من هو جيمس إيرل جونز - James Earl Jones؟

الاسم الكامل
جيمس إيرل جونز
الوظائف
ممثل
تاريخ الميلاد
1931 - 01-17 (العمر 88 عامًا)
الجنسية
أمريكية
مكان الولادة
الولايات المتحدة الأمريكية, ميسيسيبي
درس في
جامعة نيويورك
البرج
الجدي
الشبكات الإجتماعية

جيمس إيرل جونز هو الممثل الأمريكي الذي أدّى صوت شخصية دارث فادار في السلسلة الشهيرة حرب النجوم، كما أنّه معروفٌ بأعمالٍ كثيرة نذكر منها: “The Great White Hope”و “The Hunt for Red October” و “Field of Dreams”، بالإضافة إلى العديد من المسلسلات التلفزيونية.

نبذة عن جيمس إيرل جونز

وُلد جيمس إيرل جونز في 17 كانون الثاني/ يناير عام 1931 في مدينة أركابوتلا في مسيسبي، في طفولته كان يعاني من التلعثم أثناء الحديث ولم يتجاوز هذه المشكلة حتى المرحلة الثانوية من دراسته.

مثّل في العديد من الأفلام والمسرحيات الناجحة، وأصبح معروفًا عالميًا بأنّه مؤدي صوت شخصية دارث فادار في فيلم سلسلة حرب النجوم.

حصل جونز على جائزة توني عن عمليه The Great White Hope و Fences، كما حصل على جائزةٍ فخريةٍ من أكاديمية السينما عام 2011، وجائزتي إيمي عام 1991.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات جيمس إيرل جونز

وُلد جيمس ايرل جونز في 17 كانون الثاني/ يناير عام 1931 في مدينة أركابوتلا، مسيسيبي. والده روبرت كان ملاكمًا وممثلًا ولم يكن بجانب ولده في معظم فترات طفولته، تولّى تربيته جداه لوالدته في مسيسيبي قبل أن ينتقل معهما إلى ميشيغان، وله أصولٌ أفريقية إيرلندية.

عانى جيمس من التلعثم في الكلام في صغره وهو ما جعله خجولًا وعديم الثقة بنفسه بين باقي أقرانه، إلى أن ساعده أحد مدرسيّه في التخلص من هذ المشكلة، حيث يصف جونز هذه الحادثة قائلًا في إحدى مقابلاته: "لقد كان لي أستاذ لغةٍ إنجليزية رائع في المدرسة، شاهد مرةً شعرًا قمت بكتابته وطلب مني أن ألقيه أمام رفاقي بدون استخدام الورقة وتمكنت من القيام بذلك بدون تلعثم، وأصبحت أكرر الأمر بإشرافه".

ارتاد جونز جامعة ميشيغان ليدرس الطب، لكنّه سرعان ما اكتشف حبه للتمثيل، بعد الجامعة خدم في الجيش الأمريكي خلال فترة الحرب الكورية، ثم عاد إلى التمثيل حيث انتقل إلى نيويورك ليدرس في المسرح الأمريكي، وأطلق على نفسه اسم تود جونز كاسمٍ فني مستوحى من لقبه في طفولته.

عمل جونز بوابًا في البداية ليؤمن مصروفه وتعرف هناك على والده الذي كان يعمل في الوسط الفني أيضًا.

إنجازات جيمس إيرل جونز

أولى أعمال جونز في برودواي كانت في نهاية الخمسينات حيث شارك في مسرحية "Sunrise at Campobello"، ولسنواتٍ عديدة شارك في تأدية العديد من الأدوار في التلفزيون والمسرح والسينما.

شارك جونز أيضًا في برنامج "شكسبير في الحديقةShakespeare in the Park" حيث شارك في أولى عروضه عامي 1962 و1964، كما أدّى بشكلٍ رائع دور الشخصية الرئيسية في مسرحية "Othello" عدة مرات.

عام 1963 نال ترشيحه الأول لجوائز الإيمي لدوره في المسلسل التلفزيوني East Side/West Side، وفي العام التالي مثّل في عمل ستانلي كوبريك الساخر Dr. Strangelove، بالإضافة لعملين آخرين في منتصف الستينيات هما Guiding Light  As the World Turns.

