الصور الفائزة في مسابقة التصوير الفوتوغرافي ناشيونال جيوغرافيك 2016

كشفت ناشيونال جيوغرافيك عن الفائزين في مسابقة التصوير الفوتوغرافي لعام 2016، والذين قضى بعضهم أشهر في السفر لالتقاط الاختلافات الشديدة في البيئة والثقافات من أجل ضمان مكانا لهم في المباراة النهائية. وشملت الصور الفائزة لهذا العام أبعد الأماكن النائية في جميع أنحاء العالم بما في ذلك البرك المخبأة في صحراء أتاكاما بشمال تشيلي وخطوط البرق في جورج تاون بماليزيا. اثنان من الصور الأكثر روعة أحدهما صورة بسيطة لاثنين من الثعالب التي تجري عبر المناظر الطبيعية الثلجية عند شروق الشمس، والصورة الأخرى كانت لتمساح أثناء اصطياده سمكة. ولكن الصور المتنافسة لم تركز فقط على اللقطات البرية فمنها صورة جوية لسنترال بارك في نيويورك وأخرى لسكن المعلمين في جامعة جنوب الصين. وكانت الصورة الحاصلة على المركز الأول لفارس منغوليا وسط فريقه من الخيول في ضباب الصباح الباكر أثناء الشتاء فارس وقام بالتقاطها المصور أنتوني لاو الذي حصل على الجائزة الكبرى وهي عبارة عن رحلة سفاري برية فريدة من نوعها لسبعة أيام. وقال أنتوني لاو: “إن فصل الشتاء في منطقة منغوليا الداخلية يكون بارد جدا حيث تصل درجة الحرارة إلى عشرين تحت الصفر، وكان من الصعب جدا أن أخرج نفسي من السيارة والتقاط الصور حتى رأيت فارسا منغوليا يقود الخيول على مسافة بعيدة وسط ضباب الصباح وبسرعة استطعت أن التقطت الصورة بالعدسة المقربة”. إليكم الصور الفائزة في مسابقة التصوير الفوتوغرافي ناشيونال جيوغرافيك 2016 :

ناشيونال جيوغرافيك

 

ناشيونال جيوغرافيك

 

ناشيونال جيوغرافيك

 

ناشيونال جيوغرافيك

 

ناشيونال جيوغرافيك

 

ناشيونال جيوغرافيك

 

ناشيونال جيوغرافيك

 

ناشيونال جيوغرافيك

شاركنا رأيك حول "الصور الفائزة في مسابقة التصوير الفوتوغرافي ناشيونال جيوغرافيك 2016"

أضف تعليقًا