إليك عزيزي الطالب نصائح تساعدك على اجتياز الامتحان بالرغم من ضيق الوقت

سبع نصائح تساعدك على اجتياز الامتحان بالرغم من ضيق الوقت
1

دائمًا ما يؤرقك عزيزي الطالب هو القلق، وذلك القلق في الغالب يكون بسبب الامتحانات التي تدخلها واحدًا تلو الآخر في مراحل حياتك الدراسية المختلفة. وذلك القلق ينشأ بسبب النتيجة غير المتوقعة لذلك الامتحان، وهل سيتعامل أهلك وذويك مع تلك النتيجة بشيء من التفاهم أم ستكون حياتك عبارة عن كابوس مُتجسّد إذا كانت النتيجة سيئة؟ ذلك في النهاية يُدمّر صحتك النفسية بالكامل ويدفعك نحو هاوية لا قرار لها من الكآبة والحزن، خصوصًا إذا ضاق بك الوقت وصار الامتحان على الأبواب بعد أسبوع أو أقل.

اجتياز الامتحان هنا يُمثّل لك كابوسًا دون شك، لكن لا تقلق ولا تهتم بكل ذلك، فاليوم معنا سبع نصائح إذا طبقتها بشكلٍ جيّد خلال فترة الأسبوع الواحد تلك، نضمن لك أن النتيجة في النهاية سوف تكون مُرضية تمامًا لك ولأهلك ولجميع من يهتم بأمرك.

1) اجمع المعلومات حول الامتحان

دائمًا قبل الدخول في أية معركة حربية، يسعى جينرالات الحروب لتجميع كل المعلومات الممكنة حول الخصم وآليات تعامله في أرض المعركة، فبالتالي يتسنى لهم عمل خطط مضادة للعدو تحسبًا لأي شيء غير مُتوقع يُمكن أن يحدث ويقلب مسار الحرب رأسًا على عقب. وهكذا هو الأمر مع الامتحانات، فيجب أن تُدرك وتفهم جيدًا الغرض من المادة التي أمامك، من ثم تعرف ما نوعية ونمط الأسئلة التي يُمكن أن تأتي في الامتحان، وذلك عبر النظر في الامتحانات السابقة لنفس المادة. وذلك الأمر ينطبق عليك سواء كنت طالبًا قبل المرحلة الجامعية أو فيها ذاتها.

فإذا كنت قبلها، يُمكن لك أن تكتفي بالامتحانات السابقة، لكن إذا كنت طالبًا جامعيًّا فيجب أن تسأل الآخرين عن طِباع وأسلوب أستاذ المادة قبل أن تنظر إلى امتحاناته السابقة، لأن أسلوب الأستاذ الجامعي يتغير بين الفينة والأخرى بغتةً ودون سابق إنذار. تجميع المعلومات يساعدك على جمع أفكارك في وعاء واحد استعدادًا لوضع خطة مذاكرة منهجية مناسبة للمادة وكل هذا بغرض اجتياز الامتحان بسهولة ويسر.

2) ضع استراتيجية موزونة

بعد أن جمعت المعلومات حول الامتحان من كل جانب، بالتأكيد حان الوقت لضبط أبعاد خطة المذاكرة ثم الشروع في تطبيقها على الفور للحرص على اجتياز الامتحان.

  • ابدأ بتصفح الفهرس والتركيز على عناوين الدروس الكبيرة والتي من المتوقع أن تأتي بالعديد من الأسئلة في الامتحان.
  • اقرأ الدرس كاملاً.
  • اجلب ورقة وقلماً وحدّد النقاط الرئيسية لكل درس على حدة.
  • بعد ذلك احرص على ترتيبهم من الأقصى أهمية للأقل أهمية.
  • بعدما انتهيت من تنسيق خطة العمل، يجب بعدها أن تحافظ على الوقت لئلّا يهرب منك، وذلك ينقلنا للخطوة التالية.

3) قسّم الوقت إلى فترات مُحددة المدة

وضع وتنسيق خطة العمل ليس كل شيء، فبدون تنظيم الوقت ستجد أن خطة العمل الجيدة تصير سيئة ومزرية إلى أقصى حد، ببساطة لأنها لم تتناسب مع الوضع الزمني الراهن. لذلك يجب أن تُنسّق بين نقاط الخطة وبين الساعات التي يُمكن لك أن تظل فيها قادرًا على المذاكرة بشكل جيّد خلال اليوم.

فمثلًا لدي في المادة ثلاثة أبواب، كل باب به درسان، وكل درس به العديد من النقاط. بعد النظر إلى أهمية الدروس ووضع الأولويات، فأنت خصّصتَ لبابَين منهم ساعتين فقط يوميًّا، بمعدل ساعة لكل باب، أي بمعدل ساعة لكل درس في كل باب. أما الباب الثالث فخصّصتَ له أربع ساعات يوميًّا، بمعدل ساعتين لكل درس.

في النهاية ستجد أن الدروس الكثيرة والمُعقدة تم الانتهاء منها بسرعة فائقة ولديك نسبة لا تقل عن 80% من إجمالي المادة بداخل ذاكرتك. الآن إذا أردنا تسهيل عملية التذكّر في الامتحان، يجب تجهيز العقل لذلك، وهذا ينقلنا للخطوة التالية.

