من هو كارول ريد - Carol Reed؟

كارول ريد
الاسم الكامل
كارول ريد
الوظائف
تاريخ الميلاد
1906-12-30 (العمر 69 عامًا)
تاريخ الوفاة
1976-04-25
الجنسية
مكان الولادة
المملكة المتحدة, بوتني
درس في
المدرسة الداخلية "King’s School" في مدينة كانتربيري
البرج
الجدي

كارول ريد مخرج سينمائي بريطاني، وأحد كبار المخرجين السينمائيين في المملكة المتحدة؛ تميَّز في صناعة أفلام الإثارة والتشويق.

نبذة عن كارول ريد

كارول ريد مخرج سينمائي بريطاني، حصل على جائزتي أوسكار لأفضل مخرج عن أعماله المميزة. بدأ مسيرته كممثل مسرحي ثمَّ أصبح ممثلًا سينمائيًا، وبعد فترة قصيرة اتجه إلى عالم الإخراج وصناعة الأفلام وتحديدًا أفلام التشويق والإثارة حيث اكتسب شهرته وأثبت أنّه استاذًا في الإبداع السينمائي.

تراجعت شهرته مع ظهور بعض المخرجين العظماء أمثال ألفريد هتشكوك، إلّا أنه تمكن من إخراج أفلام رائعة لا تقل أهمية عن أعمال كبار المخرجين.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات كارول ريد

ولد كارول ريد في 30 _ ديسمبر _ 1906 في مقاطعة بوتني بمدينة لندن في المملكة المتحدة، والده الممثل المسرحي الكبير هربرت بيربوم تري مؤسس الأكاديمية الملكية للفنون المسرحية.

كان كارول أحد الأطفال الستة اللذين ولدوا خارج نطاق العلاقة الزوجية لهربرت بيربوم ترى وعشيقته ماي بيني ريد.

تلقى تعليمه في المدرسة الداخلية "King’s School" في مدينة كانتربيري، وكان طالبًا متوسط المستوى.

كانت رغبته أن يُصبح ممثلًا مثل والده إلّا أنَّ والدته رفضت الفكرة وأرسته في عام 1922 للعيش مع شقيقه الأكبر في مزرعة دجاج بولاية ماساتشوستس في الولايات المتحدة الأمريكية، وعاد إلى انكلترا بعد ستة أشهر.

إنجازات كارول ريد

دخل كارول ريد عالم التمثيل في عام 1924 وبدأ يحصل على أدوار صغيرة في المسرح مع شركة كانت تُديرها الممثلة أغنيس سيبيل ثورنديكي، ثمَّ التقى بالكاتب إدغار والاس الذي جعله مديرًا للمسرح في مسرحياته المُقتبسة من قصصه المثيرة.
أصبح إدغار والاس مديرًا لشركة الإنتاج "British Lion Film Corporation" في عام 1927 وعيَّن ريد مساعدًا شخصيًا له، فأصبح يُشرف على مسرحيات والاس خلال النهار ويُشارك في التمثيل بالمسرحيات خلال الليل.
بعد وفاة والاس في عام 1932 انتقل ريد إلى عالم السينما وانضمَّ إلى شركة إنتاج "Ealing Studios"، كما عمل كمدرب حوار في شركة "Associated Talking Pictures" التي كان يُديرها الممثل باسل دين. بعد ذلك أصبح مساعد مخرج ثمَّ مخرجًا وقام بإخراج العديد من الأفلام.

كانت تجربته الأولى بالإخراج السينمائي في عام 1935 في فيلم المغامرة "Midshipman Easy" والذي كانت كلفته قليلة بالمقارنة مع الأفلام التي أُنتجت في نفس الفترة. في العام التالي أخرج الفيلم الكوميدي " Laburnum Grove"، نال الفيلم إعجاب الكاتب غراهام غرين الذي تعاون معه بعد ذلك بعدة أفلام.

في عام 1938 أصدرت الحكومة البريطانية قانونًا ينص على التزام شركات الإنتاج البريطانية بإنتاج المزيد من الأفلام البريطانية بدلًا من المشاركة في صناعة الأفلام الأجنبية، ونتيجة لذلك أخرج ريد عدة أفلام بريطانية رائعة مثل الفيلم الرومانسي "A Girl Must Live" في عام 1939، والفيلم الدرامي "The Stars Look Down" في عام 1940 والذي كان من بطولة مايكل ريدغريف.

أصدر أيضًا في عام 1940 فيلم الإثارة الحربي "Night Train to Munich" الذي لعب بطولته ريكس هاريسون ومارغريت لوكوود. وفي العام التالي أخرج الفيلم الكوميدي "The Remarkable Mr. Kipps"، وتبعه في عام 1942 فيلم السيرة الذاتية "The Young Mr. Pitt" المُقتبس من أحداث تاريخية.

