أيّ السبل تتبع للارتقاء بحياتك نحو الأفضل؟

لا سعادة في حياة عادية دون تطويرها والارتقاء بها نحو تحقيق المزيد من الاهداف وتحسين طريقة العيش. فما هي أبرز السبل الممكن المضي بها للوصول إلى حياة أسمى؟

2 إجابتان

 

-الاهتمام بالقراءة والاطلاع بصفة مستمرة.

-ممارسة الكتابة كل يوم في المجال الذي أحبه.

-التعرف على ثقافات جديدة سواء كان ذلك من خلال الإنترنت أو السفر إلى أماكن جديدة.

-توسيع نطاق معارفي والتعرف على أشخاص جدد، تجمعنا صفات أو هوايات واهتمامات مشتركة حتى نتبادل النقاشات والاَراء بصفة مستمرة.

-محاولة الإنصات للاَخرين بأكبر قدر مستطاع في أي من المحادثات اليومية.

– القراءة عن نماذج سابقة اختارت نفس الطريق الذي أرغب في النجاح به، وكيف تجاوزت التحديات.

-محاولة تعلم لغات ومهارات جديدة؛ سواء في الكتابة أو التصوير.

-الاطلاع على التقنيات الحديثة التي قد تسعفني على إتمام مهامي العملية بشكل سريع وجيد.

-التواجد وسط مجموعة شغوفة بالمجال الذي أطمح في النجاح به.

أكمل القراءة

  • القراءة والاطلاع هما السبيلان الرئيسيان للارتقاء، فالقراءة ترتقي بالعقل، والعقل يرتقي بالانسان كليًا، فإذا حدث ذلك، يصل الانسان إلى سبيله في الارتقاء بسهولة.
  • تطوير الذات، وتنمية المهارات باستمرار.
  • تكوين علاقات قوية، مع أناس من نفس مجالك، وخارج مجالك أيضًا.
  • الحفاظ على الجانب الديني في الحياة، فهو يسمو بالروح.
  • الثقة بالنفس، واحترامها وإكرامها.
  • اكتساب المهارات التي تساعد الانسان على التعامل مع ضغوطات الحياة.
  • الاستمرار في الاطلاع، والتعلم، والتعلم لا ينتهي بانتهاء الجامعة، بل يبدأ.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "أيّ السبل تتبع للارتقاء بحياتك نحو الأفضل؟"؟