حمل عام 1968 لجونز حدثًا هامًا تمثّل في لعبه دور الملاكم جاك جيفرسون في المسرحية الدرامية في برودواي The Great White Hope والمأخوذة عن قصةٍ حقيقية، أداؤه هذا أكسبه أول جائزة وني Tony Award، كما أن تمثيله عام 1970 في الفيلم المأخوذ عن المسرحية رشحه لجائزتي الأوسكار والغولدن غلوب.

استمر جونز في تقديم الأعمال في برودواي خلال السبعينيات والثمانينيات حيث قدّم عام 1974 Mice and Men وعام 1978 Paul Robeson، فيما نال عام 1987 ثاني جوائز توني عن عمله الدرامي Fences.

تابع جونز أعماله على التلفزيون، حيث تقاسم البطولة مع ديان كارول في العمل الدرامي الكوميدي Claudine عام 1974، وعام 1977 في المسلسل القصير Roots وعام 1979 في The Next Generations.

بفضل صوته الخطابي العميق بدأ جونز واحدًا من أعماله الخالدة في أواخر السبعينات مؤديًا صوت دارث فادار في Star Wars (1977)، The Empire Strikes Back (1980) و Return of the Jedi (1983).

في السينما لعب جونز غالبًا دور الشخصيات القوية ذات النفوذ، حيث أدّى دور الشرير ثولسا دووم في فيلم Conan the Barbarian عام 1982، ودور الملك والد ايدي مورفي في فيلم Coming to America عام 1988، بالإضافة لدور أدميرال في The Hunt for Red October عام 1990، كما شارك في فيلمي Patriot Games (1992) و Clear and Present Danger (1994)، وفي عام 1994 نفسه أدّى صوتيًا شخصية موفاسا في فيلم الأطفال The Lion King.

شارك جونز عام 1995 في المسلسل التلفزيوني القصير Under One Roof، كما حلّ ضيفًا في عددٍ من المسلسلات نذكر منها: Frasier، The Simpsons و The Big Bang Theory.

أكمل جيمس جونز العمل ونال عام 2005 ترشيحًا آخر لجائزة توني كأفضل دورٍ رئيسي في عمله On Golden Pond، وبعدها بثلاثة أعوام لعب دور الأب الكبير في إحياء العمل الكلاسيكي Cat on a Hot Tin Roof.

في 2012 نال جونز ترشيحًا رابعًا لجوائز توني عن دوره في The Best Man، وشارك في مسلسل الدراما Gimme Shelter مع كل من فانيسا هودجنز وروزاريو داوسون عام 2013.

حصل جيمس جونز على جائزتي إيمي عام 1991 عن دوره الرئيسي في المسلسل الدرامي Gabriel's Fire وعن دوره المساعد في المسلسل القصير Heat Wave ليكون بذلك أول ممثلٍ يفوز بجائزتي إيمي في نفس العام لفئة الدراما.

كما نال جونز أربع ترشيحات لجائزة توني ونالها مرتين، بالإضافة لذلك حصل على جائزة مركز كينيدي الفخرية عام 2002 وجائزة أكاديمية السينما الفخرية عام 2011 لإرثه المميز والمتنوع.

أشهر أقوال جيمس إيرل جونز

حياة جيمس إيرل جونز الشخصية

تزوج جيمس جونز من الممثلة جوليين ماري التي مثّل معها مسرحية " Othello".

لاحقا ً تزوج من سيسيليا هارت عام 1982 وأنجبا طفلًا واحدًا هو فلين جونز.

حقائق سريعة عن جيمس إيرل جونز

تقاضى جيمس جونز 7000 دولار أمريكي فقط عن أدائه الصوتي في الجزء الأول من فيلم حرب النجوم.
جيمس جونز مصابٌ بداء بالسكري.
لعب الأدوار الرئيسية في مسرحيات شكسبير الشهيرة مثل "الملك لير" ،"ماكبيث" و"هاملت".
عام 1993 نشر جونز مذكراته بعنوان Voices and Silences والتي تناول فيها مسيرته المهنية وحياته العائلية المبكرة.

أحدث الأخبار عن جيمس إيرل جونز

فيديوهات ووثائقيات عن جيمس إيرل جونز

المصادر

info آخر تحديث: 2018/05/08