youthx unipreneur
0

في واحدة من أكبر المبادرات الموجّهة لرواد الأعمال الشباب في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، سيتمكن طلّاب الجامعات من تحقيق حلمهم بريادة الأعمال وإطلاق شركاتهم الخاصة، من خلال برنامج يوث إكس يونيبرينور “YouthX Unipreneur” الذي سيحدث ضمن فعاليات مؤتمر جايتكس “GITEX” هذا العام.

GITEX هو أكبر أسبوع تقني في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب شرق آسيا، ويتضمن أكثر من مئة ألف زائر قادمين من كل أنحاء العالم. تضم أجنحة المعرض قرابة الـ 5000 عارض في المعرض. يستقطب المعرض روّاد المجال التقني للقاء والتواصل وإجراء بعض اتفاقيات العمل.

سيكون برنامج YouthX أحد فعاليات مؤتمر GITEX لهذا العالم بين 17 و20 أكتوبر، وهو مبادرة جديدة من فريق GITEX، تهدف إلى جعل البيئة الجامعية والمجتمع الريادي يجتمعان معاً ضمن منصة واحدة حيادية، تقدّم للطلاب الجامعيين فرصاً مختلفة في عدة محاور، أهمها HighFlyers، وهو برنامج تدريب داخلي، والثاني هو برنامج YouthX Unipreneur الذي سنتحدث عنه اليوم.

YouthX Unipreneur

إلى من يتوجّه برنامج YouthX Unipreneur؟

برنامج YouthX Unipreneur هو جزء من البرنامج العام لـ YouthX في GITEX، وبشكل أساسي هو بالشراكة مع Unipreneur، البرنامج موجّه إلى المراهقين المهتمين في مجال الذكاء الاصطناعي ومعسكر YouthX، فهو يجمع المجتمع الريادي مع بيئة الجامعة والطلاب الشباب تحت مظلة واحدة خلال أسبوع GITEX التقني لعام 2021.

لماذا اختار برنامج YouthX Unipreneur طلاب الجامعات؟

لأنّ هذه البيئة، بيئة الجامعة والشباب والطلاب، لم تحظ بفرصة عادلة في السابق، ولم يتم إبرازها حقاً في الماضي؛ فلا مكان حصري للجامعات وطلاب الثانوية في الأحداث التقنية الكبيرة أو أحداث الشركات الناشئة لتنمية إمكانياتهم الحقيقية، وللتنافس بين بعضهم في ساحة منافسة عادلة.

ويعتقد مؤسسو البرنامج أنه مع GITEX سيؤمن لهم البرنامج منصة، تكون القطعة الناقصة من الأحجية الكاملة هنا، فيحضر الجميع إلى الطاولة معاً ويحظى الطلبة بفرصة عادلة، يتنافسون فيها فيما بينهم، فهم قادتنا المستقبليون ومنهم سيخرج بيل جيتس آخر.

ما الذي سيحصل عليه الطلبة الموهوبون من مشاركتهم في برنامج YouthX Unipreneur؟

سيضع البرنامج جامعاتٍ على مستوى العالم من دبي مع طلابها في أكبر معارض التقنية والعمل في العالم، سيكونون في مركز الاهتمام وسط قادة الحكومات وقادة الشركات وشركات Fortune 500، ما سيشكًل للطلاب والجامعات فرصةً ذهبية، لتعرض نفسها وتروّج لشركاتها الناشئة في العالم الحقيقي، لأن العالم التقنيّ قادمٌ بأسره إلى هذا المعرض.

سيبدأ البرنامج بيومين غنيين ممتعين، ستُلقى فيهما كلماتٌ من الجامعات، وكلماتٌ من بعض الشخصيات المهمة من المنطقة والإمارات، عن أهمية الطلاب ومشاركتهم في ريادة الأعمال.

ومن ثم في الجزء الثاني من البرنامج، ستبدأ مسابقةُ عروضٍ بين الطلاب، ستكون مسابقة العروض عن شركات الطلاب الناشئة، ليصعدوا إلى المنصة ويطرحوا حلولهم أو مشاريعهم أمام لجنة من الحكام، التي ستختار بعضاً من هذه الشركات لتتأهل إلى مسابقة عروض GITEX Supernova؛ حيث سيتنافسون على جوائز قد تصل إلى مئة ألف دولارٍ أمريكي.

Supernova as one of the events in YouthX Unipreneur
Supernova 2020

بعدها وفي الجزء الثالث من الحدث، سيتم التركيز على تمكين الطلاب من خلال نشاطٍ يسمى محادثات الشباب، وهي مثل محادثات تيد، لكن للشباب هم من سيتحدثون.

