ضع بصمتك..
عبّر عن نفسك..
واقرأ تجارب الآخريين

ابدأ رحلة النشر في مدونات أراجيك

في مدونات أراجيك نتساوى جميعًا كقراء وكتّاب، حيث الكل يسرد قصته التي لمس منها درسًا مهمًا كان لابد من مشاركته مع الآخرين. لن نقدم لك نصائح أو معلومات أو أخبار، بل سنتلقى منك أيها القارئ العزيز تجاربك الملهمة في الحياة، والتي خرجت منها شخصًا جديدًا للعالم، وسنشاركك أيضًا تجاربنا لنتبادل المعرفة والفهم ونتعامل مع الحياة بشكل أنضج.

قوم عاد

فقبح وفدكم من وفد قوم ولا لقوا التحية والسلاما ..

الشعر هو ذاكرة العرب التي حفظت تاريخهم في الفترة التي لم يُسجل بها، لا يقل في ذلك شأنًا عن ملاحم وأساطير كبرى نقلت لنا حكايا أزمنةٍ غابرة وربما هي صلة الوصل الوحيدة بيننا وبين تلك الأحداث في ظل غياب الدلائل الأركيولوجية حتى الآن.

دع الأسباب تأتي لاحقاً

أؤمن بأن الأسباب مُهمة والأخذ بها واجب، لكن لا أؤمن بدرجة الخوف والقلق التي يعيش البعض بسببها ورهبةً منها، أو انتظاراً لها لكي تكون لهم دافعاً في فعل شيء أو تنفيذ أمر ما.

دفاعاً عن المعنى

تدخل إلى المكتبة وتشتري دفتراً لتكتب عليه. تفتح الدفتر وتجده مكتوب ومليء بالكلام. ما هي ردة فعلك؟ مُطالبة الإنسان بمعنى جاهز مقوّلب يأتي مع طرد الحياة أمر خاطئ. الحياة دفتر الواجب في خطّه وملأه يقع عليك. أما أنك تُريد دفتر يأتي مكتوب جاهز فهو كما قلت فيما سبق ردة فعل على فعل خاطئ من أساسه!

جعلوني أصبح عاطلاً عن العمل!

ما الذي يشعر به العاطل عن العمل؟
إنه شعور قاس، ليس عليك فقط بل على عائلتك وأصدقائك. لا يفهم المقربون منك أبدًا ما تمر به، سوف يقال لك باستمرار “إنك لا تحاول بما فيه الكفاية”                                                               

تغيير الواقع

تغيير الواقع يبدأ بتغيير الأفكار!

التغيير هو أن تخرج عن المألوف في نفسك، وتجاوز مشاعر الخوف والقلق والإحباط والجشع، لأن الاستسلام لتلك المشاعر يقود إلى الركود والخمول والعودة إلى الحياة اليومية الخالية من الإبداع والابتكار.

تجربتي مع صراع الهوية

كنت أعاني دائماً من أزمة في الهوية، فعندما أسافر الى تونس يستقبلوني بطابع السخرية، لهويتي السعودية وضعف لهجتي التونسية وكذلك الأمر في السعودية، أنا ذلك الأجنبي الغريب الذي لا يعرف تقاليدهم وعاداتهم.

الترجمة

الفلسفة ليست أم العلوم بل الترجمة!

أنني شخصياً، وهذا رأي يلزمني وحدي، أعتبر أن الترجمة هي أم العلوم. فأنا أرى أن جميع العلوم كالفلسفة والكيمياء والطب الخ.. متساوية وتشترك في أنها تحتاج إلى ترجمة لكي تصل إلى أكبر عدد ممكن من البشر.

في الحقيقة، فاز الأرنب!

ماذا لو كانت السلحفاة هي المتراخية؟ أي أن الأرنب متراخي والسلحفاة متراخية. الذي سيفوز هو الأرنب لأنه بحكم طبيعته نشيط أكثر، لكنه يتجاهلها بالتراخي والكسل أي بتأثير البيئة وليس الطبيعة الداخلية.

دفاعاً عن الكتب

لاحظوا أن الآن ليس الكتاب في طور الهجران فحسب، بل أصبح المقال الذي يحتاج لضغطة وClick بسيطة أيضًا في طوره للأفول.