone Forever، عندما كان يتعالج من إدمانه.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات أدم غونتير

ولد أدم وايد غونتير Adam Wade Gontier  في 21 أيار عام 1978 في أونتاريو كندا، وترعرع في عائلة من الطبقة الوسطى مع والده غوردن والدته باتريشا. ولكن عندما كان في سن المراهقة انفصل والداه عن بعضهما، بعدها انتقل إلى منطقة بيتربورو. وفي منتصف التسعينات، انتقل إلى نوروود حيث درس في  مدرسة نوروود الثانوية، وهنالك التقى زملائه الموسيقيين المستقبلين براد والست ونيل ساندرسون الذين عمل معهما في Three Days Grace.

مع بعض الحاقدين والكارهين له ولفرقته، أطلقت شائعات واتهامات مختلفة من وقت لآخر. كانت إحدى هذه الشائعات الكبيرة تتعلق بالميول الجنسية ل آدم حيث اتهمه بعض الناس بأنه مثلي الجنس. بسبب نشره لبعض الصور له بدون قميص على مواقع التواصل الاجتماعي فاضطر آدم للدفاع عن نفسه ونفي هذه الإشاعات والتأكيد على ميوله الجنسية المستقيمة. في ذلك الوقت، كان في علاقة مع صديقته منذ أيام الثانوية نايومي بروير Naomi Brewer.

إنجازات أدم غونتير

بدأ آدم بتشكيل  فرقة Groundswell، والتي سميت لاحقًا باسم  Three Days Grace، مع رفاقه من المدرسة الثانوية. كانت الفرقة تتجول وتغني في المهرجانات المحلية قبل أن تكتسب شعبية ببطء، وحصلت على فرصتها الكبيرة عام 2003، عندما حصلت على فرصة لإطلاق أول ألبوم لهم بعنوان  Three Days Grace، الألبوم خلق ضجة إيجابية حول الفرقة الجديدة في الساحة الموسيقية.

بدأت البرامج الإذاعية الكندية المحلية والوطنية بتشغيل أغاني الألبوم، وبسبب الكلمات العاطفية المؤثرة، كانت الأغاني محبوبة للغاية. وبعد ذلك، أصدرت الفرقة ألبومها الثاني في عام 2006 بعنوان  One-x. لم يكن الألبوم عاطفيًا كما كان الأول، وكان له معنى أعمق حيث تحدث عن تجربة آدم مع الإدمان على المخدرات ودخوله مركز إعادة التأهيل والتعافي والمضي قدمًا في حياته.

في عام 2009، أصدرت الفرقة ألبومها الثالث بعنوان  Life Starts Now  وقضوا السنتين التاليتين في الجولات حول العالم. في عام 2013، غادر آدم الفرقة، وحل محله مات والست Matt Walst.

وبغض النظر عن Three Days Grace، ساهم آدم بأداء أغاني متعددة مع عدد من  الموسيقيين الآخرين، وكان تعاونه الأكثر نجاحًا ونقدًا مع فرقة  Apocalyptica. في عام 2007 حيث غنى I Dont care  للألبوم  Worlds Collide.

وقد تعاون مع فرقة كندية أخرى  Art of Dying  للمساهمة في أغنية تسمى  raining لألبوم  Vices and Virtues، كما كان شقيقه كايل، يعزف على الجيتار فيها.

بعد أن ترك Three Days Grace  في عام 2013، انضم إلى Saint Asonia وأصدر أول ألبوم يحمل عنوان اسم الفرقة في عام 2015. وهو حاليًا مشغول بالعمل على ألبوم Saint Asonia المقبل.

انضم غونتير إلى المغني وكاتب الأغاني مارتن سكستون Martin Sexton في جولته  Fall Like Rain عام  2012، حيث قدم عروض افتتاحية له كفنان منفرد. وانضم أيضًا إلى Citizen Cope للغناء ببعض العروض منفردًا.

واصل غونتير القيام بالعروض والحفلات الموسيقية كفنان منفرد. وقد تم إطلاق عن العديد من الأغاني، بشكل فردي، مثل Its All in Your Hands Take Me With You ،Too Drunk to Drive ،Until the End ،No Regrets، A Beast in Me (Over and Over It Turns on Me)، وWe Will Never Forget.

في أوائل آذار 2013، أطلق جولته المنفردة  Adam Gontier Solo Live Tour، وكان قد قام قبل ترك فرقة Three days grace بإطلاق أغاني منفردة مثل I Will Stay ،Try to Catch Up With the World و Lost Your Shot في عامي 2011 و2012.

في 11 أيار 2013، أصدر غونتير نسخة صوتية رسمية فردية  من  أغنية  Give Me a Reason  من أخر ألبوم له مع Three Days Grace Transit of .Venus

أشهر أقوال أدم غونتير

حياة أدم غونتير الشخصية

التقى آدم زوجته الأولى نايومي بروير Naomi Brewer في المدرسة الثانوية وتزوجا بعدها لكن الزواج لم يدوم طويلًا وانفصلا في عام 2013.

عانى آدم من إدمان المخدرات والكحول وذهب إلى مركز إعادة التأهيل، وقد شارك تجربته في فيلمه الدرامي القصير Behind the Pain وأغنية Never Too Late لألبومه الثاني.

واعد جايني لارسن Jeanie Larsen وتزوجا في عام 2015.

حقائق سريعة عن أدم غونتير

  • فاز غونتير  باثنين من جوائز BMI، بالإضافة إلى جائزة Billboard  أفضل أغنية روك للسنة.
  • لديه كلبه اسمها Mabel  وهي قريبة جدًا منه لدرجة أنه اعتبرها مولوده الأول.
  • التقى زوجته الأولى في المدرسة الثانوية.
  • لديه شقيق واحد أصغر منه وشقيقة واحدة أصغر منه أيضًا.
  • آدم لديه حب كبير للوشوم فقد كرس وشما لجدته، التي كان قريبًا جدًا منها وكان هذا الوشم له مكانة خاصة غير باقي الوشوم.

المصادر

info آخر تحديث: 2018/02/17