من هي سيد تشاريس - Cyd Charisse؟

سيد تشاريس
الاسم الكامل
تولا إيليس فينكليا
الوظائف
،
تاريخ الميلاد
1922-03-08 (العمر 86 عامًا)
تاريخ الوفاة
2008-06-17
الجنسية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, تكساس
البرج
الحوت

راقصة أمريكية، تصاعدت نجوميتها سريعًا بعد دخولها عالم السينما في الأفلام الموسيقية والعروض المسرحية الراقصة منذ أربعينات القرن الماضي، عُرفت بأدائها القوي والراقي ورشاقتها وأدوارها الاستثنائية، وفي رصيدها عشرات الأعمال السينمائية والمسلسلات والعروض المسرحية التي جعلتها من أهم نجوم العصر الذهبي بهوليوود.

نبذة عن سيد تشاريس

راقصة باليه وممثلة أمريكية، تميّزت عن غيرها من الراقصات في زمنها بأسلوبها الجذّاب المفعم بالإثارة فظهرت في بطولة عددٍ من أهم الأفلام الموسيقية في الخمسينات، منها: Singing In the rain وSilk Stockings وغيرها، إلى جانب أهم نجوم الاستعراض أمثال جين كيلي وفريد أستير وغيرهم.

استمرت مسيرتها لأربعة عقودٍ حتى بعد أن توقفت عن أداء الأدوار الراقصة في التسعينات، ولم تمنعها إصابتها السابقة بشلل الأطفال بأن تصنع لنفسها مجدًا في عالم الاستعراض.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات سيد تشاريس

وُلدت سيد شاريس في مدينة أراميلّو بولاية تكساس الأمريكية بتاريخ 8 مارس عام 1922، والدها هو صائغ المجوهرات إرنست إينوس فينكليا Ernest Enos Finklea الذي عمل سابقًا كعازف بيانو في كواليس عروض الباليه؛ والذي حثّها على ممارسة الباليه، ليكتسب جسدها القوة بعد معاناتها مع شلل الأطفال.

لها أخٌ وحيد يدعى توماس كان يطلق عليها بدلًا من "Sis" اختصارًا لكلمة Sister بالإنكليزية؛ كلمة "Sid" التي تلفظ سيد، وهو اللقب الذي قامت باختياره كاسم فنيّ لاحقًا في مسيرتها بتهجئة "Cyd"، لكن في الحقيقة اسمها بالولادة هو تولا إيليس فينكليا Tula Ellice Finklea، ولم تقم باستخدامه في مسيرتها مطلقًا، فغالبًا ما كانت تلجأ لأسماءٍ مستعارة قبل أن تُعرف بـCyd Charisse.

ساعدها رقص الباليه منذ سن السادسة على التعافي بشكلٍ كامل من آثار شلل الأطفال، لتنضم وهي في الثالثة عشر إلى The Ballet Russe، قامت معها بالتجوال بين الولايات المختلفة ودول أوروبا لتقديم عروض الباليه بأسماءٍ مستعارة هي:  فليا سيدروفا Felia Siderova وماريا إيستومنيا Maria Istomina  وليلي نوروود Lily Norwood.

تزوجت مدرّب الرقص نايكو تشاريس Nico Charisse الذي سبق ودرّبها في لوس أنجلوس، وكانت ما تزال في سن السابعة عشر تقدّم عروضًا مع فرقة The Ballet Russe، ذلك عام 1939 في فرنسا، كما ظهرت في مجموع أفلام منها: "Escort Girl" عام 1941، و"The Gay Parisian" عام 1942، لكن وبسبب اندلاع الحرب العالمية الثانية تفكّكت الفرقة فعادت إلى لوس أنجلوس بأمريكا مع زوجها، ومن هناك بدأت نجوميتها.

