هل تعرف ماهي قوانين الجامعة التي تدرس بها؟..تعرف على أهمية معرفتها لمسيرتك الدراسية

قوانين الجامعة
0

الجامعة مجتمع كبير جدًا وبه الكثير من الأشياء الممتعة، لكن أيضًا به عشرات القوانين التي تجعله مجتمعًا آمنًا على قاطنيه. فإذا تم الإخلال بتلك القواعد (سواء كانت رسمية أو غير رسمية)، تكون العواقب وخيمة. لذلك اليوم سوف نتحدث عن أهم الأسباب التي تجعل من الضروري أن تكون مُلمًا بكل قوانين الجامعة التي ستشرع في ارتيادها، وفي المنتصف سنتحدث عن أهم تلك القواعد أيضًا. أي ببساطة سوف نُجيب على سؤال لماذا عليك أن تكون على علم بكل تفاصيل قوانين جامعتك التي ترتادها أو ستشرع في ارتيادها، هيا بنا!

1) تجنُّب العقوبات الصغيرة

العقوبات أنواعها كثيرة في الجامعة، لكن كي أكون دقيقًا بعض الشيء، اختصرت العقوبات في شقّين فقط: عقوبات كبيرة، وعقوبات صغيرة. العقوبات الصغيرة ببساطة تتمثل في الأشياء التي لا تمس حياة الطالب الجامعية بطريقة سلبية نهائية، فعلى سبيل المثال يُمكن لسحب (بطاقة الهوية الجامعية) لفترة مؤقتة أن يكون عقابًا صغيرًا، حيث بسببه يُحرم الطالب من دخول الحرم الجامعي لأسبوع. وتليه عقوبة الفصل المؤقت، والتي يكون فيها الطالب محرومًا من الجامعة لأكثر من أسبوعين والأمن القابع على البوابة على علم بشكله مواصفاته، وإذا أتى للباب سوف يتم إرجاعه ومنعه من الدخول تمامًا.

كانت تلك العقوبات الصغيرة الرسمية، لكن توجد عقوبات أخرى غير رسمية. وتلك تنطوي على ما يستطيع أستاذ المادة عمله لك إذا تطاولت عليه بالقول أو الفعل. فعلى سبيل المثال يُمكنه أن يحرمك من دخول امتحان المادة العملي إذا أراد، أو تدميرك في درجات الأنشطة والحضور والغياب وكل الدرجات التي في يده ولا يستطيع أحد أن يسأله لماذا فعل هذا وذاك بها.

2) ورطة العقوبات الكبيرة:

العقوبات الكبيرة في الجامعة تكون عقوبات نهائية ورادعة، حيث تصل تلك العقوبات إلى الفصل النهائي من الكلية. وفي بعض الأحيان الأخرى يُمكن للكلية أن تُحرر ضدك محضرًا لدى الشرطة وتُقدم في حقك تهمة بموجب الفعلة التي فعلتها، مما يُدخلك في عواقب جنائية غير مُحبذة على الإطلاق. وربما يكون فعلك بسيطًا جدًا جدًا مثل إزعاج أستاذ جامعي دون قصد حتى، لكن يمكن أن يجعلها هذا الأستاذ كأنك أطلقت رأسًا نوويًا على سيارته القابعة بالأسفل.

كما أن افتعال الشجار بداخل الحرم الجامعي يأتي عليك بالفصل أيضًا، سواء كان ذلك الفصل مؤقتًا أو نهائيًّا، وفي بعض الأحيان تكون العقوبة الحرمان من الحياة الجامعية بالكامل، حيث لا يمكنك حتى أن تنتقل إلى كلية أخرى بعد افتعال الشجار في الأولى.

3) ألا تكون وحيداً

توجد الكثير من القواعد الخفية في مجتمع الجامعة، فأهم قاعدة خفية فيها أنها منزلك، وأن الأفراد المتواجدين بها هم عائلتك. وبكل تأكيد لا يمكن أن تذهب لولدك أو أخوك مثلًا لتسبه وتلكمه أو تستهزئ منه بشكلٍ أو بآخر، سواء كان الأمر بينكما فقط أو في وسط جمع غفير من أفراد الأسرة. فإذا قللت من شأن أحد زملائك، ببساطة سوف تخسر احترام الجميع لك، وستصير منبوذًا طوال فترة الدراسة الجامعية، مما يأتي عليك بالسلب، فستشعر بالوحدة وتأنيب الضمير وكل تلك الأمور المنغصة للعيش.

4) استكمال تعليمك بشكل سلس دون صدامات:

من ضمن القواعد الخفية الأخرى: لا تدس للأستاذ الجامعي على طرف. وتلك القاعدة تنطبق في الجامعات العربية فقط دون شك، وعلى وجه الخصوص الجامعات الحكومية. حيث تلك الجامعات يكون فيها الأستاذ إلهًا مُنزهًا وتكون كلمته نافذة، وكلمتك أنت كطالب لا يُفعل بها أي شيء على الإطلاق. فإذا أخذ الأستاذ اسمك وهو غاضب، اعلم أنك سوف ترسب في مادته تلك وفي كل مادة يُدرسها لك في أي سنة من سنوات حياتك، وسيستمر الرسوب حتى الخروج من الكلية، هذا إن خرجت منها من الأساس.

5) المحافظة على احترامك لنفسك أمام أسرتك:

أنت شخص جامعي مُحترم ومُهندم، وأسرتك أفرادها من الأُناس المثقفين الذين لا تشوبهم شائبة. وفي يوم ما أتى إلى منزلك خطاب من الجامعة يقول أنك تغيبت عن حضور المحاضرات العملية بالجامعة، وأنك محروم من دخول الامتحان العملي للمادة النظرية تلك بعينها، فبالتالي أنت عُرضة للرسوب بكل سهولة الآن.

كانت تلك قاعدة من قواعد الجامعة: لا تتغيّب عن محاضراتك. لكن أنت ضربت بها عرض الحائط، والآن أسرتك تعلم بكل شيء، ماذا سيكون رد فعلهم على ولدهم/بنتهم الذي أنفقوا عليه الآلاف في تلك الجامعة كي يأتي إليهم خطاب يُبرهن تسيبه في الأمر الذي اؤتمن عليه؟ الأمر مؤلم فعلًا، خصوصًا إذا كنت لا تحب أن ترى أهلك كارهين لك أو مُعتقدين أنك مُهمل وغير جدير بالثقة بعد الآن.

وفي الختام

الجامعة مكان رائع وجميل جدًا، وتشعر فيه بالألفة والسعادة، لكن في بعض الأحيان يكون الإلمام بقواعد هذا المكان هو مفتاح السعادة. لذلك احرص على الإلمام بقواعد جامعتك جيدًا، كي تتخرج منها بسلام وتُباشر حياتك العملية دون أو مُعوقات أو سجل به أحداث ماضية سلبية.

0

شاركنا رأيك حول "هل تعرف ماهي قوانين الجامعة التي تدرس بها؟..تعرف على أهمية معرفتها لمسيرتك الدراسية"