كل ما تريد معرفته عن الدراسة في بولندا الأوروبية

الدراسة في بولندا - دليل الدراسة في بولندا الأوروبية
0

تعدّ بولندا من أكبر البلدان الأوروبية مساحةً وأكثرها تعداداً سكانياً في المنطقة، فهي تاسع أكبر دولة في أوروبا، وسادس دولة من ناحية تعداد السكان في الاتحاد الأوروبي. وقد حظيت بولندا بنومٍ اقتصاديٍ كبير في السنوات القليلة الماضية، وخاصة منذ انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي في عام 2004؛ ففي خضم الأزمة الاقتصادية عام 2009، كانت بولندا البلد الأوروبي الوحيد الذي أعلن عن التوسع الاقتصادي.

مع تاريخٍ يعود إلى قبل أكثر من ألف سنة، فإنّ إرث بولندا الحضاري غنيٌ بشكلٍ ملحوظ. وهذا يتضمن تقاليدهم العريقة في قطاع التعليم العالي، فأول جامعة في بولندا تأسست في القرن الرابع عشر. أما اليوم فقد أصبحت بولندا وجهةً طلابية شائعة، فهناك أكثر من 46,000 طالب اختار الدراسة في بولندا في عام 2014.

فبالنسبة للعديد ممن يرغبون ويريدون الدراسة في بولندا فإنّ الرغبة ستزداد لديهم عندما يروون تكاليف الحياة المنخفضة فيها، والتي تبقى أقل من معظم الدول الأوروبية الأخرى. وكذلك الأمر بالنسبة للأقساط الجامعية التي يمكن تحملها، فبشكلٍ عام لا تزيد عن 4,000$ بالسنة.

فتابع معنا في هذه المقالة لتتعرف على كل شيء تريد معرفته عن الدراسة في بولندا مثل أهم الجامعات، أفضل المدن، وعملية التقديم للحصول على الفيزا الدراسية هناك.

افضل الجامعات في بولندا


هناك أكثر من 500 جامعة في بولندا، ومعظمها في القطاع الخاص. ويفتخر هذا البلد بالعديد من خريجي جامعاته المرموقين، بما في ذلك أول امرأة تحصل على جائزة نوبل، ماري كوري، وكذلك الفلكي المشهور نيكولاس كوبيرنيكوس.

وهناك 6 جامعات في بولندا اندرجت ضمن تصنيف QS لأفضل جامعات العالم: إليك بعضاً من أفضل جامعات بولندا وأعلاها تقييماً:

جامعة وارسو

الدراسة في بولندا - دليل الدراسة في بولندا الأوروبية - افضل الجامعات في بولندا جامعة وارسو‬‎

تقع هذه الجامعة في العاصمة البولندية، وهي مموّلة من قبل الحكومة. تأسست هذه الجامعة في عام 1816، وهي أكبر جامعات بولندا، حيث تحوي على 51,700 طالب في 19 قسم.

وتحفل جامعة وارسو بتاريخٍ مليء بالأحداث المهمة. فخلال الحرب العالمية الثانية، على سبيل المثال، تحوّل الحرم الجامعي إلى ثكنة من قبل الجنود الألمان؛ وفي هذه الفترة قام الأكاديميون البولندييون بتأسيس ما يدعى “جامعة وارسو السرية” واستمروا بتعليم الطلاب في العديد من الأماكن السرية.

جامعة جاجنيلونيان

تعتبر الجامعة الأقدم في بولندا، وهي واحدة من أقدم الجامعات في أوروبا، حيث احتلت المرتبة السابعة ضمن تصنيف EECA وهو تصنيف متخصص بأفضل الجامعات في أوروبا الناشئة وآسيا الوسطى. تأسست هذه الجامعة في عام 1364، وتمتلك تاريخاً عريقاً في تعليم أهم القيادين في البلاد. ومن بين الخريجين البارزين منها هو جون الثالث سوبيسكي ملك بولندا حتى عام 1696، نيكولاس كوبرينيكوس (المشهور بفرضية مركزية الشمس في هذا الكون)، البابا جون بول الثاني وفائزين بجائزة نوبل، ايفو اندريش وويسلاوا سيمبورسكا.

