من هو ديفيد إغناتيوس - David Ignatius؟

الرئيسية » شخصيات » أمريكية » ديفيد إغناتيوس David Ignatius
ديفيد إغناتيوس
الاسم الكامل
ديفيد رينولدز إغناتيوس
الوظائف
،
تاريخ الميلاد
1950-03-26 (العمر 71 عامًا)
الجنسية
مكان الولادة
الولايات التحدة الأمريكية, كامبريدج
درس في
جامعة كامبريدج،جامعة هارفارد
البرج
الحمل
الشبكات الإجتماعية

صحفي وروائي أمريكي شهير.

نبذة عن ديفيد إغناتيوس

الصحفي والروائي ديفيد إغناتيوس وهو محرر وكاتب عمود في صحيفة واشنطن بوست.

كتب إغناتيوس خلال مسيرته عشر روايات، ومن أشهرها رواية Body Of Lies والتي أُنتج عنها فيلم من إخراج ريدلي سكوت. عمل إغناتيوس أيضاً كمحاضر مساعد في كلية كيندي للإدارة الحكومية التابعة لجامعة هارفارد. ويعمل حالياً كزميل أول في برنامج مستقبل الدبلوماسية.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات ديفيد إغناتيوس

وُلد ديفيد إغناتيوس في كامبريدج- ماساتشوستس في الولايات المتحدة الأمريكية. وهو من مواليد 26 آذار/ مارس من عام 1950.

والدته هي نانسي شاربلس وهي من أصول إنجليزية وألمانية. ووالده هو بول روبرت إغناتيوس والذي كان يعمل سكرتيراً سابقاً في البحرية وشغل منصب الرئيس السابق لاتحاد النقل الجوي وعمل أيضاً مديرًا لصحيفة واشنطن بوست. وشغل منصب وزير البحرية في العام 1967 وحتى العام 1969.

إنجازات ديفيد إغناتيوس

عمل ديفيد إغناتيوس كمحرر لصحيفة واشنطن الشهرية "Washington Monthly" بعد أن أكمل دراسته، ثم في صحيفة وول ستريت "Wall street "، حيث أمضى عشر سنوات كمراسل فيها، فقدم تغطية صحفية عن صناعة الفولاذ.

بين عامي 1980-1983، كان مراسل لصحيفة الشرق الأوسط "Middle East "، خلال هذه الفترة قام بتغطية أخبار الحروب في كل من العراق ولبنان.

في عام 1984, رُقي كمراسل للدبلوماسيين ثم عاد إلى الولايات المتحدة، وبعدها فاز بجائزة "Edward weintal" عام 1985 عن التقارير الدبلوماسية المذهلة التي كان يقدمها.

عام 1986، انضم إلى صحيفة واشنطن بوست "Washington post " وعمل كمحرر في قسم الأخبار الخارجية حتى عام 1990، ولكن بالإضافة إلى ولعه بالصحافة والإعلام كان روائياً ناجحاً حيث كان يكتب روايات عن اهتماماته وتجاربه، ففي عام 1987، نشر كتابًا بعنوان "Agents of Innocence".

وفي بداية التسعينات بدأ يكتب في القضايا الدولية والسياسية، فقد كان يعمل كمراسل أجنبي في الكثير من دول العالم.

عام 1993 بدأ يشغل منصب المدير المساعد في قسم التحرير في الصحيفة لمدة ستة سنوات، أيضاً في هذه المدة نشر كتابين حيث كان "A Firing Offense" في 1997، وكتاب "The Sun King" في 1999.

في بداية القرن الواحد والعشرين، رُحِب بأغناتيوس كمحرر منفذ في صحيفة " Herald Tribune" الدولية والعالمية في باريس، حيث كتب بشكل مستمر عن شركات على مستوى العالم في زاويته في هذه الصحيفة. بعد كتاباته الناجحة في هذا المجال فازت زاويته بجائزة "Gerald Loeb Award"، ولكنه لم يبقَ إلا فترة قصيرة فيها حيث عاد إلى واشنطن بوست عام 2002، ولتميزه الكبير لم ينتظر عامين حتى عاد بجائزة "Edward weintal" مرة أخرة في 2004.

خلال فترته الجديدة في صحيفة واشنطن بوست اعتاد على السفر إلى الشرق الأوسط، فقد قابل عدة رؤساء وشخصيات مهمة، حيث قابل الرئيس السوري "بشار الأسد " وقابل رئيس حزب الله حسن نصر الله، وخلال جولاته في الشرق الأوسط كتب لعدة صحف أهمها "New York Times " و" Talk Magazine" و"The Atlantic Monthly".

عام 2006، كتب مقدمة لكتاب أمريكي "Enemy Combatant: My Imprisonment at Guantanamo, Bagram, and Kandahar" وهو كتاب يتحدث عن تجربة الكاتب وهو محتجز في معسكرات غوانتانامو وغيرها.

في عام 2008، اجتمع مع الكتاب "زبيغنيف بجيزينسكي Zbigniew Brzczinski" و  "برنت سكوكروفت Brent ScowCroft" وأصدروا كتاب عن محادثات أمريكية دولية عن مستقبل التأمين في أمريكا، والذي اعُتبر من أفضل عشر كتب ذلك  العام، لم يكتفِ بهذا الإنجاز حيث كتب فيلم "Body of Lies" الذي كان أبطاله كل من ليوناردو دي كابريو وراسل كراو.

عام 2012، درس في جامعة هارفرد مناهج في المسائل الدولية تحت عنوان "فهم الربيع العربي"، وفي الفترة التي جاءت بعدها اهتم أكثر بإصدار الكتب، حيث أصدر في عام 2013 كتاب "Siro " وفي 2014" The Director" وفي 2015 "The Apostolic Orthodox Church: First Century Christianity for Today" مع الكاتب جيري هايس، وفي 2017 "The Quantum Spy: A Thriller".

في أيار من عام 2015 انضم ديفيد إلى المؤلف محمد فيروز لكتابة أوبرا سياسية تدعى " The New prince" استندوا فيها إلى أفكار ميكيافيلي، وتحدثا من خلالها عن شخصيات سياسية مهمة كان أحدها أسامة بن لادن.

كان آخر إنجازات إغناتيوس في عام 2018، حيث فاز بجائزة "George Polk"، وذلك لتغطيته الإعلامية لقضية مقتل جمال خاشقجي.

أشهر أقوال ديفيد إغناتيوس

حياة ديفيد إغناتيوس الشخصية

تزوج ديفيد إغناتيوس في العام 1980من الدكتورة إيف ثورنبرج وما زال الزواج مستمراً حتى الوقت الحالي.

أنجب الزوجان ثلاث فتيات هن: أليسا هيلين وألكساندرا سارا وسارا أهون.

حقائق سريعة عن ديفيد إغناتيوس

ديفيد إغناتيوس عضو في مجلس العلاقات العامة.
من هوايات إغناتيوس لعب التنس والسكواش.
من أصول أرمنية.

فيديوهات ووثائقيات عن ديفيد إغناتيوس

المصادر

آخر تحديث: 2021/04/08