ستتم دعوة اليافعين، بعضهم طلاب وبعضهم في العشرينيات من العمر، ليصعدوا إلى المنصة ويطرحوا الأفكار المبتكرة وحلولهم التي يعملون عليها، وسيكون هناك جلسات عرض يقوم بها قادة الصناعة والشركات والقادة الحكوميون، و جلسات نقاشٍ حيث يستطيع الطلاب التفاعل مباشرةً مع قادة الأعمال والشركات والحكومة على المنصة، والمزيد من التفاعل من خلال ما يسمى مساحة القادة الإماراتيين المستقبليين، حيث سيصعد الشباب الإماراتيون إلى المنصة، ليشاركوا أفكارهم عن التطوير الوطني، وكيف يمكنهم استخدام الابتكار وريادة الأعمال ومهاراتهم القيادية لتحسّن حال البلاد والعالم، ليختتم الحدث بمسرح الابتكار، وهذا عنصرٌ مرحٌ يقدّم فيه الطلاب مسرحيةً عن موضوع ريادة الأعمال أو الابتكار.

من المسابقة إلى مسرح الابتكار، إلى المحادثات وحلقات النقاش، كلّ هذه النشاطات ستمنح الشباب فرصةً لإلقاء نظرةٍ حقيقية على عالم الأعمال، وللقاء قادة الشركات العالمية ومستثمري رأس المال المغامر والمستثمرين ذوي ملايين الدولارات.

قد يكون بينهم مستثمرك المستقبلي أو المؤسس الشريك لك أو مرشدك الذي سيأخذ بيدك لتتحوّل من طالبٍ إلى رائد أعمالٍ ناجح، من يدري!

لماذا يعدّ YouthX Unipreneur فرصة مثالية للجامعات؟

لأن البرنامج سيمنح الجامعات في الإمارات الفرصة لتعرض قدرتها على الابتكار، وتشارك شركاتها الناشئة في معرضٍ تقنيٍ عملاق، يغطي حوالي 19 مجالاً مختلفاً من الذكاء الاصطناعي، البلوك تشين، للمدن الذكية، إنترنت الأشياء، التعليم أو الصحة أو أياً كان المجال، حتى إنّه يضمّ قسماً للاقتصاد المبدع يشمل تقنية الموضة والموسيقى والفن والرياضة وغيرها.

يسمح البرنامج للجامعات بإشراك 5 شركات ناشئة تعود لطلّابها في مسابقة العروض، وفرصة للتحدث ضمن البرنامج المخصص للجامعات في واحدٍ من أكبر المؤتمرات التقنية في المنطقة، بالإضافة إلى بطاقتي وصولٍ حصري إلى ردهة المستثمرين، 3 بطاقات لحضور جلسة التواصل الجامعي، 5 بطاقات لحضور جلسة التواصل الطلابي وبطاقتي وصول للشخصيات المهمة، بالإضافة إلى حملة تسويقٍ مخصّصة عبر القنوات الرقمية وعبر قنوات التواصل الاجتماعي الخاصة بالحدث.

ماذا بعد البرنامج؟

يسعى البرنامج إلى إطلاق -على الأقل- خمسة إلى عشر شركات ناشئة خلال أسبوع أو اثنين أو شهر من الحدث، سيساعدون فيها الطلاب على الحصول على رخصتهم التجارية من دبي لينشؤوا أعمالهم الحاصة.

سيتابع القائمون على البرنامج الفائزين الذين حصلوا على 10 آلاف دولاراً أمريكياً، ليتّتبعوا ما فعله الطلاب بذلك المال ويتابعوا تقدّمهم، وعلى الأرجح سيقيمون أحداثاً أخرى بعد الحدث، حينها يبدأ العمل الحقيقي، سيتم تنظيم جلسات تواصلٍ وجلسات تطويرٍ للتعليم وجلسات عرضٍ، بالتعاون مع المركز التجاري العالمي في دبي والجهات العالمية الأخرى، وهكذا مراراً ليبقى الطلاب متفاعلين بشكلٍ مستمر مع بيئة العمل والتقنية.

هذا البرنامح سيغيّر الطريقة التي ينظر فيها الطلّاب إلى أحلامهم المؤجّلة، وطريقة عالم الأعمال بالنظر إلى هؤلاء الشباب الموهوبين، كن جزءاً من هذا التغيير أو على الأقل لا تفوّت مستجداته وابق على اطّلاع.

0

شاركنا رأيك حول "YouthX Unipreneur منصة الجامعات وبطاقة الطلاب نحو عالم الابتكار والريادة"