من هو جيمس باركنسون - James Parkinson؟

جيمس باركنسون
الاسم الكامل
جيمس باركنسون
الوظائف
طبيب ، ناشط سياسي
تاريخ الميلاد
1755-04-11 (العمر 69 عامًا)
تاريخ الوفاة
1824-12-21
الجنسية
بريطانية
مكان الولادة
المملكة المتحدة, لندن
درس في
كلية الجراحين الملكية في انكلترا،مدرسة بارتس ولندن للطب وطب الأسنان
البرج
الحمل

جيمس باركنسون طبيب وعالم حفريات وناشط سياسي إنكليزي، معروف باهتمامه بمختلف القضايا الإنسانية والاجتماعية.

نبذة عن جيمس باركنسون

جيمس باركنسون جرّاح وصيدلاني إنكليزي وعالم أحياء بارز، وناشط سياسي ومصلح اجتماعي ومؤيد للعديد من القضايا الإنسانية.

كان رائدًا ليس فقط في المجال الطبي، بل أيضًا في اهتماماته العلمية والسياسية، حيث أمضى سنوات شبابه الأولى بالهياج السياسي. وبعد ذلك تابع مهنته واهتماماته بالطب وساهم في العديد من الإنجازات الطبية الهامة، واتجه فيما بعد إلى علوم الأرض والحفريات الأثرية.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات جيمس باركنسون

ولد جيمس باركنسون في 11 أبريل من عام 1755 في ميدان هوكستون في لندن بالمملكة المتحدة، لوالده الطبيب الجراح والصيدلاني جون باركنسون الذي كان يُمارس مهنته في ميدان هوكستون.

يُعتقد أن جيمس درس في مدرسة بارتس ولندن للطب وطب الأسنان وحصل على دبلوم من كلية الجراحين الملكية بإنكلترا، وفي عام 1784 كان اسمه ضمن قائمة الجراحين الموافق عليهم من قبل الهيئة الإدارية في لندن "City of London Corporation".

إنجازات جيمس باركنسون

في عام 1980 نشر جيمس باركنسون نقدًا لنظريات الدكتور سميث بعنوان "Obervations on Dr. Smith's Philosophy of Physic". لم ينشر أي شيء آخر بمجال العلوم إلى أن تقلّص نشاطه السياسي والاجتماعي مع اقتراب نهاية القرن، باستثناء بعض المعلومات الموجزة عن تأثيرات البرق في عام 1789.

بالرغم من ذلك فقد كانت مهنته الطبية تزدهر، وخلال تلك الفترة بدأ يهتم بعلم المتحاثات والجيولوجيا.

كان جيمس عضو في عدة جمعيات سياسية سريّة وقد طغت نشاطاته الاجتماعية وتأييده للثورية الفرنسية على مسيرته المُبكرة، كما نشر العديد من الكتيبات باسم مستعار " Old Hubert". في عام 1792 انضمّ إلى جمعية " London Corresponding Society" التي كانت تهتم بإصلاح التمثيل البرلماني، وفي عام 1794 تمّ اتهامهم بالمشاركة في مؤامرة popgun التي كانت خطة لاغتيال الملك جورج الثالث.

في أكتوبر من نفس العام حقق المجلس الخاص مع جيمس بخصوص المؤامرة وثبتت براءته. وفي عام 1799 نشر مقالة بعنوان "Medical Admonitions" وكانت الأولى في سلسلة الأعمال الطبية الشهيرة لباركنسون التي كانت تهدف إلى تحسين الصحة العامة وتحقيق رفاهية السكان.

بين عامي 1799-1807 نشر العديد من الأعمال الطبية الصغيرة والمهمة ومن ضمنها تقرير عن مرض النقرس في عام 1805، وتقرير عن الزائدة الدودية المنثقبة وخطورتها مع التهاب الصفاق في عام 1812، ويُعتبر هذا التقرير من أقدم التصوّرات لهذه الحالة في تاريخ الطب الإنكليزي.

ظهرت انسانيته من جديد في عام 1811 عندما عمل من أجل تحسين التنظيم في مستشفيات الأمراض العقلية وتأمين حماية قانونية للمرضى وحراسهم وأطبائهم وعائلاتهم. وفي عام 1812 ساعد باركنسون ابنه الذي كان جراحًا أيضًا، بوضع أول وصف تفصيلي باللغة الإنكليزية لحالة التهاب الزائدة الدودية، والتي كانت أول حالة تُظهر أنَّ ثقب الزائدة الدودية هو سبب الوفاة.

في عام 1817 نشر باركنسون كتابًا عن الشلل الرعاشي مؤلف من 66 صفحة بعنوان "Essay on the Shaking Palsy"، ويُعتبر هذا الكتاب عمله الطبي اللأكثر أهمية ولا يزال جزء مهم في تاريخ الطب وتحديدًا في علم الأعصاب. حيث تابع العديد من حالات الشلل طوال مسيرته الطبية، وقدم شرحًا سريريًا دقيقًا للمرض تضمن وصف الحركة اللا إرادية، وتناقص القوة العضلية، والميل لإنحاء الجذع، مع بقاء الحواس والعقل سليمين لدى المرضى. وبعد أربعة عقود ظهر طبيب الأعصاب الفرنسي جان مارتن شاركو وأضاف تصلب العضلات إلى الوصف السريري للمرض وأطلق عليه اسم "متلازمة باركنسون".

نشر باركنسون في عام 1822 آخر أعماله في علم الحفريات والجيولوجيا في كتابه الشهير "Elements of Oryctology"، الذي اعتبره تتمة لكتاب عالمي الجيولوجيا ويليام كونيبير وويليام فيليبس  "Outlines of the Geology of England and Wales" الذي نُشر في نفس العام.

أشهر أقوال جيمس باركنسون

حياة جيمس باركنسون الشخصية

تزوج جيمس باركنسون من ماري دال في 21 مايو من عام 1783، وأنجب الثنائي ستة أطفال.

وفاة جيمس باركنسون

توفي جيمس باركنسون في 21 ديسمبر من عام 1824 في طريق كنغزلاند بمدينة لندن، عن عمر يُناهز 69 عامًا.

حقائق سريعة عن جيمس باركنسون

في عام 1787 انتخب جيمس باركنسون ليكون زميلًا في الجمعية الطبية في لندن "Medical Society of London".

اعتُبر يوم ميلاد جيمس باركنسون 11 أبريل هو اليوم العالمي لمرضى باركنسون، تكريمًا لجهوده في اكتشاف المرض.

في عام 1785 التحق بدورة عن مبادئ وأساسيات الجراحة ألقى محاضراتها الدكتور جون هنتر، وقد اختزلها باركنسون ونسخها وبعد وفاته نشرها ابنه في عام 1833 بعنوان "Hunterian Reminiscences".

كشف باركنسون عن التجاوزات وشجع على تحسين القوانين التي تحكم المتدربين، لجعل التقارير والتفتيش جزء متمم للنظام.

فيديوهات ووثائقيات عن جيمس باركنسون

المصادر

info آخر تحديث: 2020/09/04