أهم وسائل الحفاظ على البيئة وحمايتها

الموسوعة » أهم وسائل الحفاظ على البيئة وحمايتها

تكبّدت البيئة في الآونة الأخيرة خسائرَ فادحةً نتيجة اللامبالاة الإنسانية بها، فبات نمط الحياة الاستهلاكي والتطور التكنولوجي يحكم عادات الإنسان وممارساته، حتى وصلنا إلى مرحلةٍ خطيرةٍ في ظل اتساع ثقب الأوزون، والتغير المناخي، وتعاظم آثار الاحتباس الحراري، والتلوث بأشكاله المختلفة. لذا، كان لا بدّ من البدء بتغيير هذه الممارسات وبذل جهود حثيثة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، وفيما يلي بعض من أهم استراتيجيّات أو وسائل الحفاظ على البيئة والإجراءات والتي يمكن لكل شخصٍ تطبيقها للمساهمة في كوكبٍ أفضل.

أهمّ وسائل الحفاظ على البيئة

اقتناء الالكترونيات باعتدال

في ظل الثورة التكنولوجية القائمة، بات البعض يعيش حالةً من الهوس لاقتناء الإصدارات الأحدث فالأحدث من الأجهزة، وغالبًا ما يُصار إلى التخلص من الإصدارات القديمة بغض النظر عن الآثار السلبية لذلك على البيئة، لتتراكم أطنان من الأجهزة الإلكترونية في مكبات النفايات، ولا يقتصر الأمر على ذلك فقط، فالمعادن المستخدمة بصناعة هذه الإلكترونيات غالبًا ما يتم استخراجها من دولٍ تفتقر للتشريعات المناسبة لحماية البيئة. لذا فإن اقتناء الإلكترونيات بمعدلٍ أقل وعند الحاجة فقط من وسائل الحفاظ على البيئة التي سيوفر علينا كثيرًا من الخسائر.§.

وسائل الحفاظ على البيئة - اقتناء الالكترونيات باعتدال

اختيار الأصناف التي تتبع إجراءات صديقة للبيئة

باتت صناعة البنّ واحدةً من أكثر الصناعات الزراعية فتكًا بالبيئة في الآونة الأخيرة، ففي ظل الطلب المتزايد عالميًّا على القهوة، تحوّل المزارعون من زراعة القهوة بالظل (تكون مظللة بالنباتات والأشجار الأخرى) إلى استخدام طريقة المزارع الأحادية، حيث يتم تجريد مساحات واسعة من الغابات من غطائها النباتي لاستخدامها لزراعة البن مما يسمح بالتعرض لأشعة الشمس بصورةٍ أكبر، لكن بنفس الوقت يقضي على التنوع البيولوجي.

تلك الممارسات تؤثر أيضًا على هجرة الطيور في تلك المناطق، وتزيد من خطر الإصابة بالآفات، الأمر الذي من الممكن بسهولةٍ تجنبه في حالة الزراعة بالظل، حيث تدعم النباتات المختلفة بعضها البعض، بالإضافة إلى الكميات الكبيرة من الماء المستخدمة في زراعة البن، لذا، عند شرائك للقهوة احرص على اختيار الأنواع المصنوعة من أصناف البن المزروعة بالظل، ولا بأس بأن تخفف من استهلاكك لهذا المشروب!§.

ترشيد استخدام وسائط النقل

أصبح السعي وراء الراحة والرفاهية السمّة المميزة للعصر، مما انعكس على أساليب معيشة الأفراد و خياراتهم، ولم يعد يرتبط اقتناء السيارات بالحاجة لها، بل بات مؤشرًا على المستوى الاجتماعي، وليس من المستغرب في بعض الحالات أن يتجاوز عدد السيارات في العائلة الواحدة عدد أفرادها!

