تعلم اللغة الإنجليزية في الخارج: حلم الكثيرين الذي أصبح حقيقة

تعلم الانجليزية في الخارج
2

العالم يعجّ بالعديد من اللغات التي تتدرج في القوّة والبلاغة، من المُعقدة، مرورًا بالمتوسطة، وصولًا للسهلة. وبين هذا وذاك تأخذ اللغة الإنجليزية من كل تلك الصفات الكثير جدًا. فهي لغة مرنة، غزيرة المعاني، وشهيرة جدًا في كل بقاع الأرض. لذلك إتقان اللغة الإنجليزية ضرورة حتمية لكل من أراد الارتقاء بشأنه في المجتمع. تعلّم الإنجليزية له وسائل عديدة، وأفضل تلك الوسائل تعلّم اللغة ذاتها في الخارج، في البلد التي يتحدث أهلها تلك اللغة.

لكن توجد عوائق بالمنتصف مثل سن السفر، صعوبة استخراج التأشيرات، المبالغ المهولة الضرورية للإقامة في البلد الآخر، إلخ. لذلك اليوم سنتحدث عن مزايا تعلم اللغة الإنجليزية في الخارج، ذاكرين أكاديمية EF المتخصصة في ذلك الأمر، وموضحين لبعض النقاط التي تساعدكم على تحقيق الكفاءة التامة من هذه العملية العلمية التنموية للذات.

هل تريد السفر من أجل تعلم اللغة الإنجليزية في الخارج، ولكنك لا تعلم من أين تبدأ؟ تواصل الآن مع معاهد EF، واحصل على استشارة مجانية لتبدأ رحلتك في تعلّم اللغة بأفضل طريقة.

أهذا الوقت المناسب لتعلّم الإنجليزية؟

دون شك هذه الأيام التي نمر بها في هذا العصر الذي أصبحت فيه العلوم والتكنولوجيا هي لغة العصر، يجب على الإنسان أن يواكبها. فجميع العلوم تتم كتابة كل صغيرة وكبيرة بها كل يوم بالإنجليزية، لأنها ببساطة اللغة الأشهر، وعدد المتحدثين بها حول العالم يصل إلى 2 بليون مُتحدثًا. بجانب أنه عند السفر إلى أي بلد أجنبي، تجد أن لغة التواصل الرسمية للسياح هناك هي الإنجليزية دون شك، فبدونها ستجد مشاكل في التواصل مع أهل البلد، وستقضي أيامًا في تعلّم لغة تلك البلد سريعًا، مما يؤدي إلى إهدار وقت السفر ذاته. فبالتأكيد هذا الوقت هو الوقت المناسب لتعلّم الإنجليزية.

وهذا الفيديو الصغير يُوضّح أسباب تعلّم اللغة الإنجليزية بشكل عام في أسلوب جرافيكي بسيط وسلس:

 

مزايا تعلّم اللغات بالخارج، خصوصًا الإنجليزية

تعلّم اللغة يمرّ عبر عدة مراحل تبدأ بدراسة الكلمات ذاتها وكيف تربطها ببعضها عبر القواعد اللغوية المُحددة، ثم نصل إلى مرحلة القراءة المتزايدة في المُعدل بين الحين والآخر للحصول على مُعجم لغوي جيّد، وفي النهاية نُطبّق تلك الكلمات والقواعد والحصيلة اللغوية في الحديث المباشر للآخرين.

في بلدك ستكون آخر نقطة مشكلة بالنسبة لك، فنادرًا ما تجد شخصًا متقنًا للّغة الأجنبية ليحاورك ويُصلّح لك أخطاءك. لكن عند دراسة تلك اللغة الأجنبية في البلد الأجنبي ذاته، أنت هنا تتعامل بشكل مباشر مع مُعلّمين وأقران وباعة وبشر سيزيدون من مهارتك اللغوية يومًا بعد يوم. فإذا كنت مارًا ولمحت لوحة بها جملة ما، هذه الجملة دون شك ستضيف إليك شيئًا جديدًا.

بجانب أن دراسة اللغة بالخارج تُتيح لك التعرّف على التحريفات اللغوية التي طرأت على اللغة ليتم استخدامها بشكل عاميّ بين عوام الناس من أهل البلد. وهنا تكون قد اكتسبت المهارة المطلقة في كافة جوانب اللغة، وأيضًا لم تستند إلى اللغة الرصينة فقط، وبالتالي أمكن لك أن تصبح ذا شعبية بين قوم تلك البلاد، مما سيزيد في النهاية من ثقتك بنفسك.

 

دراسة اللغات بالخارج مع أكاديمية EF

أكاديمية EF هي منظمة ومؤسسة تعليمية تدور حول التبادل اللغوي الثقافي بين الشعوب منذ نصف القرن التاسع عشر وحتى الآن، وهي اختصار لجملة «التعليم أولًا – Education first». هذه الأكاديمية تُتيح لك دراسة 9 لغات في أكثر من 50 بلدة حول العالم، وبالتأكيد من ضمنها الإنجليزية (يُمكنكم مُطالعة الخيارات التعليمية للإنجليزية لديهم من هنا).

البرامج الدراسية بالخارج لديهم تكون مُقسّمة حسب الفئة العمرية. فلديهم برامج تعليمية خاصة بالأفراد الأقل من 16 سنة، وبرامج خاصة لطلاب الجامعة من 16 إلى 25 سنة، وبرامج خاصة بالبالغين والمهنيين. كل برنامج يتميز عن غيره بشموليته للجوانب التعليمية الخاصة بالشريحة العمرية التي يهتم بها. وللحصول على المزيد من المعلومات عن البرامج والأسعار وطرق الإقامة للأفراد حسب شريحتهم العمرية، يُرجى الدخول هنا.

 

نصائح للتسريع من عملية دراسة الإنجليزية

  • ربط اللغة بالواقع:

عند دراسة الإنجليزية يجب عليك أن تربط الكلمات التي تدرسها بالواقع المُحيط بك. فعندما تدرس كلمة مثل سيارة – Car، احرص على تكريرها لنفسك كلما رأيت سيارة بالجوار. وهكذا نفس الشيء مع الكلمات صعبة التذكر أو الحفظ.

  • الحرص على اقتران اللغة بالثقافة:

اللغة بالتأكيد سوف تتطور وتزداد في القوّة لديك في كل مرة تداوم فيها على تدعيم شغف الفضول لديك تجاهها. فعند مشاهدة أفلام عديدة يتحدث الممثلون فيها اللغة التي تدرسها، هذا يساعدك على زيادة قوّتك اللغوية، بجانب قراءة الكتب والروايات المكتوبة بنفس اللغة.

  • المداومة على ممارسة اللغة:

اللغة مهارة، مثل الكتابة والرسم وأي فن مهاري آخر في الحياة. فبالاستمرار في التعامل اليومي باللغة في كافة مجالات حياتك، سوف تحصل على تمكّنٍ كامل من جميع جوانبها وبذلك تتطور فيها بالتدريج حتى تصل إلى مستوى التخصص.

 

تواصل الآن مع معاهد EF، واحصل على استشارة مجانية لتبدأ رحلتك في تعلّم اللغة بأفضل طريقة.

2

شاركنا رأيك حول "تعلم اللغة الإنجليزية في الخارج: حلم الكثيرين الذي أصبح حقيقة"