ما مقدار النشاط البدني الذي يجب على المراهقين القيام به؟

النشاط البدني
0

يقضي الكثير من المراهقين أغلب أوقاتهم في الجلوس، كالجلوس في المدرسة أو العمل وأثناء السفر وأثناء وقت فراغهم، ما عدا وسائل الراحة الحديثة مثل الهواتف الذكية وأجهزة الحاسب والطلبات الغذائية التي يتم توصيلها إلى باب منزلك والتي تشجع على الكسل.

ولكن هذا النقص في النشاط البدني يمكن أن يكون له عواقب وخيمة على الصحة الجسدية والعقلية، فدائماً ما ينصحنا الكبار بممارسة الرياضة للحفاظ على صحتنا، ولكن ما مقدار النشاط البدني الواجب على المراهقين الحصول عليه؟ وما هي فوائده؟

يتم تشجيع جميع المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و 17 على ممارسة النشاط البدني لمدة 60 دقيقة يومياً، وذلك لما تحتوي على العديد من فوائد، بما في ذلك اللياقة البدنية والفوائد الاجتماعية والفوائد النفسية.

يجب أن يخلطوا بين الأنشطة السهلة والصعبة والممتعة والمتعبة على حد سواء، ويعد الحد من وقت الجلوس ووقت مشاهدة التلفاز عن طريق الوقوف والتحرك لبضع دقائق بعد كل ساعة أمر بمنتهى الروعة، فهناك 1440 دقيقة كل يوم ومن السهل تحقيق التمرينات البدنية لمدة 60 دقيقة فقط.

الأنشطة الواجب القيام بها

هناك المئات من أنواع الأنشطة البدنية التي يمكن القيام بها، لذا من المهم أن تقوم بالرياضات التي تستمتع بها لأنه من المرجح أن تستمر بالقيام بها، وتشير الأبحاث أيضاً إلى أنك ستكون أكثر نشاطاً بدنياً إذا كنت تمارس التمارين الرياضية مع أصدقائك.

الاهتمام بصحتنا النفسية والجسدية، وكيف نكون اجتماعيين… أمور يجب على المدارس تعليمها لنا

أنواع النشاطات الفيزيائية التي يمكن القيام بها بشكل يومي

النشاطات الخفيفة:

  1. رياضة المشي.
  2. اليوغا.
  3. الأنشطة الترفيهية العامة كاللعب بالكرة وصيد الأسماك.
  4. الأنشطة الرياضية الخارجية كالصالات الرياضية.

النشاطات المعتدلة:

  • الرقص على الموسيقى.

النشاطات المعتدلة الحركية:

  1. ركوب الدراجة من وإلى المدرسة ومع الأصدقاء.
  2. الرياضة العامة ككرة القدم، التنس، كرة السلة، كرة المضرب، الكرة الطائرة، والجمباز.
  3. الرياضات القائمة على المغامرة كالتزلج على الجليد.
  4. الأنشطة المائية كالسباحة، التجديف، التزلج على الماء، ركوب الأمواج، الإبحار.

يمكن أن تكون التكنولوجيا جيدة وسيئة عندما يتعلق الأمر بالنشاط البدني، ولكن يمكن استخدامها لتشجيع سلوكيات النشاط البدني، فهناك العديد من تطبيقات الأجهزة المحمولة التي يمكن أن تساعد على تحفيزك للقيام بالنشاطات البدنية مثل عداد الخطى أو الساعة الذكية التي تحفزك على القيام بما يقل 10000 خطوة يومياً.

النشاط العرضي: وهي النشاطات غير القائمة على المعدات

هناك طريقة أخرى يمكنك من خلالها زيادة النشاط البدني وهي زيادة النشاط الذي تقوم به طوال اليوم، ويشار إلى أي حركة تزيد من مستوى نشاطك اليومي هي الأنشطة التي لا تحدث في الصالة الرياضية بل تعتمد على حياتك اليومية، على سبيل المثال، عندما يطلب من العاملين في المكاتب الحصول على مزيد من الحركة في يومهم، ذلك سيكون من خلال القيام بأشياء مثل وقوف سيارتهم بعيدة عن المنزل أو العمل والسير بقية الطريق واستخدام الدرج بدلاً من المصعد.

حيث يمكنك:

  • المشي وركوب الدراجة بدلاً من اتخاذ السيارة أو الحافلة.
  • التجول حول المنزل مع أصدقائك بدلاً من الدردشة جلوساً.
  • القيام بنشاط معين عند اللقاء مع الأصدقاء في عطلة نهاية الأسبوع مثل السباحة أو لعب كرة القدم أو البيسبول.
  • وفي الرحلات العائلية يمكنك اللعب مع أخوتك وأخواتك الصغار بدلاً من النقر على الهاتف.
  • اصطحب كلبك للتنزه واللعب في الحديقة كل يوم.
  • ممارسة بعض الرياضات أمام مشاهدة التلفاز بدلاً من التمدد.

يمكن أن تصبح هذه الخيارات البسيطة عادة لديك كل يوم والتي تزيد من نشاطك البدني وتحسن من صحتك، إذ لا يحل النشاط العرضي مكان التمارين السابقة، ولكن في نفس الوقت لا تطلب أي معدات خاصة أو إعدادات معينة، يمكنك فقط الوقوف والتحرك في أي وقت تختاره، وهو شيء أفضل من لا شيء على الأقل.

0

شاركنا رأيك حول "ما مقدار النشاط البدني الذي يجب على المراهقين القيام به؟"