4) طوِّر من كفاءة ذاكرتك

في الواقع كفاءة الذاكرة مُصطلح اختلف عليه الكثيرون، هل هو القدرة على التذكر؟ أم معالجة المعلومات؟ أم مزيج بين كليهما؟ لكن الذي اتفق عليه الجميع أن التعامل مع العقل بطريقة ذكية، يُخوّل صاحبه بتحصيل أعلى النتائج بصدد العملية العقلية التي يقوم بها. التطوير من كفاءة الذاكرة لا يحتاج إلى الكثير من المجهود في الواقع، فالفكرة تتمحور حول ترويض العقل وجعله يتذكر هذا الشيء بعينه بسهولة، وذلك يكون عبر وضع هذا الشيء أمامه على الدوام.

فعلى سبيل المثال إذا كنت تذاكر خريطة شجرية لتحضيرة مُعينة ضمن تحضيرات الكيمياء العضوية، وتُريد أن تتذكر الخريطة بأسرها في الامتحان، كل ما عليك فعله هو أن ترسم وتكتب الخريطة على ورقة كبيرة وتُعلقها على الحائط، حيث تكون النقاط المحورية في الخريطة ذات ألوان مختلفة عن سائر النقاط الفرعية.

الآن صرت تراها على الدوام، ويُجبَر عقلك على تكوين صورة مرئية لها بداخله، فبالتالي أنت هكذا طوّرت من كفاءة ذاكرتك دون أن تشعر. لكن في النهاية تطوير الكفاءة وتنظيم المادة ليس كل شيء في الواقع. لماذا؟ لهذا ننتقل للنقطة التالية من نقاط كيفية اجتياز الامتحان بسهولة.

5) نوِّع من أماكن المذاكرة وحافظ على تنسيقها

التنويع والحفاظ على أماكن المذاكرة شيء هام جدًا بالطبع. فلنفترض أنك تذاكر على مكتب مُبعثر بالكامل، كل شيء في جهة ولا يوجد أدنى خيط ترابط بين جميع مكونات المكتب. القلم أسفل قدمك والورق فوق الحاسوب المحمول والمِمحاة بداخل علبة أدوات التشريح، كل هذا بالتأكيد سيبعث على العشوائية في عملية المذاكرة نفسها، كل ذلك بسبب الجو النفسي السلبي الذي ينبعث من كل تلك العشوائية.

فالحفاظ على تنسيق المكتب ووضع كل شيء في متناول اليد بشكل مُنظّم يحافظ على الطاقة الإيجابية والشعور بأن كل شيء سيُنجز في وقته المُحدد. كما أن التنويع في أماكن المذاكرة أيضًا مطلوب، فإذا كنت تذاكر على هذه الطاولة التي لا يوجد أمامها نافذة على الإطلاق كل يوم، فبالتأكيد ستشعر بالملل، فإذا انتقلت إلى مكان آخر جيد التهوية ستجد أن حيويتك عادت من جديد، مما يساعدك على التحصيل أكثر.

6) اسأل مجرباً

يجب ألّا تُهمل نصائح الآخرين أيضًا، وعلى وجه الخصوص هؤلاء الذين خاضوا كل تلك التجارب قبلك وخرجوا منها بخبرات حياتية. بالتأكيد ستُفيدك إذا حصلت عليها أنت أيضًا من أفواههم، فجميعهم مرّوا بتلك الامتحانات وكانت لهم آليات وطرق ونصائح ساعدتهم على اجتياز تلك المرحلة ذات الوقت الضيق بأقل الخسائر الممكنة.

فحاول الوصول إلى طلبة الدفعات السابقة لتسألهم عن طبيعة المادة والامتحان وكل شيء يتعلق بها، وإن كانت هناك بعض النصائح التي يودّون أن يُوجهوها لك. وهذه الخطوة بالتأكيد ستُفيدك بشكلٍ أو بآخر.

7) وأخيرًا… قلّل من قلق ليلة الامتحان

آخر شيء يُمكن أن تفعله هو التقليل قدر الإمكان من القلق الذي سيعتريك ليلة الامتحان ذاتها. فيومها يجب أن تبتعد تمامًا عن القهوة والشاي وجميع المشروبات المُنبّهة، لأن الكافيين يُساعد على زيادة نسبة التوتر والقلق. حاول أن تكون وجباتك خلال اليوم متنوعة وخفيفة وبها بعض الزيوت الطبيعية المُنشطة والمفيدة.

لا تحاول الاختلاط بالزملاء في ذلك اليوم، وذلك للحرص على ألّا تتأثر سلبًا بأفكارهم وحالاتهم الشعورية المختلفة. وتأكد من النوم مبكرًا والاستيقاظ مبكرًا ثم الذهاب إلى الامتحان وأنت راضٍ تمامًا عن المجهود الذي بذلته في الأيام الأخيرة، وكن واثقاً تمام الوثوق أن اجتياز الامتحان سيكون بالشيء اليسير الآن.

1

شاركنا رأيك حول "إليك عزيزي الطالب نصائح تساعدك على اجتياز الامتحان بالرغم من ضيق الوقت"