من هو ماثيو موراي - Matthew Murray؟

ماثيو موراي
الاسم الكامل
ماثيو موراي
الوظائف
مهندس
تاريخ الميلاد
1765 - 01-01 (العمر 61 عامًا)
تاريخ الوفاة
1826-02-20
الجنسية
بريطانية
مكان الولادة
إنجلترا, نيوكاسل أبون تاين

ماثيو موراي ولد علم 1765، ومخترع الغزل الميكانيكي للكتان، أسس الشركة المصنعة للمحركات البخارية الإنجليزية وصناعة القطع للآلات.

نبذة عن ماثيو موراي

ماثيو موراي مهندس إنجليزي، بدأ بالعمل في معمل للغزل في ليدز، حيث قدم اختراعه في آلات غزل الكتان، ومن ثم أسس لمصنعه وحصل على براءات اختراع لتحسين المحرك البخاري، حيث صمم قاطرات في مناجم الفحم تستخدم للأغراض التجارية عام 1812. تعرف على السيرة الذاتية الإنجازات والحكم والأقوال وكل المعلومات التي تحتاجها عن ماثيو موراي.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات ماثيو موراي

ماثيو موراي ولد بالقرب من نيوكاسل أبون تاين إنجلترا عام 1765، لا يُعرف الكثير عن بدياته، فقد غادر المدرسة بعمر 14 عاماً ليتلقى تدريباً مهنياً في الحدادة، فبعد أن انتهى من التدريب المهني، انتقل إلى ستوكتون وعمل كميكانيكي في مصنع دالينجتون للكتان.

إنجازات ماثيو موراي

في عام 1789، بسبب تراجع التجارة في معمل دالينجتون، انتقل موراي مع عائلته إلى ليدز، ويدأ بالعمل مع جون مارشال، استأجر جون مطحنة للكتان في أدل في ليدز، التي جعلها مصنع لغزل الكتان، كان هناك مشاكل بالآلات حيث لم يكن أدائها جيد، حيث كانت تتقطع خيوط الكتان أو تتكتل، في عام 1790، استطاع موراي بتطوير آلة غزل الكتان، بدأت تنتج الكتان دون تقطيع الخيوط.

في عام 1791، بدأ موري ببناء مصنع جديد فيه الآلات التي طورها لغزل الكتان،في عام 1793، حصل على ثاني براءة اختراع عن تصميم آلات لمواد الغزل الليفية، وهو صاحب براءة اختراع عن تمشيط محرك وآلة الغزل التي أدخلت تقنية جديدة لغزل الكتان وهي الغزل الرطب، في تلك المرحلة كان موراي كبير المهندسين في المصنع.

في عام 1795، دخل موراي في شراكة مع ديفيد وود، وأنشأ مصنعاً في ميل جرين هولبيك، حيث نشأت العديد من المطاحن في المنطقة، وقدمت شركة موراي الآلات لهم، حققت الشركة نجاح كبير وفي عام 1797، انتقلت إلى مكان أكبر في ووتر لين هولبيك، انضم إلى الشركة شريكين جديدين هما جيمس فنتون ووليام ليستر وهو ميكانيكي الطواحين، موراي هو المسؤول التقني والحصول على الطلبات، أما وود مسؤول عن الإدارة اليومية، وفنتون هو المحاسب.

حصل موراي على براءة اختراع المثبط التلقائي الذي بتحكم في مشروع الفرن اعتماداً على ضغط المرجل، وصمم واثب ميكانيكي الذي يغذي الوقود تلقائي إلى صندوق النار، حيث أن موراي هو أول من تبنى وضع المكبس في وضع أفقي في محرك البخار، لقد أنتجت شركة وود وموراي وفنتون آلة عالية الدقة، حيث كانت آلة لتخطيط وجوه صمامات الشريحة.

ازدادت المبيعات شركة مواي بشكل ملحوظ بسبب الجودة العالية لمحركاته البخارية، وكان لابد من انشاء مبنى أكبر لتجميع المحركات، كان المبنى من ثلاث طوابق سمي مسبك ذاراوند.

بسبب نجاح موراي الكبير اجتذب العداء من المنافسين في شركة بولتون ووات، حيث أرسلت شركة بولتون ووالت موظفين بهدف التجسس على شركة موراي، حيث أبلغهم عن طريقة عمل موراي،

تحدى بولتون ووات بنجاح اختراعين لموراي، اول اختراع لمضخات الهواء المحسنة في 1801، وثاني اختراع لمحرك مدمج قائم بذاته مع نوع جديد من صمام الشريحة، في كلا الاختراعين ارتكب موراي خطأ حيث ضمن التحسين ضمن براءة الاختراع، فأدى ذلك لخسارته براءة الاختراع.

في عام 1812، قامت الشركة بتزويد مدير شركة ميدلتون كوليرى براندلينج وهو جون بلينكينسكوب، بأول قاطرة بخارية ثنائية الأسطوانات، لقد كانت أول قاطرة بخارية ناجحة تجارياً، وكانت الأسطوانة المزدوجة اختراع موراي، إن نظام الأسطونات المزدوجة كان ناجحاً، وصمم موراي ثلاث نماذج منها، ولكن بعد انفجار قاطرتين منها وموت سائقيها تم إيقاف العمل بها.

في عام 1816، تلقى فرنسيس ب.أوجدين، قنصل الولايات المتحدة في ليفربول، محركين بخاريين كبيرين بحريين من شركة موراي، ومن ثم حصل على براءة اختراع Ogden على تصميمه من أمريكا.
كان لموراي دور كبير في تحسين آلات غزل الكتان، في عام 1809،

حصل على الميدالية الذهبية من الجمعية الملكية للفنون على آلته لإعداد الكتان للغزل عن طريق التقسيم واستقامة الألياف، في تلك الفترة كانت تجارة الكتان قد تراجعت، ولكن لاختراعه له دور في تقليل كلفة الإنتاج وتحسين جودة التصنيع.

في عام 1814، حصل موراي على براءة اختراع للضغط الهيدروليكي لنسج القماش، حيث اقترب الجدولان العلوي والسفلي من بعضهما في وقت واحد، قام بتحسين المكابس الهيدروليكية التي اختراعها جوزيف براما، في عام 1825، صمم مكبساً ضخماً لاختبار كابلات السلسة، يبلغ طول مكابسه المصممة للوحة البحرية 34 قدماً ويمكن أن تمارس قوة تبلغ 1000 طن.

حياة ماثيو موراي الشخصية

تزوج من ماري طومسون (1764-1836) من ويكهام، في مقاطعة دورهام، كان لدى موراي وزوجته ماري ثلاث بنات وابن يدعى ماثيو، ذهب نجله ماثيو(1793-1835) إلى روسيا وأسس التدريب المهني في شركة هندسية في موسكو.

وفاة ماثيو موراي

توفي ماثيو موراي في 20 فبراير 1826، عن عمر يناهز ستين عاماً، دفن في كنيسة القديس ماثيوو في هولبك.

حقائق سريعة عن ماثيو موراي

  • وضع على قبره مسلة من صنع معمله كنصب تذكاري تقديراً له.
  • يعتبر محرك البخار الذي ابتكره أقدم ثالث محرك بالعالم.
  • لقد درب في شركته العديد من المهندسين البارزين مثل بنيامين هيك وديفيد جوي وتشارلز تود وريتشارد بيكوك.

المصادر

info آخر تحديث: 2019/05/23