ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن الزواج؟

1 إجابة واحدة
غير موظف
كلية الدعوة الاسلامية

من شرائع الله عز وجل الزواج الذي حث عليه لصون الرجل والمرآة من الخوض في المحرمات، فالزواج سنة الأنبياء والمرسلين وسكينة، وطمأنينة، ونعمة أنعم الله سبحانه وتعالى بها البشر عامة والمسلم خاصة لما فيه من مودة ورحمة بين الأزواج، وقد وردت أحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم بهذا الشأن وهي:

يقول الله سبحانه وتعالى: “وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً”[الروم، الآية: 21]

إذا تزوج الشاب سكنت نفسه عن الاضطراب والقلق، وارتاح ضميره، “لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا” لأن الشاب بدلاَ من أن يكون مزعزع الفكر فإن تزويجه من أسباب سكون نفسه وطمأنينته وارتياحه، وبالتالي يكون سببًا في خيرات كثيرة تترتب عليه.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه أو خلقه فأنكحوه، إلا تفعلوه تكن فتنة في الأرض، وفساد عريض).

قالو: يا رسول الله وإن كان فيه؟

قال: إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فأنكحوه} ثلاث مرات.

أخرجه الترمذي في السنن.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (تنكح المرأة لأربع: لمالها ولحسبها، ولجمالها، ولدينها، فأظفر بذات الدين تربت يداك).

أخرجه البخاري في صحيحه.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( لا تنكحوا المرأة لجمالها فلعل جمالها أن يرديها، ولا تنكحوا المرأة لمالها لعل مالها أن يطغيها، وعليكم بذات الدين).

عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( الدنيا متاع وخير متاع الدنيا المرأة الصالحة).

أخرجه السيوطي في الددر المنتشرة في الأحاديث المشتهرة (84)

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (تزوجوا الودود الولود فإني مكاثر بكم الأمم يوم القيامة). وفي بعض الروايات هذا الحديث: (فإني مباه بكم)

عن هشام بن عروة عن أبيه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(من كان منكم موسراً فلينكح فمن لم ينكح ليس منا).أخرجه أبو داوود في المراسيل(23)

عن عبيد بن سعد قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من أحب فطرتي فليستن بسنتي، ومن سنتي النكاح).

عن هشام بن عروة عن أبيه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(أنكحوا النساء فإنهن يأتينكم بالمال). أخرجه أبو داوود في السنن (2050)

عن عطاء بن رباح عن النبي صل الله عليه وسلم قال:(إن من خير فائدة يفيدها المسلم بعد الأخ الصالح المرأة الصالحة، التي إذا نظر إليها سرته، وإذا أمرها أطاعته، وإذا غاب عنها حفظته في نفسه وماله)

عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (ثلاثةٌ حقٌّ على اللهِ عونُهم المجاهدُ في سبيلِ اللهِ والمُكاتبُ الَّذي يريدُ الأداءَ والنَّاكحُ الَّذي يُريدُ العفافَ) [الترغيب والترهيب|

جاء ثلاثةُ رهطٍ إلى بيوتِ أزواجِ النَّبيِّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- يسأَلون عن عبادةِ النَّبيِّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- فلمَّا أُخبِروا كأنَّهم تقالُّوها فقالوا: وأينَ نحنُ مِن النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قد غُفِر له ما تقدَّم مِن ذنبِه وما تأخَّر؟! قال أحدُهم: أمَّا أنا فإنِّي أُصلِّي اللَّيلَ أبدًا وقال الآخَرُ: أنا أصومُ الدَّهرَ ولا أُفطِرُ وقال الآخَرُ: أنا أعتزِلُ النِّساءَ ولا أتزوَّجُ أبدًا فجاء رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال: (أنتم الَّذي قُلْتُم كذا وكذا؟ أمَا واللهِ إنِّي لأخشاكم للهِ وأتقاكم له لكنِّي أصومُ وأُفطِرُ وأُصلِّي وأرقُدُ وأتزوَّجُ النِّساءَ فمَن رغِب عن سنَّتي فليس منِّي) [صحيح ابن حبان)

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن الزواج؟"؟