ادرس بذكاء وليس بجهد..نصائح قيمة من كيفن بول لكل طالب

7

 مع اقتراب بدء العام الدراسي، أقدم لك عزيزي الطالب هذا الكتاب القيم لكيفن بول، والذي يعرض لك خطة مفصلة ومنظمة، تجعل منها طريقة استذكارك للدروس هذا العام مختلفة تماما عن الأعوام السابقة. إضافة إلى أن الكتاب سيقدم لك معلومات شيقة أخرى متعلقة بموضوع المذاكرة، كمناقشة أنواع الذكاء، والتعلم، والمعرفة، وغيرها. كما أنه يشتمل على العديد من الاقتباسات لحثك على المذاكرة بنجاح.

1

يحتوي الكتاب على فصول عدة، شُرحت بشكل وافٍ ودقيق، من ضمن هذه الفصول: ثورة المعرفة، يمكنك أن تتعلم أي شيء، إمكانيات عقلك المذهلة، الذاكرة، التركيز، إدارة الوقت، و12 قاعدة لمهارات التعلم. من هذه القواعد:

أنت عبقري ويمكنك أن تتعلم أي شيء

Smart young girl stood infront of a blackboard

العقل يشبه المظلة، فهو يعمل فقط عندما يكون مفتوحا“.

يرى كيفن بول أنه يمكنك التفوق وإتقان أي شيء تريد أن تتعلمه، سواء كان الحصول على شهادة الثانوية العامة، أو إنهاء برنامجً دراسيًا في كليتك، أو ندوة تدريب في فن المبيعات، أو اختبارًا احترافيًا للحصول على ترخيص بمزاولة مهنة ما. إذ لا يوجد حدود للتفوق، ويمكنك أن تتعلم أي شيء ترغبه إذا حررت ذلك الشخص العبقري بداخلك من قيوده، ستفاجئك الإمكانيات والقدرات الكامنة بك بشكل مذهل.

قم بإيجاد مكان للمذاكرة

3

تخير مكانا هادئا، ومريحا، ويوحي بالاسترخاء. أنت في حاجة لأن تخلق مكانا يربطك ذهنيا بالمذاكرة، لا تقم بالمذاكرة في فراشك، حيث إن الرسائل اللاشعورية الصادرة من هذا المكان هي أنه مخصص للنوم، ولا حتى في المطبخ أو الكافتيريا أو المقهى فكل هذه الأماكن تحتوي على عوامل تشتت من تركيزك، إذ أنها مناطق مخصصة للناس وليست للمذاكرة. لذا لا تتوقع إنجاز قدرا كبيرا من العمل في هذه الأمكنة.

اجعل المكان الذي تختاره مريحا

تعتبر المذاكرة نشاطًا ساكنا، فأنت تجلس لفترة طويلة على أحد المقاعد دون حراك، لذا قم باختيار مقعد مريح يدعم جسدك. يجب أن تراعي التهوية الجيدة في المكان أيضا وكذلك درجة الحرارة المتوازنة.

افحص الإضاءة

الإضاءة الطبيعية أفضل من الإضاءة الصناعية، فالضوء الطبيعي أفضل من الفلورسنت. حيث أن الأخير هو الأسوأ لما يسببه من توتر العين، وبالتالي يضعف القدرة على الاستذكار الجيد. حاول أيضا أن تحتوي الغرفة على مصادر متعددة للإضاءة حتى لا تجهد العين.

احتفظ بكل شيء في متناول يديك

4

قبل أن تبدأ ساعة المذاكرة، تأكد من أن لديك كل ما تحتاجه أمامك مباشرة :كل الأقلام الجافة، والأقلام الرصاص، وغيرهما من الأدوات، وكل كتبك المدرسية، ودفاتر مذاكرتك، وكل مواد القراءة الأخرى. إن من أكثر الطرق فعالية لإهدار الوقت، هو أن تقضيه في جمع كل مواد استذكارك، والأشياء الصغيرة الأخرى قبل البدء في فتح كتاب.

حدد غاياتك وأهدافك

5

وجود هدف محدد لديك، أو سلسلة من الأهداف، لكل جلسة دراسية هو أمر ضروري للنجاح، وإعداد العقل، فذلك يساعدك على تحديد المدة المناسبة للاستذكار والتركيز على ما يجب دراسته. كذلك سيتولد لديك شعور بالتقدم والنجاح عندما تجلس وتكمل هدفا ما.

فرق تسد

6

نعم هذا ما يجب أن تتبعه، كي تنتهي من دراسة المطلوب منك، قم بتجزئة الدروس والمعلومات، وضع قائمة بما يجب عليك دراسته تبدأ فيها بالأهم ثم المهم.

استغل كل ما تملك من أنواع ذكاء

إن العادات الدراسية والمدرسية التقليدية تستغل نوعين فقط من أنواع ذكائك المتعددة. لذا فعندما تقوم بتطوير مهارات التعلم الخاص بك، قم ببذل جهد القصد منه تطوير وتنمية الأدوات التي تستغل أكبر قدر ممكن من أنواع ذكائك المتعددة، وحاول أن تدمج من أنواع الذكاء الموجودة لديك بقدر ما تستطيع.

إليك هذا الملخص الصوتي للكتاب

هذا الكتاب لا يقل أهمية عن الكتب المدرسية أو الأكاديمية المقررة عليك هذا العام، والرغبة في تحقيق عام دراسي مليء بالنجاحات، لا يتم إلا بتخطيط مسبق لذلك.

7

شاركنا رأيك حول "ادرس بذكاء وليس بجهد..نصائح قيمة من كيفن بول لكل طالب"