إنجازات سيد تشاريس

حصلت بعد عودتها إلى هوليوود مباشرةً على دورٍ راقص في فيلم "Something to shout about" للمخرج غريغوري راتوف عام 1943، فأثار أداؤها اهتمام الراقص ومصمم عروض برودواي الراقصة الموسيقية روبرت ألتون المعروف باكتشافه للراقص جين كيلي أيضًا؛ وسرعان ما أصبحت سيد راقصة باليه مقيمة لصالح استديوهات Metro Goldwyn Mayer المعروفة بـMGM.

بداياتها مع MGM كانت في عدة أفلام، منها: Thousands Cheer عام 1943، وThe Harvey Girls عام 1946، وTill the clouds roll by عام 1946 الذي رقصت فيه مع Gower Champion، وFiesta عام 1947، وThe kissing Bandit عام 1948 من بطولة فرانك سيناترا وغيرها، بدأت بعدها بالظهور في أدوارٍ رئيسية بشكلٍ متكرر في أفلام MGM اللاحقة، منها: The Unfinished Dance عام 1947، وOn An Island with you عام 1948، وEast side West side عام 1949، وTension عام 1950، وThe Wild north عام 1952.

رقصت لأول مرة مع النجم فريد أستير عام 1945 في فيلم Ziegfeld Follies، وحصلت على أول بطولة في فيلم "The Mark of the Renegade" عام 1951، وهو من إنتاج  Universal Pictures التي طالبت بتشاريس إعارة من MGM خصّيصًا لهذا الدور، ليتبعه عام 1952 أحد أهم أدوارها خلال مسيرتها، كان ذلك في بطولة الفيلم الموسيقي للعرض المسرحي "Singing In the rain" الذي رقصت فيه مع النجم جين كيلي، حصد الفيلم نجاحًا منقطع النظير ليصبح أحد أهم العروض الموسيقية على الإطلاق، فقد تم توثيقه عام 1989 في مكتبة الكونغرس الأمريكية للسجلّ الوطني للأفلام الأكثر قيمة ثقافيًا وتاريخيًا وجماليًا.

تصاعدت نجوميتها عام 1953 بعد مشاركتها فريد أستير البطولة في فيلم The Band Wagon، أدّت فيه اثنين من أبرز عروضها الراقصة في مسيرتها، وهي: Dancing In the Dark، وGirl Hunt Ballet، نال أداؤها استحسان النقّاد والجمهور على حدٍ سواء، تم أيضًا حفظ العمل ضمن السجل الوطني للأفلام الأكثر قيمة ثقافيًا وجماليًا وتاريخيًا عام 2006 في مكتبة الكونغرس الأمريكية، ويعد هذا العمل بالإضافة لفيلم Singing In the rain أبرز محطات شاريس وأهم أفلام MGM الموسيقية.

لعبت أدوارًا في الأفلام الراقصة: Sombrero عام 1953، وEasy to love عام 1953، وDeep In my heart عام 1954، كما عاودت الرقص مع جين كيلي في فيلمي: Brigadoon عام 1954، وIt's Always fair weather عام 1955، وراقصت دان دايلي في فيلم "Meet me In las Vegas" عام 1956، قبل أن تحصل على دورٍ جديد يُضاف لقائمة أهم أعمالها في فيلم "Silk Stocking" الذي شاركها فريد أستير بطولته عام 1957.

ظهورها الأخير في بطولة عملٍ من إنتاج MGM كان عام 1958، ذلك في فيلم "Party Girl"، ظهرت بعدها في فيلم "Twilight for the Gods" من إنتاج Universal Pictures، لتبدأ تشاريس فترة الستينيات بأدوارٍ أكثر تنوعًا اعتمدت على قدراتها التمثيلية أكثر منها كراقصة، فشاركت بطولة الفيلم الفرنسي "Black Tides" عام 1960 ثم ظهرت في الفيلم الكوميدي "Five Golden Hours" عام 1961، وفيلم الدراما "Two Weeks In Another Town" عام 1962، وفيلم الإثارة الإيطالي "Assassination in Rome" عام 1965، ومع النجم دين مارتن في فيلم "The Silencer" عام 1966، وفيلم "Maroc 7" عام 1967، أنهت الستينات بالعرض المسرحي الحائز على العديد من الجوائز "Can- Can" عام 1969.

