لماذا عليك اختيار الدراسة في أمستردام الهولندية

الدراسة في امستردام - دليل الدراسة في امستردام الهولندية
0

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

هناك منافع ومحاسن كثيرة ترتبط مع  الدراسة في امستردام منها التعليم المتقدم والمتطور المبني على الأبحاث، تحدّث معظم السكان للغة الإنكليزية، معايير الحياة العالية ونمط المعيشة المتقدم. عداك عن البيئة الثقافية والاجتماعية المتميزة وموقعها في قلب أوروبا، حيث تساهم جميع هذه الأسباب في جعل الدراسة في امستردام الخيار الأول لكل من يرغب في الدراسة في هولندا.

الدراسة في امستردام - دليل الدراسة في امستردام الهولندية - نظرة عامة

تعليم من الطراز العالمي

فمع جامعتين متقدمتين والعديد من المعاهد التقنية وجامعات العلوم التطبيقية، فإنّ أمستردام ملزمة بتقديم تعليمٍ عالٍ ذو طرازٍ عالمي كما عهدناها دوماً مما يساهم في التميز الأكاديمي من خلال التعليم، البحث والنشر. وأفضل ما في الأمر، أنّ هناك توجّهٌ عالمي: فالعديد من البرامج تدرّس باللغة الإنكليزية وهناك الكثير والكثير من الطلاب الأجانب في كل مكان.

الجامعاتان المتقدمتان UvA وVU

الدراسة في امستردام - دليل الدراسة في امستردام الهولندية - الجامعات

هناك جامعتان بحثيتان في مدينة أمستردام الأولى هي جامعة أمستردام UvA، والثانية هي الجامعة الحرة VU. وهما مشهورتان عالمياً في مجال الأبحاث، وكلتا الجامعاتان يتربعان في مقدمة الجامعات العالمية، وهذا واضح من خلال تواجدهما ضمن قائمة أفضل 100 جامعة أوروبية. وأضف إلى ذلك أنّ كلتا الجامعتين يقدمان طيفاً واسعاً من البرامج التي تُعطى باللغة الإنكليزية.

المعاهد البحثية والعملية

تمتلك أمستردام الكثير من جامعات العلوم التطبيقية والمعاهد التقنية والتي تقدّم الكثير من البرامج لتختار منها. وتركّز المعاهد التقنية (العملية) على إعداد الطالب لمهنة محددة. وكما هو الحال في الجامعات، فإنّهم يقدمون شهادات بكالوريوس وماجستير، على الرغم من أنّ الجامعات البحثية هي فقط من تقدم شهادات الدكتوراه. وتمتلك معظم المعاهد برامج تُدرّس بالإنكليزية.

نمط الحياة

بالطبع فإنّ كونك طالباً يتعدّى مجال حضورك للمحاضرات ضمن الجامعة. وتقدّم مدينة أمستردام العديد من الخيارات الترفيهية. فقم بتذوق القهوة بالحليب على ضفة أحد الأقنية المائية في يومٍ مشمس، أو اذهب لرؤية إحدى الفرق ضمن حفلات الموسيقى الكثيرة في المدينة، قم بالتجول في إحدى الحدائق العامة الرائعة، أو قم بالتجول على دراجتك في أرجاء المدينة وتمتع بنبض الحياة الذي تعكسه مختلف الأبنية التاريخية هناك.

