ما هي أحاديث الرسول ﷺ التي تتحدث عن حقوق الزوجة؟

1 إجابة واحدة
غير موظف
كلية الدعوة الاسلامية

شرع الإسلام الحقوق للزوجين يجب على كل منهما تأديتها، فكما هناك واجبات على الزوجة أن تقوم بها في حق زوجها، أيضًا يوجد حقوق للزوجة يجب على الزوج القيام بها من صونها والحفاظ عليها وتوفير النفقة الكاملة، كما ذكرها النبي صلى الله عليه وسلم في أحاديثه:

عَنْ مُعَاوِيَةَ بنِ حَيْدَةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: سَأَلَهُ رَجُلٌ: مَا حَقُّ الْمَرْأَةِ عَلَى الزَّوْجِ؟

قَالَ: “تُطْعِمُهَا إِذَا طَعِمْتَ، وَتَكْسُوهَا إِذَا اكْتَسَيْتَ، وَلَا تَضْرِبْ الْوَجْهَ، وَلَا تُقَبِّحْ، وَلَا تَهْجُرْ إِلَّا فِي الْبَيْتِ”

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ليس منا من وسع الله عليه ثم قتر على عياله)

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “أَفْضَلُ دِينَارٍ يُنْفِقُهُ الرَّجُلُ دِينَارٌ يُنْفِقُهُ عَلَى عِيَالِهِ”

[مسلم]

قال رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “إِنَّ الرَّجُلَ إِذَا سَقَى امْرَأَتَهُ مِنْ الْمَاءِ أُجِرَ”

[أحمد]

قَالَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “إِذَا أَنْفَقَ الرَّجُلُ عَلَى أَهْلِهِ يَحْتَسِبُهَا فَهُوَ لَهُ صَدَقَةٌ”

[البخاري]

قال رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “أَلَا وَاسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ خَيْرًا فَإِنَّمَا هُنَّ عَوَانٌ عِنْدَكُم”

قال النبي – صلى الله عليه وسلم -: ((خيركم خيركم لأهله، وأنا خيركم لأهلي)).

(صحيح ابن حبان)

وصى النبي – صلى الله عليه وسلم – بالنساء، فقال -: ((استوصوا بالنساء خيرًا؛ فإنهن خُلِقن من ضِلَع أعوج، وإن أعوجَ شيء في الضِّلَع أعلاه، فإن ذهبَت تُقيمه كسَرته، وإن تركته لم يزَل أعوجَ؛ فاستوصوا بالنساء خيرًا)).

(البخاري ومسلم)

قال النبي – صلى الله عليه وسلم -: ((أكمل المؤمنين إيمانًا أحسنهم خلقًا، وخياركم خياركم لنسائهم)).

(سنن الترمذي)

ولما خطب علي – رضي الله عنه – فاطمة – رضي الله عنها – قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((هي لك على أن تُحسن صحبتها)). (الطبراني بسند صحيح).

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي أحاديث الرسول ﷺ التي تتحدث عن حقوق الزوجة؟"؟