ظهرت عام 1972 في وثائقيٍ عن مسيرتها الفنية التي بدأت بالتراجع بعد أن وصلت ذروتها في الخمسينات والستينات، فاختلفت طبيعة وأهمية الأدوار التي أطلّت من خلالها على الجمهور، منها مسرحيتي: Cactus Flower عام 1983، وCharlie Girl عام 1986، وفيلمي Won Ton Ton و  the Dog Who Saved Hollywood عام 1976، و Warlords of Atlantis عام 1978، أما ظهورها على الشاشة الصغيرة كان في الفيلم المتلفز "Swimsuit" عام 1984، والأغنية التي تصدّرت قوائم الأغاني عام 1988 للثنائي Blue recedes بعنوان "I Want to Be Your Property"، ولم تكن تلك مشاركتها الأخيرة في فيديو كليب غنائي، حيث ظهرت مع مجموعة من النجوم عام 1990 في الفيديو المصوّر لأغنية "Alright" للفنانة جانيت جاكسون.

حمل عام 2008 آخر أعمالها بعد فترة من الانقطاع، وهو فيلم Meurtres à l'Empire State Building، حيث وافتها المنية لاحقًا ذلك العام.

أشهر أقوال سيد تشاريس

حياة سيد تشاريس الشخصية

معاناتها مع شلل الأطفال ورغبتها بالتخلّص من آثاره بالرقص قادتها ليس فقط إلى النجومية، حيث قابلت مدرّب الرقص نيكو تشاريس الذي أصبح لاحقًا زوجها في سنٍ مبكرة للغاية، وبعد بلوغها السابعة عشر عقدا قرانهما في فرنسا حيث كانا يقيمان عام 1939، أنجبا طفلًا واحدًا هو "نيكولاس" قبل أن ينتهي زواجهما عام 1947، واحتفظت سيد بلقب زوجها "تشاريس" حتى بعد طلاقها.

تزوّجت مرة ثانية عام 1948 من المغني الشهير توني مارتن، ورزقا بطفلهما الوحيد توني مارتن جونيور عام 1950 الذي وللأسف توفي عام 2011.

دام زواجها من مارتن إلى حين وفاتها عام 2008، عاشا في لوس أنجلوس وحظيا معًا بحياة وعلاقة مميزة للغاية، قاما بتوثيقها بالإضافة لمسيرتهما في كتاب سيرة ذاتية مشترك حمل عنوان "The Two Of Us" عام 1990.

كُرّمت من قبل الرئيس الأمريكي جورج بوش بـThe National Medal of Arts وهو أرفع وسامٍ يمنح في مجال الفن بالولايات المتحدة الأمريكية، في مراسم تكريمٍ خاصة في البيت الأبيض عام 2006.

وفاة سيد تشاريس

توفّيت سيد تشاريس في 17 يونيو عام 2008، عن عمرٍ ناهز الـ82، إثر تعرّضها لأزمة قلبية قادتها لدخول أحد مشافي لوس أنجلوس، ولم تستطع النجاة منها، وتم دفنها في كاليفورنيا بمراسمٍ لائقة.

حقائق سريعة عن سيد تشاريس

دخلت شاريس موسوعة غينيس للأرقام القياسية عام 2001 تحت خانة "الأرجل الأكثر قيمة عل الإطلاق" حيث قامت بتأمين ساقيها بمبلغ 5 ملايين دولار أمريكي.
كرّمت عام 2006 بالوسام الوطني للفن، وهو أرفع وسام يمنح في الولايات المتحدة الأمريكية للفنون.
ظهرت في الأغنية المصوّرة "Alright" للنجمة جانيت جاكسون عام 1990.
خسرت بسبب حملها ما كان لينضم لأهم أدوارها، ذلك في فيلم "An American In Paris" لصالح النجمة ليزلي كارون.

فيديوهات ووثائقيات عن سيد تشاريس

المصادر

info آخر تحديث: 2021/04/08