ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن الانتحار؟

1 إجابة واحدة
غير موظف
كلية الدعوة الاسلامية

عندما تضعف النفس ويقل الإيمان بقضاء الله وقدره، ولا يرى الإنسان من هذه الدنيا إلا السواد والبؤس، وينسى قيمة الحياة التي منحها الله له يلجأ إلى الانتحار الذي يعتبر من الكبائر فهو معصية يعاقب فاعلها يوم القيامة كما بين لنا النبي صلى الله عليه وسلم:

عن جندب بن عبد الله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((كان فيمن كان قبلكم رجل به جرح فجزع فأخذ سكينا فحز بها يده فما رقأ الدم حتى مات، قال الله تعالى: بادرني عبدي بنفسه حرمت عليه الجنة)).

عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال النبي صلى الله عليه وسلم: (لا يتمنين أحدكم الموت من ضر أصابه فإن كان لا بد فاعلا فليقل اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي)

وفي رواية لأبي داود: «لا يدعون أحدكم بالموت لضر نزل به ولكن ليقل اللهم أحيني ما كانت الحياة خيرا لي وتوفني إذا كانت الوفاة خيرا لي».

أخرج البخاري في صحيحه: «عن ثابت الضحاك قال قال النبي صلى الله عليه وسلم: “من حلف بغير ملة الإسلام فهو كما قال، قال ومن قتل نفسه بشيء عذب به في نار جهنم، ولعن المؤمن كقتله، ومن رمى مؤمنا بكفر فهو كقتله”».

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((من تردى من جبل فقتل نفسه فهو في نار جهنم يتردى فيها خالدا مخلدا فيها ابدا، ومن تحسى سما فقتل نفسه فسمه في يده يتحساه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها ابدا، ومن قتل نفسه بحديده فحديدته في يده يجأ بها في بطنه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها ابدا)). متفق عليه.

«عن ثابت الضحاك قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم:” ومن قتل نفسه بشيء عذب به في نار جهنم”.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن الانتحار؟"؟