أما اليوم فتقدم الجامعة التعليم لحوالي 41,800 طالب في حرمها في كراكو، ثاني أكبر مدن بولندا.

جامعة وارسو للتكنولوجيا

المصنفة حسب EECA في المرتبة الثامنة عشر. حيث استطاعت الحصول على مكانٍ لها ضمن أفضل معاهد أوروبا التقنية. وتحوي هذه الجامعة المتوضعة في عاصمة بولندا على 37,000 طالب ضمن 19 كلية تغطي جميع فروع العلوم والتكنولوجيا. تم تأسيس هذه الجامعة في عام 1899 فهي بذلك من أوائل الجامعات التي قامت بتعليم الهندسة في بولندا. وفي السنوات الأخيرة، اشتهر خريجيها بتشكيلهم نسبة مثيرة للإعجاب من مدراء ومنفذي المشاريع في بولندا.

جامعة فروتسواف (Wroclaw)الدراسة في بولندا - دليل الدراسة في بولندا الأوروبية - ‫جامعة فروتسواف (Wroclaw)‬‎

وهي جامعة تاريخية أخرى، حيث يعود تاريخها إلى عام 1702 عندما تم تأسيسها من قبل ليبولد الأول، امبراطور الرومان المعظم من سلالة هابسبرغ، وهي تصنّف في المرتبة 44 حسب تصنيف EECA. وهي أكبر جامعة في منطقة سيليسيا الدنيا، وتقوم حالياً بتقديم التعليم لأكثر من 40,000 طالب وحوالي 1,300 طالب دكتوراه عبر كلياتها العشرة. وتركّز الجامعة بشكلٍ أساسي على الأبحاث العلمية وهناك 9 فائزين بجائزة نوبل من خريجيها.


الحياة في بولندا


بفضل موقع بولندا المتوسط، فيمكنك القول أنّها تربط بين شرق وغرب أوروبا، جغرافياً وثقافياً. وعلى الرغم من كونها بلداً شيوعياً سابقاً، فإنّ بولندا تعتبر، وفي السنوات القليلة الماضية، واحدةً من أكثر الاقتصادات الأوروبية مرونةً، فهي تمتعت بنموٍ اقتصادي في الفترة التي عانت فيها المنطقة من الأزمة المالية في عام 2009.

وتقدّم لك بولندا في هذه الأيام الكثير من الأماكن والنشاطات، المخصصة لمحبي المناظر الطبيعية والحياة المدنية. ومنها نذكر: الشواطئ الجميلة بجانب بحر البلطيق، حي بحيرة ماسوريان، جبال الترتا، القرى الفاتنة والعديد من المدن الحيوية الأخرى في البلاد. وبالطبع ستسعد عندما تعرف أن تكاليف الحياة في بولندا منخفضةٌ نسبياً مقارنةً ببقية البلدان الأوروبية.ويشتهر سكان بولندا بلطافتهم وحسن ضيافتهم، فبدون أدنى شك، سيساعدونك في التأقلم.


أهم المدن الطلابية في بولندا


مدينة وارسو

الدراسة في بولندا - دليل الدراسة في بولندا الأوروبية - المدن الطلابية في بولندا

العاصمة، وأكبر مدينة في بولندا. تقم بالقرب من مركز البلاد، على ضفتي نهر فيستولا، وتتميز بروحٍ وطابعٍ فريد. فلقد تم تدمير المدينة بشكلٍ شبه كامل خلال الحرب العالمية الثانية، مما أدى إلى عملية إعادة بناء على أوسع المقاييس كان هدفها إعادة إنشاء العمران القديم للمدينة. فحي المدينة القديمة، الذي يقع بجانب ضفاف النهر والذي يعد وجهة سياحية شهيرة هو من مواقع التراث العالمي في قائمة اليونيسكو، وتشتهر بكونها مثال رائع عن عملية إعادة إعمار عمرانٍ امتد عبر حقب زمنية عديدة من القرن الثالث عشر وحتى القرن العشرين. وإلى جانب مركزها التاريخي، فإنّها تمتلك العديد من ناطحات السحاب، من بناء زلوتا 44 السكني الذي اكتمل في عام 2012 إلى قصر الثقافي والعلوم المستوحى من الآرت ديكو البرتغالي، والذي يعود تاريخه إلى عام 1955.

