من هو هيلموت كول - Helmut Kohl ؟

الاسم الكامل
هيلموت جوزيف ميخائيل كول
الوظائف
سياسي
تاريخ الميلاد
1930 - 04-03 (العمر 87 عامًا)
تاريخ الوفاة
2017-06-16
الجنسية
ألمانية
مكان الولادة
ألمانيا, لودفيغسهافن
درس في
جامعة هايدلبرغ
البرج
الحمل

هيلموت كول، سياسي مميز كان له دورٌ كبير في توحيد الألمانيتين الشرقية والغربية، فقد كان العقل المدبر الذي خطط لهذا التوحيد العظيم، وهدم جدار برلين الفاصل. وصفه العديد بكونه أعظم سياسي العالم في زمنه.

نبذة عن هيلموت كول

هيلموت كول هو أحد أبرز القادة الألمان، وهو المسؤول عن اتحاد ألمانيا الشرقية والغربية في بلد موحد. وُلِدَ في عائلةٍ متواضعة وشق طريقه إلى السياسة منذ صغره وتم انتخابه كرئيسٍ للاتحاد الديمقراطي المسيحي CDU في عام 1973 وهو المنصب الذي شغله لأكثر من عقدين من الزمن.

خلال فترة رئاسته للاتحاد، شكّل الاتحاد الديمقراطي المسيحي تحالفًا مع الحزب الديمقراطي الحر FDP وشكّل الاثنان حكومةً ائتلافية، وقد استفاد كول من هذه الخطوة كثيرًا، إّ عُيّن مستشارًا لألمانيا الغربية، وخلال فترة عمله التي امتدت حوالي ال 16 عامًا كان له دورٌ كبيرٌ في تنمية البلاد، إضافًة لمساهمته الكبيرة في إعادة توحيد ألمانيا، فهو معروفٌ على نطاقٍ واسع بكونه العقل المدبر لإعادة توحيد ألمانيا.

وُصف من قبل الكثير بكونه أعظم زعيمٍ أوروبي في النصف الثاني من القرن العشرين.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات هيلموت كول

وُلد هيلموت كول في 3 نيسان/ أبريل عام 1930 لأسرةٍ كاثوليكية، في مدينة لودفيغسهافن على نهر الراين الألمانية وكان الطفل الثالث للزوجين هانز كول وكاسيل.

حصل على تعليمه الابتدائي في مدرسة روبريخت الابتدائية ثم تابع دراسته في ثانوية ماكس بلانك، وفي هذه الأثناء  انضم إلى الاتحاد الديمقراطي المسيحي في عام 1946. وقد كان كول أحد مؤسسي فرع اتحاد الشباب في لودفيغسهافن التابع للاتحاد الديمقراطي المسيحي.

بعد تخرجه في العام 1950، بدأ كول دراسة القانون في فرانكفورت، ثم انتقل إلى جامعة هايدلبرغ  وتخصص في التاريخ والعلوم السياسية. أصبح كول زميلًا في معهد ألفرد ويبر التابع لجامعة هايدلبرغ وذلك بعد تخرجه في العام 1956، وقد أصبح عضوًا ناشطًا في مجتمع الطلاب آيزيك، وحصل كول على شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية عام 1958.

كانت وظيفته الأولى في مسبك وقد كان عمله مساعدًا لمدير المسبك في لودفيغسهافن، وبعد عام  شغل منصب مدير اتحاد الصناعات الكيميائية في  لودفيغسهافن.

إنجازات هيلموت كول

انتُخب هيلموت كول رئيسًا لوزراء ولاية راينلاند في عام 1969، كما انتُخِبَ رئيسًا للحزب الديمقراطي المسيحي (CDU) في عام 1973. دخل كول السياسة الوطنية كمرشحٍ لمنصب مستشار ألمانيا في عام 1973، لكنه خسر الانتخابات أمام زعيم الحزب الديمقراطي الاجتماعي هيلموت شميت.

سمح شميت في عام 1982 لكول بتشكيل حكومةٍ ائتلافية، وأصبح كول مستشارًا فيها في عام 1983. اتبعت سياسات كول خطةً وسطيةً تعتمد على تخفيض الهدر والإنفاق الحكومي ودعمٍ قوي لالتزامات ألمانيا الغربية تجاه حلف شمال الأطلسي الناتو.

التقى هيلموت كول بالرئيس الفرنسي فرانسوا ميتران في إحياء ذكرى مفقودي عام 1984، وتوصل الزعيمان إلى اتفاق مصالحة تاريخي يمهد الطريق لتطوير علاقةٍ سياسيةٍ وثيقة لتنمية اقتصاد البلدين.  وسافر كول في العام التالي إلى الولايات المتحدة الأمريكية للالتقاء بالرئيس رونالد ريغان بمناسبة الذكرى الأربعين ل V-E Day في عرضٍ رمزي للصداقة بين خصمين سابقين.

مهد هذا الطريق أمام خطاب الرئيس ريغان الشهير في عام 1987  الذي دعا فيه ميخائيل غورباتشوف لهدم الجدار الذي يفصل الألمانيتين. في نفس الوقت تقريبًا، بدأ هيلموت كول في شق طريقه لتوحيد ألمانيا الشرقية والغربية، داعيا الزعيم الألماني الشرقي إريك هونيكر لزيارة ألماني الغربية، وقد تلقى كول الكثير من الانتقادات على تصرفه هذا من قبل أعضاء حزبه، وعلى الرغم من ذلك كان لتلك الزيارة فضلٌ كبير في بداية تحريك التكامل بين الألمانيتين.

