حدوة الحصان: تقنية مبتكرة لتذكر المعلومات المتسلسلة

2

شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

إن الذاكرة ومميزاتها كانت ولا زالت مركز مجموعة من الأبحاث والدراسات التي تسعى إلى اكتشاف ماهيتها وخصائصها، ومعرفة كيفية تطويرها وتقويتها. إلى جانب ذلك، يحاول متخصصو التعلم ابتكار طرق تساعد في تسهيل عمليات الحفظ وتذكر المعلومات على المدى الطويل ودون الحاجة لبذل مجهود أكبر.

بالإضافة إلى مجموع التقنيات التي ذكرناها هنا في أراجيك تعليم، سنحاول هذه المرة أن نقدم طريقة مختلفة قليلًا والتي أثبتت –رغم بساطتها– نتائجها الإيجابية بطرق علمية… وهي طريقة حدوة الحصان!

التسلسل في المعلومات

هناك مجموعة من الدراسات أثبتت أن التسلسل في الأحداث أو الأفكار أو المعلومات يعتبر من العناصر الأساسية التي تساعد في التذكر، بل وعلى الحفاظ على المعنى الأصلي للأشياء، فتذكر العدد 0123456789 أسهل بكثير من تذكر 1495283706 رغم أن كلا العددين مكون من الأعداد نفسها. أيضًا، لو طلبت من والدتك أن تلقي عليك وصفة ما، فالأرجح أنها ستتذكر المقادير تبعًا لترتيب وضعها أو استخدامها. الأمر نفسه بالنسبة لفيلم أو أي عملٍ درامي، إذ لا بد له من بداية، منتصف أحداث ونهاية… وغيرها الكثير من الأمثلة التي تثبت أهمية التسلسل في سرد الأحداث أو تقديم المعلومات.

استغلالًا لهذه الخاصية، يمكن الجزم أن التسلسل يمكن أن يستغلّ أيضًا في تقوية الحفظ، وذلك عبر تقديم تسلسل منطقي يقبله العقل بسهولة، ولا يضطر بذلك لبذل جهد في الاحتفاظ به، وذلك استنادًا إما لمعلومات ثابتةٍ (مثلًا، يستطيع العقل تذكر العدد 0123456789 لأنه يعلم مسبقًا أنه الترتيب الرسمي للأرقام) أو لصور متعارف عليها والتي اعتاد العقل معرفتها (تذكر صورة قط أسهل بكثير من تذكر الكلمة لو كانت مثلًا بلغة أجنبية).

اقرأ أيضاً: Bolo: معلم للقراءة عبر الإنترنت من جوجل!

استخدام الخطاطات: حدوة الحصان

استغلالًا لخاصية التسلسل التي ذكرناها في الأسطر السابقة، ونتيجةً لأبحاثهما حول أهمية استخدام الخطاطات في تبسيط العلوم والمعلومات، قدم كلٌّ من الباحثين Alain Thiry و Yves Lellouche في كتابتهما: “تعلم كيف تتعلم مع البرمجة اللغوية العصبية / Apprendre à apprendre avec la PNL” طريقة تدعى حدوة الحصان، والتي تعتمد بصفة مختصرة على تقديم معلومات متسلسلة (أحداث، تواريخ،…) على شكل صور توضيحية أو ما يعرف بـ pictograms مرتبة على شكل حدوة، كما في الشكل التالي:

المصدر: http://apprendre-reviser-memoriser.fr/

خطوات تشكيل حدوة الحصان

من أجل الحصول على حدوة الحصان، يجب الالتزام بالخطوات التعلمية التالية:

1- الموضوع: يجب على الشخص أن يحدد طبيعة المعلومات التي يريد تبسيطها وتمثيلها، سواء كانت تواريخ أو أحداث أو قصة أو غيرها. لكن الشرط الأساسي حتمًا أن تتسم بالتسلسل سواء العددي، الزمني، أو أي تسلسل منطقي آخر.