وهناك العديد من الجامعات والكليات التي يمكنك الاختيار منها في وارسو، بما في ذلك أعلى الجامعات تصنيفاً في هولندا، جامعة وارسو، وجامعة وارسو للتكنولوجيا. وكانت هذه المدينة داخلاً جديداً إلى قائمة أفضل المدن الطلابية التابعة لتصنيف QS في المرتبة 63.

كراكوف

ثاني أكبر مدن بولندا، تقع هذه المدينة في الجزء الجنوبي من البلاد. وقد كانت عاصمة بولندا على مدار خمسة قرون، أي حتى عام 1569، ومازالت تعتبر مركزاً اقتصادياً، أكاديمياً، وثقافياً هاماً في بولندا. وهي من أشيع الوجهات السياحية في بولندا، فهي تجذب الناس من شتى أنحاء العالم بعمارتها التاريخية الرائعة والتي على النقيض من مدينة وارسو نجت من دمار الحرب العالمية الثانية. فهي تعتبر نوعاً ما متحفاً مفتوحاً للتاريخ البولندي، فمن أكبر ساحات مدن القرون الوسطى الأوروبية وقلعة افيل القوطية الرائعة، إلى المقاهي البوهيمية المعاصرة والتي اجتمع فيها أعظم فناني ومفكري البلاد عبر السنوات المتتابعة.

وهناك حوالي 20 جامعة وكلية في مدينة كراكوف، ويموَّل حوالي نصفها من قبل الحكومة، ومن بينها أقدم وثاني أفضل جامعة في بولندا، جامعة جاجيلونيان.

لودز

ثالث أكبر مدينة في بولندا، وتبعد حوالي 130 كم عن وارسو باتجه جنوب غرب. تعدّ هذه المدينة مركزاً صناعياً هاماً، وخاصة في فترة ازدهار صناعة الأنسجة في القرن التاسع عشر، وتلقب أحياناً بـ “مانشستر بولندا”، كمقارنة بمركز صناعة الأنسجة في المملكة المتحدة.

وتمتلك هذه المدينة اليوم الكثير من صخبها الصناعي السابق، لكنها تستمر بكونها مركزاً جذاباً للأعمال، وذلك بسبب موقعها المركزي، علاقاتها الجيدة وقربها من العاصمة. ومن أهم عوامل الجذب بالنسبة للزوار والسياح هي المعارض الفنية والمراكز الترفيهية. وهي موطن للعديد من المراكز التعليمية الجيدة، بما في ذلك ثالث جامعة من حيث التصنيف في بولندا، جامعة لودز.


التقدّم من أجل الدراسة في بولندا


يستمر التعليم العالي في بولندا لثلاث سنوات في المرحلة الجامعية الأولى (البكالوريوس)، وسنة ونصف أو سنتين في مرحلة الماجستير. ولتتمكن من التقدّم للدراسة، فيجب عليك تقديم اثبات على إكمالك للسنوات الدراسية السابقة، بالإضافة إلى اثبات إتقانك للغة الإنكليزية. وبعض المجالات تتطلب منك الخضوع لفحص قبولٍ أو أن تقدم ملفاً لأعمالك السابقة (Portfolio). ويمكنك اختيار الدراسة باللغة البولندية أيضاً، وفي هذه الحالة يجب عليك إما أن تقدم إثباتاً لإتقانك للغة أو أن تقوم بالخضوع لسنة تحضيرية باللغة البولندية.

