نيكولا تيسلا : العالم الذي ظلمه التاريخ رغم عبقريته!

0

ولد نيكولا تيسلا في 10 يوليو 1856م لعائلة صربية تعود أصولها لغرب صربيا بالقرب من الجبل الأسود. هو مكتشف نظام كهرباء التيار المتناوب وله الكثير من المساهمات كمخترع، ولا يكفي موضوع واحد لذكر اختراعات هذا العالم القدير المجهول، لكن خلال هذا الموضوع سنحاول عرض أهم اختراعاته. تشمل هذه الابتكارات والاختراعات المولدات الهيدروكهربائية مثل التي تستخدم في السدود المائية لتوليد الكهرباء مثل السد العالي في مصر، وأيضاً اخترع الكثير من الاختراعات مثل:

  1. جهاز إطلاق أشعة إكس …. ولمن لا يعرفون ما هي أشعة إكس فهي أشعه كهرومغناطيسية ذات طول موجي يتراوح بين 10 و0.01 نانومتر أي إنها طاقه أشعتها بين 120 و120 ألف إلكترون فولت. تستخدم في كثير من المجالات الطبية فتعطي صوراً واضحة للعظام حيث تظهر باللون الأبيض ويظهر الهواء والأنسجه باللون الأسود … ومن المعروف للناس أن مخترعها هو الألماني وليام روتنجن في عام 1896 … لكن الحقيقية هو أن واضع هذه الفكره من الأساس هو نيكول تيسلا.
  2.  التصوير بالرنين المغناطيسي.
  3. اكتشاف المجال المغناطيسي الدوار.
  4. الراديو.
  5. الرادار.

و الكثير الكثير … وكل منها يحتاج إلى أحاديث للكلام عنها، لكننا بصدد الحديث عن نيكولا تيسلا المخترع المجهول …. مع العلم أن اختراعاته وصلت إلى 700 براءة اختراع.

صراع تيسلا مع أديسون

تيسلا

عمل تيسلا في الفرع الأوروبي لشركة أديسون للكهرباء و كانت مهمته هي تصميم آلات الدينامو … وبعد تصميمه الأول لمحركه المحرض بالتيار المتناوب وبعد تطبيقه واختباره حاز النجاح … سافر تيسلا من أوروبا إلي أمريكا 1884 … وبدأ العمل مع أديسون في نيويورك. لكن بعد فترة، نشب صراع بين أديسون وتيسلا واختلفا على أيهما أصلح للمستقبل: التيار المستمر أم المتناوب؟ علم أديسون في داخله أن تيسلا هو المحق لأن التيار المتناوب أفضل بما أنه يستطيع الانتقال لمسافات طويلة وغيرها من المميزات، لكن أديسون كان قد أسس إمبراطوريته على التيار المستمر ولا يريد رؤية هذه الإمبراطورية تنهار أمام ناظريه ……..

نتيجة الصراع

تيسلا ضد أديسون

خرج التيار المتناوب منتصرًا في هذا الصراع الشرس لكن أديسون استعمل نفوذه لتدمير تيسلا وتياره المتناوب، ومع هذا أثبت التيار المتناوب جدواه وبقي صامدًا! التيار المستمر لا ينتقل جيدًا عبر مسافات طويلة حيث يضعف ويتلاشى. أما التيار المتناوب، فهو أكثر كفاءة لأنه يمكن مضاعفته لمستويات عالية من الجهد. مع مرور الوقت، أصبح النظام المتناوب هو الوحيد الذي يستخدم لنقل الكهرباء إلى المنازل والمصانع، وراحت الكهرباء تعبر المسافات الشاسعة لإنارة المدن والبلدات النائية.

بعد تعليق الأسلاك على عواميد خطوط الهواتف لنقل الكهرباء إلى المنازل والمصانع، بدأت تحدث حوادث معينة تتسبب في قطع الكهرباء، مثل العواصف وسقوط الأشجار على الأسلاك. وهذا ما حث تيسلا على التوصل إلى ابتكار نتمنى لو أننا نستخدمه اليوم. إنه محطة إرسال الطاقة الكهربائية اللاسلكية في “واردن كليف” والتي تجعل من الممكن نقل الكهرباء لاسلكيًا حول العالم!

لكن أديسون قضى على تيسلا وحلمه وتطويره، ولو قمنا بمحو أعمال تيسلا لتوقفت الصناعة اليوم والسيارات والقطارات وأصبحت أعظم الدول مجرد أماكن نائية!

أديسون ضد تيسلا

عبقرية تيسلا

المولد الهيدروكهربائي

ثم فكر تيسلا، كيف يمكنه أن ينتج الكهرباء من حوله! فاخترع نظام الكهرباء الحرة وهو نظام لتوليد التيار المتناوب من مساقط المياه، وهو شيء نستعمله حتى يومنا هذا. ثم عرض عليه جورج وستنجهاون الشراكة وأصبحت الشركه الوليدة أكبر شركه تعمل بالتيار المتناوب. حينها أصبح نيكولا تيسلا ينافس توماس أديسون علنًا، ما أثار غضب أديسون كثيرًا فقد التفتت العيون إلي تيار تيسلا المتناوب ونسوا تيار أيديسون المستمر فتوعد أديسون لتيسلا بالانتقام!

موت تيسلا

لم يمت تيسلا موتًا طبيعيًا، بل مات بطريقة غامضة مما أثار اندهاش الكثيرين والصحف وقتها. حزن الكثيرون عليه لأن تيسلا كان عبقريًا أفاد الناس كثيرًا حتى الدول نفسها افتقدته، فهو قد أفاد الكل باختراعاته ولولاه لكنا الآن في ظلمة وجهل ولتأخرنا كثيرًا في التقدم والتكنولوجيا.

تكريم تيسلا

كرمت الكثير من الدول تيسلا، فمثلًا، يوجد له ذلك التمثال عند شلالات نياجرا، باعتباره مخترع مولدات الكهرباء الموجوده في الشلالات.

تمثال نيكولا تيسلا

و بما أنك تعرف الآن ….. فإذا وجدت أحدًا يقول من هو مخترع الكهرباء …  قف وأخبرهم بكل فخر نيكولا تيسلا!

شاركنا رأيك حول "نيكولا تيسلا : العالم الذي ظلمه التاريخ رغم عبقريته!"

أضف تعليقًا