ينجم عن احتراق الوقود في هذه الأعداد المتزايدة من المركبات كمٌ هائلٌ من الانبعاثات الغازية السّامة الملوّثة للبيئة، لذا فإنّ وسائط النقل العامة هي أفضل وسائل الحفاظ على البيئة هنا، والدراجات الهوائية، مع استخدام السيّارات بطريقةٍ مُرشدةٍ بحيث يستقل عدة أفراد من الأسرة نفس السيارة إن أمكن.

وسائل الحفاظ على البيئة - ترشيد استخدام وسائط النقل

الحفاظ على البيئة بإعادة تدوير النفايات

تُعد معالجة النفايات والتخلص منها واحدةً من أكثر القضايا البيئية الخطيرة في وقتنا الراهن، نظرًا لميل المجتمعات الحديثة للاستهلاك، فما بين ترميد النفايات أو دفنها في المطامر وما ينجم عن ذلك من أضرارٍ بيئيةٍ، يظهر تدوير النفايات كحلٍّ ممتازٍ وناجعٍ، فهو يسمح بإعادة استخدامها بطرقٍ متنوّعةٍ والاستفادة منها عوضَ رميها.

لعلّ من أهم الأمثلة على ذلك النفايات البلاستيكية، كونها غير قابلةٍ للتحلل، فإرسالها إلى أقرب حاوية فرزٍ مخصصة للبلاستيك أو إعادة استخدامها منزليًّا سيخفف من الأطنان المكدسة منها عالميًّا.§.

إعادة تدوير النفايات

استخدام الأكياس القماشية بدلًا من الورقية والبلاستيكية

ليس هنالك خلاف على الضرر البيئي لاستخدام الأكياس البلاستيكية والتي تقدر بخمس مليارات كيسٍ سنويًّا وفقًا لتقديرات الأمم المتحدة، لكن المثير للاهتمام هو الاعتقاد الخاطئ بأن البديل الأمثل لها هو الأكياس الورقية، والتي تتعذر إعادة استخدامها وينتهي بها المطاف في سلة المهملات، بالإضافة إلى متطلبات إنتاجها المرتفعة من الماء والخشب والطاقة التي تعادل أربع مرات مما تحتاجه الأكياس البلاستيكية، كما يترافق إنتاجها باستخدام العديد من المواد الكيميائية الضارة و بانبعاثاتٍ غازيةٍ ضارةٍ.

من المفيد بهذه الحالة الاستعاضة عن الأكياس البلاستيكية والورقية بالأكياس القماشية لسهولة غسلها، وإمكانية استخدامها بشكلٍ متكررٍـ فتلك من أهم وسائل الحفاظ على البيئة كممارسات استهلاكيّة متكرّرة

الأكياس القماشية

أهميّة العادات الغذائية في الحفاظ على البيئة

تقوم العادات الغذائية للأفراد على استهلاك كمياتٍ كبيرةٍ من اللحوم وتناول الأسماك بشكلٍ غير مرشّدٍ، مما ينعكس سلبًا على البيئة، إذ يؤدي الإفراط في صيد الأسماك إلى الإخلال بالتنوع البيولوجي للبحار، كما أن تلبية الطلب المتزايد على اللحوم تستوجب استغلال مساحات واسعة من الأراضي لتربية الماشية.

أشارت منظمة السلام الأخضر في عام 2018 أن تربية الماشية مسؤولةٌ عن 14.5% من انبعاثات الغازات التي تسبّب الاحتباس الحراري، فإذا ما تمَّ استغلال هذه الأراضي لزراعة الخضراوات، سيجد المجتمع أمام وفرة مقنعة من الأغذية المختلفة.§.

بعد كلّ ذلك، تبقى وسائل الحفاظ على البيئة الأفضل وإنقاذها من التدهور هي نشر الوعي بالمشكلات البيئية الخطيرة التي تواجه كوكبنا، والممارسات التي تخفّف من وطأة الضغوط الشديدة التي تتعرض لها البيئة باستمرارٍ.