ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن الأم؟

1 إجابة واحدة
غير موظف
كلية الدعوة الاسلامية

الحب العطاء والتضحية، العطف الحنان والصدر الدافئ، جميعها كلمات لا تستطيع وصف الأم ومكانتها في قلوبنا وحياتنا هي جنة الأرض وبرها يوصلك إلى جنة الآخرة هكذا أمرنا الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم وكذلك نهج نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في أحاديثه:

جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: إني أشتهي الجهاد، ولا أقدر عليه. فقال صلى الله عليه وسلم: (هل بقي من والديك أحد؟)، قال: أمي، قال: (فاسأل الله في برها، فإذا فعلتَ ذلك فأنت حاجٌّ ومعتمر ومجاهد) [الطبراني].

وتقول السيدة أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنها: قدمت علي أمي وهي مشركة في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، فاستفتيتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قلت: إن أمي قَدِمَتْ وهي راغبة (أي طامعة فيما عندي من بر)، أفَأَصِلُ أمي؟ فقال صلى الله عليه وسلم: (نعم، صلي أمَّكِ) [متفق عليه].

قال صلى الله عليه وسلم: (كل الذنوب يؤخِّر الله منها ما شاء إلى يوم القيامة إلا عقوق الوالدين، فإن الله يعجله لصاحبه في الحياة قبل الممات) [البخاري].

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «رغم أنف، ثم رغم أنف، ثم رغم أنف من أدرك أبويه عند الكبر، أحدهما أو كليهما فلم يدخل الجنة» . [رواه مسلم].

وعن أبي الدرداء رضي الله عنه أن رجلاً أتاه، فقال: إن لي امرأة وإن أمي تأمرني بطلاقها؟ فقال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «الوالد أوسط أبواب الجنة، فإن شئت، فأضع ذلك الباب، أو احفظه» . رواه الترمذي، وقال: (حديث حسن صحيح).

عن أبى هريرة رضى الله عنه قال: ((جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، من أحق الناس بحسن صحابتي؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أبوك)) [متفق عليه].

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن الأم؟"؟