تعرّف على الحياة العامة في بريطانيا

الحياة العامة في بريطانيا
0

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

تعدّ المملكة المتحدة مزيجاً رائعاً من الثقافات العالمية المعاصرة، والتي تتماسك سويةً بإحساسٍ شديدٍ من الانتماء والتراث.

فكطالبٍ في المملكة المتحدة، ستجد نسقاً من التجارب المثيرة بانتظارك هنا، وستحظى بفرصة استكشاف أماكن غريبة ومقابل أناسٍ جدد. بالإضافة إلى أنها تمتلك عدداً من أفضل الجامعات والمعاهد التخصصية في كافة المجالات مما جعلها محلّ نظر الكثير من الطلاب في العالم العربي وكافة أنحاء العالم. لكن ولتستطيع أن تقرر المكان الذي ستدرس فيه عليك التعرف عليه جيداً. سنأخذك الآن إذاً في جولةٍ في المملكة المتحدة:

لنتحدث قليلاً عن الجغرافيا

يعيش أكثر من 61 مليون شخص في بريطانيا التي تتألف من أربعة بلدان: إنكلترا، ويلز، اسكتلندا، ايرلندا الشمالية.

تتشارك كل من إنكلترا، ويلز، واسكتلندا، جزيرة بريطانيا العظمى، بينما تشغل ايرلندا الشمالية الجزء الشمالي من البلد المجاور، ايرلندا. يبلغ طول بريطانيا العظمى على الخريطة من الأعلى إلى الأسفل حوالي 1407 كيلومتر.

تعدّ إنكلترا الأكبر من بين الأربعة بلدان، والأكثر كثافةً سكانيةً، وخصوصاً في الجنوب الشرقي. تميل المناطق الغربية في بريطانيا لتكون جبلية الطبيعة، والريف يصبح أكثر تسطحاً باتجاه الشرق.

ويختلف الطقس تبعاً للمنطقة، لكن المناخ هنا يتصف بالرطوبة والاعتدال. فالشتاء ماطرٌ وليس بارداً، ومن النادر أن تتساقط الثلوج. تمتلك اسكتلندا وايرلندا الشمالية، الطقوس الأكثر برودةً. بينما يكون الجنوب هو الأدفأ والأكثر جفافاً في المملكة. على الطلاب في بريطانيا أن يتذكروا دائماً أنّ الطقس متغيّرٌ بشدة، فاليوم الماطر يمكن أن يُتبع بيومٍ دافئٍ ومشمسٍ.

لندن هي عاصمة المملكة المتحدة وانكلترا، والمدينة الأكبر، أما ادنبرة، فهي عاصمة اسكتلندا، بيلفاست هي عاصمة ايرلندا الشمالية، وكارديف عاصمة ويلز.

تاريخ وسياسة البلد

لقد تم إنشاء بريطانيا واللغة الإنكليزية من قبل ثقافاتٍ مختلفةٍ. فجلب الغزاة الرومان والفرنسيين معهم الطرق، القانون، وإدخالاتٍ في اللغة الإنكليزية من الفرنسية واللاتينية.

كان للملك السلطة المطلقة حتى حدوث الثورة بين المواطنين رفيعي المستوى في عام 1215. وأسست الحكومة البرلمانية في وثيقة الحقوق في عام 1689.

انضمت إنكلترا واسكتلندا بوساطة قانون الاتحاد في عام 1707. وامتلك كلٌ من الرجال والنساء الحق في التصويت عام 1918، على الرغم من أنّ ذلك لم يكن مبنياً على العدل بينهم حتى 1928.

تعدّ الملكة هي الرئيسة الرسمية للدولة، ولها دورٌ فعالٌ في الحكومة. فالبريطانيون ليسوا مواطنين بل رعايا لدى الملكة.

كانت الحكومة والبرلمان في لندن هما المسؤولان عن كامل المملكة المتحدة، حتى وقتٍ قريبٍ. أما الآن، يقرر كل من البرلمان الإسكتلندي، التجمع الوطني في ويلز، وتجمع ايرلندا الشمالية العديد من السياسات من ضمنها التعليم والصحة. أما السياسات الخارجية والضرائب فهي ما زالت تقرر مركزياً.