مع تخلي الاتحاد السوفييتي عن السيطرة على أوروبا الشرقية في 1989 – 1990 ، قاد كول حملة التوحيد. تلقى كول الدعم اللفظي من غورباتشوف لإعادة التوحيد السلمي لألمانيا في عام 1990. وفي وقتٍ لاحق من ذلك العام وقّع كول أول معاهدة مع ألمانيا الشرقية، وبحلول كانون الأول/ ديسمبر، كان كول أول مستشار لألمانيا المُوَحُّدة.

لكن نظرًا للحالة الاقتصادية السيئة لألمانيا الشرقية، اضطرت حكومة كول إلى رفع الضرائب وخفض الإنفاق الحكومي، مما تسبب بالاستياء العام والركود الاقتصادي الشديد بين 1992-1993، وسبّب ذلك خسارة كول لمعظم أصوات مؤيديه.

أدى استمرار ارتفاع معدل البطالة إلى تشكيل الحزب الديمقراطي الاجتماعي المنافس  بقيادة غيرهارد شرودر  حكومةً ائتلافية، وإجبار حكومة الوحدة الائتلافية على الاستقالة في عام 1998. استقال هيلموت كول بسرعة من رئاسة حزبه بعد هذه الحادثة.

أشهر أقوال هيلموت كول

حياة هيلموت كول الشخصية

تزوج كول من صديقته هانلور رينر في عام 1960، التي درست اللغات وكانت تتحدث الإنكليزية والفرنسية بطلاقة. كان للزوجين اثنين من الأبناء، إلّا أنّ زوجته قامت بالانتحار بعد معاناتها من التهاب الجلد الضوئي لسنوات في 5 تموز/يوليو 2001.

تزوج كول مرة أخرى من مايك ريتشر في عام 2008 ولم ينجب الزوجان أيّة أطفال.

وفاة هيلموت كول

عانى كول في سنواته الأخيرة من سلسلةٍ من الأمراض المختلفة، فقد تعرض لسكتةٍ دماغية في عام 2008 وبقي ملازمًا للكرسي المتحرك، ثم خضع لعملية قلب مفتوح في عام 2012 وعمليةٍ جراحيةٍ في الأمعاء في وقتٍ لاحق.

توفي كول في 15 حزيران/ يوليو عام 2017 في منزله  في لودفيغسهافن في ألمانيا عن عمرٍ ناهز ال 87 عامًا.

حقائق سريعة عن هيلموت كول

حصل هيلموت كول على العديد من الجوائز والأوسمة وكان أبرزها  تسميته المواطن الأوروبي الفخري من قبل رؤساء دول وحكومات أوروبا بسبب عمله المتميز في مجال التكامل والتعاون الأوروبي.
اتُهم عام 2001 بإساءة استخدام المال العام، وفي شباط/ فبراير عان 2001، فرضت عليه قيود في إقامته.
على الرغم من الأمراض العديدة التي أصابته، بقي مهتمًا بالشأن العام حتى وفاته، فقد انتقد سياسة التقشف التي تنتهجا ميركل أثناء أزمة الديون الأوربية.
أصدر عام 2016 بيانًا صحفيًّا مشتركًا مع رئيس الوزراء الهنغاري فيكتور أوربان، شكّك فيه بقدرة أوروبا على الاستيعاب اللامحدود للاجئين.

أحدث الأخبار عن هيلموت كول

أوروبا تُودّع مستشار وحدة ألمانيا هيلموت كول - الجزيرة

  ودّع الاتحاد الأوروبي، وسط مراسم مهيبة السبت بالبرلمان الأوروبي في ستراسبورغ، المستشار الألماني الأسبق هيلموت كول المتوفى عن 87 عاما يوم 16 يونيو/ حزيران قبل ...

بعد وفاة هيلموت كول.. فضيحة دولة بدلا من مراسم تأبين دولة! - العربية DW

  يبدو أن وفاة المستشار الألماني هيلموت كول فتحت جروحا أكثر من إظهار تركة هذا السياسي البارز. فهناك خلافات حول قائمة المتحدثين في حفل التأبين ومكان إقامته وصراعات ...

بالصور.. أنجيلا ميركل تحضر مراسم تأبين المستشار الألمانى الأسبق "هيلموت كول" - اليوم السابع - Youm7

  حضرت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، والرئيس فرانك فالتر شتاينماير، اليوم الثلاثاء، مراسم تأبين المستشار الأسبق، هيلموت كول، الذى توفى يوم 16 يونيو ...

ما لم ينجزه هيلموت كول - الشرق الاوسط

  كان المستشار الألماني السابق هيلموت كول، الذي توفي عن عمر ناهز 87 عاماً، الجمعة الماضية، الرجل الذي وضع تاريخ ألمانيا على السرير للنوم. كان هو أيضاً بواقعيته من ساعد ...

إقامة جنازة هيلموت كول في فرنسا وألمانيا - العربية DW

  في إشارة رمزية لمكانة للمستشار الألماني الأسبق الراحل هيلموت كول في تطور علاقات البلدين وبناء الوحدة الأوروبية، تعتزم مدينتان فرنسية وألمانية إقامة مراسم جنازة ...

فيديوهات ووثائقيات عن هيلموت كول

المصادر

info آخر تحديث: 2018/12/29