مدينة عالمية من الحجم الصغير

الدراسة في امستردام - دليل الدراسة في امستردام الهولندية - مدينة عالمية

إنّ واحدةً من أهم ميزات مدينة أمستردام هي أنّها تجمع بين الطابع العالمي لكبرى العواصم الأوروبية وبين الحجم الصغير الذي قد يساوي حجم قرية صغيرة في بلدان أخرى. وبعبارة أخرى، نمط حياة مريح مع أسلوب عيش في مدينة كبرى. ويتميز المشهد الثقافي بكونه غني ومتنوع: فهناك المسارح العالمية مع العديد من البرامج الدولية، منصات موسيقية عظيمة حيث تقوم مختلف الفرق بالمرور في هولندا أثناء رحلتهم في أوروبا، حياة ليلية صاخبة عبر العديد من النوادي اللليلية الرائعة، مطاعم وبارات متميزة، مقاهي راقية، مهرجانات للطعام، أسواق، وبالطبع المتاحف الشهيرة مثل متحف ريجكس، ومتحف ستيديلتك المحتويين على روائع اللوحات والفنون، وهناك أيضاً متحف فان كوخ. وفي نفس الوقت، فإنّ حجم مدينة أمستردام الصغير يعني أنّك ستتمكن بسهولة من التجول والتنقل عبرها، ويستصبح معظم المدينة مألوفة بالنسبة إليك، حتى أنّك يمكن أن تصادف بعضاً من أصدقائك الجدد بالصدفة. أضف إلى ذلك كلّه، فهناك أماكن يمكنك الهروب إليها من زحمة وصخب المدينة.

التجول والتنقّل

إنّ أجمل ما في الأمر أنّ جميع الناس يركبون الدراجات الهوائية، وهي حقاً من أكثر الطرق الممتعة – بالإضافة إلى كونها صحيّة – للتنقل. فقط قم بركوب دراجتك وستجد نفسك بالمكان الذي ترغب به خلال وقتٍ قصير. والمواصلات العامة سريعة وموثوقة أيضاً. وإضافةً إلى هذا كلّه فإنّ مدينة أمستردام هي مدينة آمنة بمعدلات جريمة منخفضة.

المظهر العالمي

تشتهر أمستردام بكونها مدينة متعددة الثقافات واللغات وهي محبة بشدّة للغة الإنكليزية. فإذا رغبت بإمضاء عطلة نهاية الأسبوع في إحدى المدن الأوروبية الأخرى، فإنّك ستجد نفسك قريباً جداً إليها وستصل لوجهتك بكل سهولة، فمن بروكسل إلى باريس وغيرها من المدن الأوروبية التي لا تبعد أكثر من بضعة ساعات بالقطار، ويمكنك الذهاب عبر طيارة وخلال فترة قصيرة إلى لندن، برشلونة، أو برلين.

المجتمع

إحدى الميزات الأخرى للحجم المضغوط الخاص بمدينة أمستردام هي إمكانية حصولك على شعورٍ بوجود مجتمعٍ متكامل حتى لو كنت من القادمين الجدد. فهناك الكثير من النوادي الأجنبية، الفرق الرياضية، والنشاطات، فمن السهل جداً مقابلة أناسٍ جدد. وتمتلك الجامعات روابط مجتمعية ضمنها، حيث تركّز نشاطاتها على المرح والاسترخاء بالإضافة إلى النشاطات المتعلقة بالدراسة الأخرى. ويمكن أن يصبح الطالب عضو في إحدى اللجان ليقوم بالتمتع بالنشاطات المتختلفة.

تمتلك هولندا تقليد قديم فيما يتعلق بالروابط الطلابية. وهذه الروابط لا تعدّ حكراً على كلية محددة فهي المكان المثالي لتتعرف على طلابٍ من برامج دراسية أخرى. وفي الماضي، كان للروابط طقوسهم الخاصة وقوانينهم، لكنّ هذا الأمر لم يعد مشكلة في هذه الأيام.

وتمتلك جامعة أمستردام الحرة منظمة طلابية عالمية تدعى ESN-VUniverse والتي تقوم بتنظيم العديد من الأنشطة المختلفة عبر الجامعة، من الأنشطة الثقافية والمجتمعية إلى الأنشطة الترفيهية، الرحلات والمناسبات الخاصة.

باختصار، تعدّ مدينة أمستردام مدينة طلابية من الطراز الأول فهي توفّر لطلابها كل ما يرغبون به من تعليمٍ متقدم مبني على الأبحاث ومركّز على الناحية العملية إلى النشاطات الترفيهية والمجتمعية التي تغني تجربتك الدراسية وتضفي عليها نوعاً من المتعة والتسلية، فتبقى الدراسة في امستردام الخيار الأول لكل من يريد الدراسة في هولندا..
0

شاركنا رأيك حول "لماذا عليك اختيار الدراسة في أمستردام الهولندية"

أضف تعليقًا