2- الاتجاه: فور رسم حدوة الحصان في ورقة ما، يجب على الشخص أن يحدد اتجاه القراءة، في الغالب، يتم التمثيل حسب اللغة المستخدمة، فمثلًا، إن كانت العربية فإن الحدوة ستُقرأ من اليمين إلى اليسار عكس إن كانت بالفرنسية أو الإنجليزية، فستمثل تسلسلًا من اليسار إلى اليمين.

3- التقسيم: يبدأ الشخص بقراءة الدرس أو القصة أو مصدر المعلومات كيفما كان، ثم يبدأ بتدوين ما يجب حفظه بصورة عشوائية على مسودة. بعد أن ينتهي من الأمر، يحاول أن يختصر الأمر في صورة مفتاحية مناسبة (كما سنقدم في النقطة القادمة)، لكن بشرط ألا يتجاوز الحدث صورتين أو ثلاث على الأكثر، إن وجد أنه يجب استخدام صور أكثر، فليُقسم الحدث نفسه إلى حدثين فرعين. المهم أن يحصل في الأخير على اختصارات تمثيلية لأحداث معينة.

4- التفاصيل: حاول أن تتجنب التفاصيل قدر الإمكان وتركز على الأحداث المهمة الدقيقة التي يجب حفظها.

5- الفهم: من أهم النقاط التي يجب الإشارة إليها هي ضرورة فهم الأحداث جيدًا وذلك من أجل تحديد الأهم منها والذي يجب حفظه وكذا من أجل معرفة التمثيل المناسب لها. يقول Renaud Keymeulen “تظهر التجربة أننا لا نستطيع تخطيط ما لا نفهمه 100%.

6- رسم حدوة الحصان: ارسم في ورقة كاملة حدوة كما في الصورة السابقة، وقسمها إلى قطع عددها مساوي لعدد الأحداث والمعلومات التي مثلتها في النقطة 3 على أن تضع في كل قطعة الرموز أو الصور التوضيحية التي تم اختيارها لها.

أي صور توضيحية؟

إن الخطاطات أو الصور التوضيحية التي يتم اعتمادها في تقاطيع حدوة الحصان يمكن أن تقدم بأشكال مختلفة حسب ما يراه الشخص مناسبًا لتبسيط المعنى، فقد تكون:

  • كلمات مفتاحية: أي يمكن اختصار الجمل في كلمتين أو ثلاث.
  • اختصارات: وهنا يتم كتابة الكلمات أو العبارات باستخدام رموز أو حذف حروف أو غيرها كما سبق وقدمنا في موضوعٍ سابق.
  • رسوم ورموز: يمكن ترجمة الكلمات إلى صور تعبيرية، والتي يمكن أن تكون إما متداولة ومتعارف عليها أو يخترعها الشخص حسب رؤيته الخاصة.

قراءة حدوة الحصان

عند حصولك على الشكل النهائي للحدوة، أغمض عينيك وحاول استظهار الترتيب استنادًا على الصور الذهنية التي لا بد وأنها تشكلت في عقلك استنادًا للصور التوضيحية التي اخترتها. أعد قراءة الحدوة دون النظر في المسودة التي تحتوي على المعلومات الأصلية مكتوبة، وراجع الأمر فور انتهائك منه.

كرر الأمر إلى أن تتمكن من تذكرها اعتمادًا على الصور فقط، دونما الحاجة إلى النص المكتوب.

إن بساطة هذه الطريقة تجعل منها سهلة التنفيذ، وذات فاعلية مثبتة بالأبحاث العلمية.

2

شاركنا رأيك حول "حدوة الحصان: تقنية مبتكرة لتذكر المعلومات المتسلسلة"

  1. بورا بورا

    طريقة رائعة يمكن استخدامها مع الطالبات أيضًا
    شكرًا لكم .

أضف تعليقًا