يضمّ البرلمان البريطاني، حوالي 646 عضو، العديد منهم ينتمي إلى واحدٍ من ثلاثة أحزابٍ رئيسية. وينتخبوا لخمسة سنوات.

إنّ بريطانيا هي عضوٌ بالاتحاد الأوروبي، ولكنها لا تستخدم اليورو.

أما عن الحياة الاجتماعية في بريطانيا

تمتلك بريطانيا تنوعاً سكانياً واسعاً. وترحب بالمهاجرين، وفي الأعوام الخمسين الماضية، تزايدت أرقامهم بشكلٍ واضحٍ، فكانوا بشكلٍ رئيسي من بلدان الإمبراطورية البريطانية السابقة، ومؤخراً من دول الاتحاد الأوروبي.

لقد حصلت تغيرات كبرى في المدن، حيث تبيع المحلات والمطاعم طعاماً من مختلف الثقافات. في بعض مدارس لندن، يعود أصل الطلاب لأكثر من 50 بلداً مختلفاً. بينما تحتفظ المدن والقرى الأصغر ببعض تقاليد الثقافة البريطانية.

اللغات في بريطانيا

الحياة العامة في بريطانيا - اللغات في بريطانيا

تُعدّ اللغة الإنكليزية هي اللغة الرسمية في المملكة المتحدة. في ويلز، يتحدث حوالي 20% من السكان اللغة الويلزية أيضاً، وإنّ أغلب الاتصالات الرسمية، وإشارات الطرق، هي باللغة الإنكليزية والويلزية.

يتحدث قسمٌ قليلٌ من السكان في ايرلندا الشمالية اللغة الإيرلندية، كذلك الأمر في اسكتلندا بالنسبة للغة الاسكتلندية.

يسأل الطلاب عادةً عن اللهجات المختلفة بين مناطق المملكة، فهذا الشيء موجودٌ لكنّ الفوارق اللفظية أقل من تلك الموجودة بين بريطانيا وأمريكا.

سيتحدث الأساتذة والعائلات المستضيفة لغةً مفهومةً مع الطلاب، ومن غير المرجح أن يواجه الطلاب أية مشكلةٍ في التواصل مع المجتمع.

الحياة العائلية في بريطانيا

الحياة العامة في بريطانيا - الحياة العائلة في بريطانيا

إنّ ثلثي الأمهات في بريطانيا – الذين لديهم أولاداً صغاراً – يعملون، وعادةً بدوامٍ جزئي. إنّ معدل الزواج في بريطانيا منخفضٌ جداً، فالناس اعتادوا على التعايش. تتزوج النساء وسطياً في عمر الثلاثين، أما الرجال في الثانية والثلاثين.

الإعلام ووسائل التواصل

تسيطر الـ BBC على الإعلام في بريطانيا، وكل شخصٍ يشتري تلفازاً يتوجب عليه دفع فاتورةً سنوية ليحصل على رخصةٍ للتلفاز، والتي تموّل الـ BBC.

تبث الـ BBC أربعة محطاتٍ تلفزيونية، ستة محطات راديو محلية، وتمتلك موقعاً الكترونياً محترماً عالمياً يغطي الأخبار، والشؤون المحلية بالإضافة إلى الترفيه. وهم لا يقومون بعرض الإعلانات.

هذا ويتواجد خمسة صحفٍ محليةٍ ذات مواضيع تغطي كافة المجالات.

لم تعد الهواتف العامة شائعةً في بريطانيا بعد أن امتلك غالبية الناس الأجهزة المحمولة، لكنها متوافرةٌ في الحانات والفنادق، بالإضافة إلى صناديق الهاتف في الشارع التي تعمل بنظام العملات أو البطاقات البنكية.

تتوافر الطوابع للرسائل في محلات السوبر ماركت والمراكز البريدية. يمكنك شراءها إما من الدرجة الأولى التي تكون أسرع لكن أغلى، أو من الدرجة الثانية.

