من هو محمد حسين فضل الله - Mohammad Hussein Fadlallah؟

الرئيسية » شخصيات » لبنانية » محمد حسين فضل الله Mohammad Hussein Fadlallah
محمد حسين فضل الله
الاسم الكامل
محمد حسين فضل الله
الوظائف
تاريخ الميلاد
1935-11-02 (العمر 74 عامًا)
تاريخ الوفاة
2010-07-04
الجنسية
مكان الولادة
العراق, النجف
درس في
الحوزة العلمية في النجف
البرج
العقرب

عالم دين ومرجعية لبناني، عُرف عنه أفكاره التنويرية والتقريب بين الأديان.

نبذة عن محمد حسين فضل الله

يعتبر أحد أهم رجال الدين المسلمين في العصر الحديث، فهو ذو آراء تنويرية منفتحة على الآخرين من كافة الأديان والطوائف، ويعتبر أحد أهم المرجعيات الإسلامية الشيعية في العالم الإسلامي.

تمتع محمد حسين فضل الله بشعبية واسعة بين كافة الطوائف والأديان، بالإضافة للدروس التي أعطاها لطلاب العلوم الدينية فقد ساهم بتأسيس المجلس الشيعي الأعلى في لبنان إلى جانب موسى الصدر. وكان من أبرز الداعمين للقضية الفلسطينية سواء من الناحية المعنوية أو المادية. دعم حركات المقاومة في لبنان ضد إسرائيل.

تعرض للعديد من محاولات الاغتيال، ولعب دورًا بارزًا في مبادرة تسمى مبادرة الحوار بين الأديان والمذاهب، إلى جانب عضويته في المجمع العالمي بالتقريب بين المذاهب.

ألف العديد من الكتب في مجال الفقه الإسلامي إضافة للعديد من الكتب الفكرية لتسليط الضوء على قضايا مجتمعاتنا من وجهة نظر دينية، وقد غيبه الموت في الرابع من يوليو 2010.

اقرأ أيضًا عن...

بدايات محمد حسين فضل الله

وُلد محمد حسين فضل الله في 16 نوفمبر 1935 في النجف الأشرف في العراق، لوالده رجل الدين الشيعي المعروف عبد الرؤوف فضل الله، والذي تعود أصوله لبلدة عينتا الجنوبية. ووالدته كريمة الحاج حسين بزّي من بلدة بنت جبيل جنوب لبنان، لقد عاش فضل الله في أسرة مؤلفة من خمسة أخوة وخمس أخوات.

تلقى علومه الشرعية في سن مبكرة في الحوزة العلمية في النجف، حيث درس العلوم على يد والده، وعند سن السادسة عشرة بدأ يتلقى ما يعرف بدروس الخارج على يد أشهر المرجعيات الدينية هناك، منهم أبو القاسم الخوئي، والمرجع الديني محسن الحكيم، وحسين الحلي وغيرهم. كما تلقى دروس على يد الملا صدرا البادكوبي.

 

إنجازات محمد حسين فضل الله

بدأ بتدريس أصول الفقه في الحوزة العلمية في النجف، ودرّس بحث الخارج وحضر دروسه العديد من طلاب الحوزة المنتمين لبلدان مختلفة، سواء بلدان عربية وإسلامية وغربية، إلى جانب دروسه الدينية كان له نشاط ثقافي في النجف، وكان أحد المشرفين على مجلة الأضواء التي أُصدرت من قبل علماء النجف وشاركه في الإشراف كل من المرجع محمد باقر الصدر، والشيخ محمد مهدي شمس الدين.

أُنتخب عضوًا في المجمع الثقافي لمنتدى النشر، كما شارك في إصدار مجلة خطية تحت اسم الأدب، وفي عام 1966، غادر فضل الله النجف إلى لبنان حيث بدأ بنشاطه الدعوي في منطقة رأس النبعة في مسجد الإمام علي، حيث أسس حوزة علمية تحت اسم "المعهد الشرعي الإسلامي"، فيما بعد اتخذ من مسجد الرضا في بئر العبد مركزًا دعويًا آخر.