الدراسة في بولندا - دليل الدراسة في بولندا الأوروبية - تأشيرة

تأشيرة الدخول لسبب الدراسة في بولندا

لا يجب على الطلاب المتمتعين بجنسية إحدى الدول الأوروبية التقدم للحصول على فيزا للدراسة في بولندا. لكن يجب عليهم عند وصولهم التسجيل للحصول على رخصة إقامة مؤقتة. أما بالنسبة للطلاب الأجانب الذين لا يملكون جنسية أوروبية فيجب عليهم الحصول على تأشيرة دخول طلابية قبل دخولهم الأراضي البولندية. وعند وصولهم، يجب عليهم أيضاً أن يتقدموا بطلب للحصول على تصريح الإقامة، والذي سيكون صالحاً لمدة سنتين. ولمزيد من المعلومات قم بالاتصال مع أقرب سفارة بولندية إليك أو قم بزيارة موقع وزارة الشؤون الخارجية البولندية.

التكاليف والتمويل

إنّ التعليم العالي في بولندا مجاني للمواطنين البولنديين. فإذا كنت ترغب بالاستفادة من ذلك أيضاً، فعليك أن تخضع لفحص قبول كطالبٍ بولندي، ودراسة دورة باللغة البولندية. أما الطلاب الأجانب فيجب عليهم أن يدفعوا الرسوم الدراسية، والتي تتراوح بين 2,300$ إلى 4,530$ سنوياً في الجامعات الحكومية البولندية.

أما الرسوم في الجامعة البولندية الخاصة فهي أعلى بقليل، ويعتمد ذلك على مجال دراستك وعلى جامعتك التي اخترتها، فيمكن أن تصل التكاليف السنوية إلى 6,800$.

وقامت الجامعات في بولندا بإلغاء فرض دفع الرسوم كاملةً سلفاً، كي لا يشكّلون عبئاً كبيراً على الطلاب الأجانب.

لكن يجب عليك أن تعرف أن المنح المتوفّرة للطلاب الأجانب قليلة، فغالباً سيجب عليك أن تغطي تكاليف دراستك بنفسك. لكن يمكنك دائماً التأكد من الجامعات المختلفة التي تود التقدّم إليها فيما إذا كانوا يقدمون أي شكلٍ من أشكال الدعم المادي.

تكاليف الحياة في بولندا

تعتبر تكاليف الحياة في بولندا منخفضة نسبياً، على الرغم من أنّ كمية المال التي ستحتاجها تختلف تبعاً لنمط حياتك هناك والمدينة التي ستعيش فيها.

فستحتاج شهرياً ما يتراوح بين 320-670$ (ما يعادل 1,200-2,500 زلوتي بولندي) لتستطيع تغطية تكاليف حياتك، بما في ذلك تكاليف السكن. وتعتبر تكاليف الإقامة في السكن الطلابي أرخص حيث تتراوح بين 110-160$ شهرياً، بينما إذا أردت استئجار شقة مشتركة فسيكلفك ذلك حوالي 270-430$ شهرياً.

ويفرض التأمين الصحي على كافة الطلاب الأجانب طيلة فترة إقامتهم هناك. أما الطلاب الحاملين لإحدى الجنسيات الأوروبية فيستطيعوا الحصول على خصم أو حتى إعفاء من التأمين الصحي إذا قاموا بتقديم بطاقة التأمين الصحي الأوروبي (EHIC)، ويجب على الطلاب الأجانب في بولندا القيام بشراء تأمين صحي إما قبل أو بأسرع وقتٍ بعد وصولهم إلى بولندا.

كانت هذه لمحة عن البلد الأوروبي العريق، بولندا. نأمل من خلال دليل الدراسة في بولندا أن نكون قد وفقنا بتقديم النصيحة لك إذا كنت قد وضعت هذا البلد الجميل والمتقدم اقتصادياً ضمن قائمتك للبلاد التي ترغب بالدراسة فيها. أطيب التمنيات!
0