الأمور المالية

الحياة العامة في بريطانيا - الأمور المالية

إن جنيهاً استرلينياً واحداً يعادل 100 بنس. كل عملة ورقيةٍ أو معدنية عليها صورة الملكة على أحد وجهيها. وأشيع الأوراق النقدية هي: 5، 10، 20. أما ورقة الـ 50 فغالباً ما تتوافر في البنوك وليس من الصراف الآلي.

فأي شيءٍ أقل من الجنية الإسترليني الواحد يدعى بنس. للعملات النقدية ذات قيمة الباوند والباوندين لونٌ ذهبيٌ. أما النقود الأقل قيمةً ذات لونٍ فضي.

يميل الطلاب الذي يبقون هنا لأكثر من 6 شهور إلى فتح حساباتٍ بنكيةٍ محليةٍ. ويساعدهم معهد اللغة الخاص بهم في المعاملات الورقية المطلوبة لأي عملية.

تفتح البنوك من يوم الاثنين إلى يوم الجمعة، من التاسعة صباحاً وحتى الخامسة عصراً، وفي بعض الأوقات يفتحون يوم السبت. وتتمركز البنوك عادةً في مراكز المدن.

تتواجد أجهزة الصراف الآلي في الأسواق والسوبر ماركت، وكذلك محطات الوقود والحانات.

للاطلاع على نصائحٍ حول الأمور المالية قم بزيارة مقال “كيف تخفف من التكاليف في المملكة المتحدة

وفي الختام، بعض التشريعات والقوانين في بريطانيا

إنّ بريطانيا تصنف ضمن البلدان الآمنة، ويزورها الكثير من الأشخاص المتنوعين ثقافياً من كافة أنحاء العالم ولا يجدون أيّة مشاكل أمنيةً أو غيرها، لكن يجب عليك أن تأخذ نفس الاحتياطات التي كنت تتخذها في بلدك. فمعظم الطلاب يخرجون في الليل، لذلك يجب عليك أن تفكر بالعودة ليلاً إلى منزلك بأمان.

يجب على الطلاب أن يحرصوا على أغراضهم، ويسجلوا لدى شركات التأمين قبل وصولهم. وغالباً ما تقوم مراكز اللغة بتدبير هذه الأمور.

أما أهم القوانين، والتي غالباً ما تكون شبيهة بالموجودة في بلدك:

  • إنّ التدخين ممنوعٌ في الأماكن العامة، وفي أحيانٍ نادرةٍ حتى في الشارع. تتضمن الأماكن التي يمنع فيها التدخين كلاً من: الحانات، المطاعم، السينما، وسائل النقل العامة، خطوط السكك الحديدية، ومراكز اللغة.
  • يمنع السخرية من أي شخصٍ بناءً على خلفيته الثقافية، الاجتماعية، العرقية، أو عجزه الجسدي. فيمكنك أن تقع في مشاكل إذا أسئت إلى أي شخصٍ بهذه الأمور، أو بسبب كونه مثليٌ؛ فبريطانيا تعترف بالزواج المدني، ويحظى الناس من نفس الجنس بالحق بالزواج، منذ الاعتراف به في عام 2004.

إنّ هاتف الطوارئ في المملكة المتحدة هو 999. ومن الضروري أن تستخدم هذا الرقم فقط في حالات الطوارئ. وكل شخصٍ يستخدم هذه الخدمة سيسأل عن سبب اتصاله، اسمه، وأين هو. ثم سيرسل لك الموظف سيارة الإسعاف، الشرطة، أو الإطفاء بحسب الموقف. إن رقم الشرطة لغير حالات الطوارئ هو 101.

0

شاركنا رأيك حول "تعرّف على الحياة العامة في بريطانيا"

  1. Ahmad Hamad

    لم تقم الثورة الانكليزية إلا لأجل مشاركة اللوردات مع الملك بدلاً من أن يحكم الملك وحده!!

أضف تعليقًا