ما الذي يجعل ميلبورن الأسترالية مدينة عظيمة للطلبة الدوليين؟

الدراسة في ملبورن - اسباب الدراسة في ملبورن
0

ميلبورن هي عاصمة ولاية فيكتوريا، وثاني المدن الأسترالية من حيث عدد السكان بعد سيدني. تم منحها لقب أكثر مدن العالم حيوية لسنتين على التوالي، فهي مكان مناسب جداً للطلبة الدوليين الراغبين في الدراسة في استراليا .. حيث تم تصنيفها عام 2012 كأفضل مدينة للدراسة في إقليم جنوب شرق آسيا، والمدينة الرابعة على العالم بعد باريس ولندن وبوسطن. إذاً ما الذي يجعل ميلبورن مدينة عظيمة هكذا للطلبة الدوليين؟

التقدير العالمي وجودة التعليم العالية

المؤهلات الصادرة من المعاهد التعليمية في ميلبورن مُعترف بها عالمياً، ما يعني أن شهادة من جامعة ميلبورن ستساعدك على إيجاد وظيفة في أي دولة في العالم. جامعات ميلبورن الكُبرى مُعدَّة بتسهيلات جيدة، كليات ذات خبرة دولية، وخدمة طلاب على أعلى مستوى. جامعات ميلبورن تمنح لطلابها الفرصة لوضع علاماتهم في البحث العلمي والمؤسسات الإبداعية.

المدارس المهنية في ميلبورن تعطي للطلبة فرصة العمل في نفس مجال الدراسة، تجهيزاً لهم لدخول سوق العمل بعد التخرج مع خبرة سابقة. المدارس في ميلبورن تربطها روابط قوية مع الصناعات العديدة، ما يعطي تأكيداً أن الطلبة سيكونون على اتصال مع موظِفين محتملين في المستقبل.

المتاحف في ميلبورن

الطلبة الدوليون الذين لديهم اهتمامات فنية لن يجدوا نقصاً في طرق تمضية أوقاتهم في ميلبورن. معرض فيكتوريا الوطني هو أقدم متحف عام في أستراليا، ويضم واحدة من أهم المجموعات الفنية الأسترالية. يعرض قطع أثرية رومانية ومصرية، فن أسيوي، وأي شيء من عصر النهضة والزخارف العصرية.

مركز إيان بوتر به أكثر من 20 معرض لتاريخ الفَنّ الأسترالي. تبدأ بعصر الاستعمار انتهاءً بالفَنّ المعاصر، وتتضمن صور فوتوغرافية، مطبوعات ولوحات، أزياء وأقمشة، فنون زخرفية، ومعارض مخصصة لعرض الأعمال الفنية البدائية للسكان الأصليين. إنه أول متحف في العالم يُخصص كلياً للفَنّ الأسترالي.

متاحف أخرى في ميلبورن تتضمن متحف ميلبورن، والذي يُفصّل تاريخ ميلبورن كلها منذ البداية، ومتحف الهجرة والذي يحكي قصص المهاجرين الأوائل وبنائهم لمدينة ميلبورن حتى أصبحت على ما هي عليه اليوم. المركز الأسترالي للصور المتحركة هو واحد من المتاحف الشعبية الأخرى والذي يحكي قصة الرسوم المتحركة في جميع مراحلها وأشكالها، من بداية التصوير وصولاً للتلفزيون والإنترنت والألعاب. المركز الأسترالي للرسوم المتحركة مجاني الدخول للعامة ويضم كل شيء من تطور التلفزيون وحتى عروض شاشات اللمس التفاعلية.

أشياء لتفعلها في ميلبورن

الطلبة الدوليون الذين اختارو الدراسة في ميلبورن لديهم مجموعة مختلفة من الطرق الممتعة والمشوقة للاستمتاع بوقتهم. بإمكانهم قضاء عطلة نهاية الأسبوع بالاستماع للموسيقى في برونسويك، أو السير بمحاذاة نهر اليارا الذي يجري في قلب المدينة، أو السباحة في مياة شبه جزيرة مورنينجتون. الطلبة أيضاً يمكنهم استكشاف حديقة حيوان ميلبورن، أو التجول في الحدائق الملكية النباتية.

متعة أخرى في ميلبورن هي شاطئ القديسة كيلدا، وهو مُحاط بمساحات خضراء، حيث يمكن أن يلتقي الطلاب مع أصدقائهم والتنزه. ميدان الاتحاد الفيدرالي هو أيضاً مكان جيد لقضاء اليوم.

جامعات ميلبورن

توجد تسع جامعات ذات مستوى عالٍ في مدينة ميلبورن وفي محيطها وهي:

هل اقتنعت في اختيار الدراسة في ميلبورن .. أو ربما تودّ الذهاب إلى منافستها مدينة سيندي؟ على كُل حال يمكنك الاستفادة من دليل الدراسة في استراليا لمعرفة المكان المناسب لك. 
0

شاركنا رأيك حول "ما الذي يجعل ميلبورن الأسترالية مدينة عظيمة للطلبة الدوليين؟"