كيف أعزز من ثقة أولادي بأنفسهم والتخفيف من الخجل؟

كيف أعزز من ثقة أولادي بأنفسهم والتخفيف من الخجل؟
0

كيف أعزز من ثقة أولادي بأنفسهم والتخفيف من الخجل؟ أطفال اليوم هم شباب المستقبل ولذا لا بد من غرس الثقة بالنفس لدى الأطفال منذ نعومة أظافرهم، وتشجيعهم بالإضافة إلى التخفيف من الخوف حتى نضمن لهم النجاح مستقبلًا، وهو ما دفعنا اليوم إلى تقديم عدة نصائح هامة للوالدين من خلال المقالة لذا ننصحكم بالمتابعة.

كيف أعزز من ثقة أولادي بأنفسهم والتخفيف من الخجل؟

منحهم مسؤولية بعض الأمور المنزلية:

صورة ذات صلة

اسمح لطفلك بالمشاركة في الأنشطة المنزلية المختلفة كترتيب المنزل وتنظيفه والمشاركة في إعداد الطعام، لأن ذلك يعزز من ثقته بنفسه ويشعره بانتمائه للمكان الذي يعيش فيه.

منحهم الدعم والحب غير المشروط:

اجعل طفلك يشعر دومًا أنك موجود بجانبه من أجل مساندته ودعمه مهما كانت الظروف، بالإضافة إلى منحه الحب غير المشروط بأي واجبات باستمرار، حيث أن شعور الطفل بوجود شخص بجانبه يمده بالدعم الذي يحتاج إليه ويمنحه الحب بشكل مستمر بدون أي شروط بالرغم من أخطائه سوف يعزز من شعور طفلك بالثقة بنفسه.

لا تصف طفلك بأوصاف سيئة:

احذر من وصف طفلك بأي أوصاف سيئة بسبب ارتكابه أي فعل أو تصرف خاطئ، والواجب عليك إيصال فكرة أن التصرف هو السيئ وليس طفلك، حتى لا يؤثر ذلك عليه بالسلب ويجعله يفقد الثقة بنفسه.

تشجيع طفلك لتجربة أشياء جديدة

احرص على تشجيع أطفالك دومًا لتجربة أنشطة جديدة مع إيصال فكرة أنك بجوارهم دومًا من أجل تقديم الدعم والمساندة أيًا كانت النتيجة، لأن من حق كل إنسان تجربة أشياء جديدة والتعلم من الأخطاء، ويتم ذلك من خلال تشجيعهم على الانضمام لأنشطة جماعية مختلفة كالإلتحاق بنادي رياضي، أو الاشتراك في أنشطة تطوعية، مما سينعكس بالإيجاب على أطفالك ويعزز من ثقتهم بأنفسهم.

وخلال تشجيعك لهم لتجربة أمور جديدة عليك أن تركز على السلوك المرغوب به والإيجابي من خلال مدحهم وتكرار تلك العبارات لهم: (أنت بطل، أنت قوي، أنت ناجح، أنت موهوب….)، كما يمكنك تقديم بعض الهدايا المادية أو المعنوية لأطفالك لكي تزيد من ثقتهم بأنفسهم.

عزز من شعورهم بالانتماء:

صورة ذات صلة

شجع طفلك على تكوين صداقات والتعرف على أصدقاء جدد حتى يشعر أنه ينتمي إلى مجموعة مما سيعزز من شعوره بالانتماء، وقد يحدث ذلك عند الاشتراك في نادي سباحة أو تنظيم وقت للمذاكرة مع أطفال من نفس العمر وهو ما سيجعلهم يتشاركون الأحلام والطموحات والأهداف.

وضع أهداف خاصة بهم:

ساعدهم في وضع أهدف خاصة بهم سواء يومية أو أسبوعية كإنهاء الواجب المدرسي، أو قراءة صفحة من كتاب، أو قراءة ورد يومي من القرآن، أو القيام بإحدى الأنشطة الرياضية وغير ذلك الكثير من الأهداف التي عليك مدحهم عند تحقيقها، حيث أن الاستمرار في ذلك سوف يعلم طفلك عدم الاستسلام للفشل والإصرار على تحقيق الهدف.

دع حرية الاختيار لهم

دع طفلك يختار طعامه المفضل بنفسه أو اختيار الملابس التي سيرتديها أو أي أمور بسيطة لن تأثر بالسلب عليهم لأن ذلك سيعلمهم تقدير الذات والاستقلالية بأنفسهم منذ الصغر، بالإضافة إلى تعليمهم قول كلمة (لا) في الوقت المناسب وعدم الموافقة على أي أمر ما بسبب الخجل من الرفض أو المجاملة، مما سيزيد من ثقتهم بأنفسهم وتقديرهم للذات.

لا تقارن أطفالك بأطفال آخرين:

نتيجة بحث الصور عن احذر من مقارنة طفلك بغيره

احذر من مقارنة طفلك بغيره لأن ذلك سوف ينعكس على شخصيته بالسلب كما أنه سيسبب له الشعور بالإحباط ويقلل من ثقته بنفسه، لأن لكل طفل قدراته الخاصة به، ويمكنك استبدال تلك المقارنه بنصحه بالتعاون مع أقرانه من أجل تحقيق أفضل النتائج أي أنه عليك استخدام الصيغة التعاونية بدلًا من التنافسية عند التحدث مع طفلك.

عدم تعرض طفلك للتنمر:

احذر من تعرض طفلك للتنمر سواء في المدرسة أو من العائلة أو في أي مكان لأن التنمر يجعل طفلك يشعر بأنه مهمش ولا أهمية له وأن قيمته أقل من غيره، وهو ما يجعله يفقد الثقة في نفسه سواء كان ذلك التنمر من قبل جماعة أو فرد، ولذا ننصحك بفتح حوار دائمًا مع أطفالك ومشاركتهم بعض المشاكل حتى تضمن ثقتهم وتُكون معهم صداقة، واحذر من إبداء رد فعل عنيف عند سماع تصرف خاطئ لن ذلك سيجعلهم غير صريحين معك فيما بعد.

كن مثل أعلى لأطفالك

تصرف أمام أطفالك بشكل جيد ولا تقوم بعمل سلوك معين منعت طفلك من عمله بالإضافة إلى تجنب العصبية والشتائم وعليك تأدية الخمس صلوات، كما يمكنك التحدث عن الإنجازات التي قمت بها.

0

شاركنا رأيك حول "كيف أعزز من ثقة أولادي بأنفسهم والتخفيف من الخجل؟"