صنع ريد عدة أفلام وثائقية عن أحداث الحرب العالمية الثانية ومنها فيلم "The Way Ahead" في عام 1944، وفيلم "The True Glory" في عام 1945 الذي شاركه في إخراجه جارسون كانين وبإشراف الجنرال دوايت أيزنهاور.

بعد ذلك أحب صناعة الأفلام الوثائقية مما دفعه في عام 1947 إلى إخراج فيلم "Odd Man Out" الذي يروي قصة عميل للجيش الجمهوري الأيرلندي، ولعب دور البطولة الممثل جيمس ماسون.

في عام 1948 عمل مع الكاتب غراهام غرين والمنتج الكسندر كوردا في فيلم الإثارة "The Fallen Idol". وفي العام التالي قدم للجماهير واحد من أفضل أفلامه الروائية " The Third Man" والذي تعاون فيه مع الكاتبين غرين وكوردا، ولعب أدوار البطولة فيه أورسن ويلز وجوزيف كوتين.

في السنوات التالية أخرج عدة أفلام بمستوى أقل من المتوسط مثل فيلم الإثارة "The Man Between" في عام 1953، والفيلم الدرامي الفنتازي "A Kid for Two Farthings" في عام 1955.

عاد إلى تألقه في عام 1956 بإخراج فيلم السيرك الدرامي "Trapeze" الذي حقق نجاحًا كبيرًا وحصل على شهرة واسعة بين الجماهير بالرغم من أنّه لم يكن بجودة أفلام ما بعد الحرب. وفي عام 1958 أصدر الفيلم الحربي الرومانسي "The Key" الذي ضمَّ مجموعة من النجوم العالميين أمثال ويليام هولدن وصوفيا لورين.

في العام التالي أخرج فيلم الكوميديا والإثارة "Our Man in Havana" المُقتبس عن رواية بنفس الاسم للكاتب غراهام غرين وظهر بدور البطولة فيه الممثل أليك غينيس. تبعه فيلم المغامرة "Mutiny on the Bounty" وفيلم الجريمة "The Running Man" في عامي 1962 و1963 على التوالي.

أخرج ريد فيلم الخيال التاريخي " The Agony and the Ecstasy" المُقتبس عن قصة حياة الرسام ميكيلانجيلو في عام 1965، والذي كان أيضًا أحد أفلامه الجيدة إلّا أنَّ النقاد اعتبروه أقل جاذبية من الأفلام التي أخرجها في بداياته.

في عام 1968 أخرج فيلمه الموسيقي الوحيد "Oliver!" المُقتبس من مسرحية بنفس الاسم للكاتب ليونيل بارت، وأثبت لجمع منتقديه أنَّه لا يزال يمتلك مهاراته كمخرج سينمائي حيث فاز الفيلم بخمسة جوائز أوسكار ومن بينها جائزة لأفضل مخرج.

كانت آخر أعماله الفيلم الدرامي "Flap" في عام 1970، والفيلم الكوميدي "Follow Me!" في عام 1972.

حصل ريد على أول جائزة أوسكار عن إخراج فيلم "The True Glory" في عام 1945. وفي عام 1949 رُشح لجائزة الأوسكار لأفضل مخرج عن فيلمه "The Third Man"، كما فاز بالجائزة الأولى في مهرجان كان السينمائي عن نفس الفيلم.
في عام 1952 حصل على لقب الفروسية الفخرية عن أفلانه الناجحة التي أخرجها في أربعينات القرن الماضي؛ كما نال ريد في عام 1960 جائزة الأوسكار لأفضل مخرج عن فيلم "Oliver!".

أشهر أقوال كارول ريد

حياة كارول ريد الشخصية

تزوج كارول ريد من الممثلة ديانا وينيارد في 3 فبراير من عام 1943، ولم ينجب الثنائي أطفالًا وانفصلا في عام 1947.
تزوج مرة ثانية في 24 يناير من عام 1948 من الممثلة بينيلوبي دودلي وارد. استمرّ هذا الزواج حتى وفاته، وأنجب الزوجان ولدا وحيدا يُدعى ماكس ريد.

وفاة كارول ريد

عانى كارول ريد في سنواته الأخيرة من تزايد الصمم وهذا ما منعه من إخراج الأفلام، وفي 25 أبريل من عام 1976 تعرّض لنوبة قلبية وتوفي في منطقة تشيلسي بمدينة لندن في المملكة المتحدة عن عمر يُناهز 69 عامًا.

حقائق سريعة عن كارول ريد

أدى كارول ريد خدمته العسكرية في صفوف الجيش البريطاني، وشارك في الحرب العالمية الثانية.

فيديوهات ووثائقيات عن كارول ريد

المصادر

info آخر تحديث: 2020/10/23