أسس فضل الله العديد من الجمعيات الخيرية والمستشفيات ودور للأيتام، كان له دورًا كبيرًا في تأسيس حزب الله وما عُرف فيما بعد بالمقاومة الإسلامية، كما دعم الحركات اللبنانية والفلسطينية، وكان له دور كبير في إسقاط إتفاقية 17 أيار عام 1983 التي وقعت بين الحكومة اللبنانية وإسرائيل، إضافة لذلك كان من المؤسسين للمجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان إلى جانب موسى الصدر.

ألف فضل الله العديد من الكتب الفقهية وأهمها "فقه الشريعة (الرسالة العلمية)" والكتاب عبارة عن ثلاثة أجزاء، وكتاب "الفقه الميسر" و"فقه الحياة، و"الفتاوى الواضحة: تعليق على الرسالة العلمية لمحمد باقر الصدر"، كما ألف العديد من الكتب الفكرية الإسلامية منها "الإسلام ومنطق القوة" و"قضايا إسلامية معاصرة" و"المدنس والمقدس" و"أمراء وقبائل" و"في آفاق الحوار المسيحي الإسلامي".

وقد أقام العديد من الندوات والمحاضرات ومنها "صلاة الجمعة الكلمة والموقف" و"الجمعة منبر ومحراب"، إضافة لمحاضرات أسبوعية كان يلقيها فضل الله كل ليلة سبت في منطقة السيدة زينب في دمشق.

ومن المدارس والمعاهد الخيرية التي أسسها مدرسة ثانوية "الإمام جعفر الصادق"، ومدرسة الأبرار، وثانوية الإمام الجواد عليه السلام، ومدرسة عيسى ابن مريم وغيرها كثير، أما بالنسبة للمعاهد التعليمية منها معهد علي الأكبر المهني والتقني، ومعهد دار الصادق للتربية والتعليم، أما بالنسبة للمؤسسات الاجتماعية فمن أهمها تأسيسه لعدد كبير من مكاتب الخدمات الاجتماعية لرعاية الأيتام والفقراء في عدة مناطق في لبنان، إضافة لتأسيسه العديد من المبرات، ومراكز تخص ذوي الاحتياجات الخاصة، كما أسس العديد من المراكز الدينية والثقافية.

أشهر أقوال محمد حسين فضل الله

حياة محمد حسين فضل الله الشخصية

متزوج وله أولاد أحدهم علي فضل الله وهو عالم دين.

وفاة محمد حسين فضل الله

توفي السيد محمد حسين فضل الله عن عمر يناهز 75 عامًا، يوم الأحد الواقع في 4 يوليو 2010، في مستشفى يهمن في حارة حريك نتيجة نزيف حاد في المعدة وذلك بعد معاناة طويلة مع مرض التهاب الكبد. ودفن في قاعة الزهراء التابعة لمسجد الإمامين الحسنين الواقعة في الضاحية الجنوبية لبيروت.

حقائق سريعة عن محمد حسين فضل الله

منحه أبو القاسم الخوئي الإذن لقبض الأموال الشرعية بوكالة مطلقة له في هذه الأمور وهي لا تُمنح إلا للمجتهد العالم.
جُمعت المقالات التي نشرها محمد حسين فضل الله ومحمد باقر الصدر في مجلة الأضواء في كتاب تحت عنوان "قضايانا على ضوء الإسلام".
تعرض لمحاولات اغتيال عديدة أخطرها تفجير سيارة مفخخة في منطقة بئر العبد عام 1985، وفي عام 2006 في حرب تموز تعرض لمحاولة اغتيال أخرى عندما تم قصف منزله من قبل الجيش الإسرائيلي.

 

فيديوهات ووثائقيات عن محمد حسين فضل الله

المصادر

آخر تحديث: 2021/04/01